اتصالات وتكنولوجيا

«الاتصالات» تنفذ ورشة عمل ببورسعيد للتدريب على استخدام الميكنة

يستهدف تدريب المواطنين على استخدام الخدمات الرقمية التى وفرتها الدولة المصرية على أرض بورسعيد

شارك الخبر مع أصدقائك

بدأت وزارة الاتصالات برنامج التوعية والدعاية لمشروع التحول الرقمى، والذي يستهدف تدريب المواطنين على استخدام الخدمات الرقمية التى وفرتها الدولة على أرض بورسعيد.

وزار اليوم الثلاثاء وفد من وزارة الاتصالات بورسعيد لبدء برنامج توعية المواطنين على ميكنة الخدمات والتحول الرقمي، وذلك بحضور المهندس عمرو عثمان نائب المحافظ، واللواء يوسف الشاهد سكرتير عام محافظة بورسعيد، وممثلى وزارة الاتصالات، والرقابة الإدارية، والدكتور على أبو سمرة وكيل وزارة الشباب والرياضة.

وأكد اللواء عادل الغضبان، أن مشروع التحول الرقمى يعتبر من أكبر إنجازات الدولة المصرية فى بورسعيد، والذى يهدف للتيسير على المواطن وتقديم الخدمة بشكل أسرع وأدق، موضحا أهم الخدمات المميكنة فى المحافظة والتى منها خدمات التوثيق، التموين، والمرور، والتعليم، ومراكز خدمة المواطنين.

ولفت إلى أن المواطن أصبح قادرا على الحصول على الخدمة من خلال الموبايل، فضلا عن ميكنة الأعمال الإدارية والمالية والمشتريات والدفع الإلكترونى، مما يساهم فى تقديم الخدمة على أعلى درجة من الدقة والكفاءة.

بداية اللقاء، استعرض اللواء عادل الغضبان مع الحضور مجهودات الدولة المصرية على أرض بورسعيد خلال السنوات السابقة وحتى الآن فى كافة القطاعات، وخطط التنمية المستدامة التى تنطلق من بورسعيد، قائلا: (مواطنو بورسعيد أكثر حظا عن غيرهم، ويكفينا أننا أول محافظة خالية من العشوائيات، ولابد من الوعى بمستوى الإنجازات التى تقام على أرض بورسعيد).

وتناول اللقاء، حديث المحافظ عن المشروعات العملاقة التى شهدتها المحافظة بداية من تطوير ورفع كفاءة الطرق والمحاور الرئيسية بالمحافظة، وتنفيذ مبادرات حدائق بلا أسوار ، وتقديم خدمات على أعلى مستوى للمواطن، موضحا أهمية انطلاق مشروع التأمين الصحى الشامل من بورسعيد والطفرة الطبية فى مستوى الرعاية الصحية للمواطنين والتى باتت واضحة من خلال توفير مستشفيات ووحدات صحية على أعلى مستوى، وكذا الأطقم الطبية ووسائل ونظم علاجية على أحدث مستوى، مشيرا أنه لمس رضا المواطنين عن المنظومة من خلال جولاته المتعددة داخل مستشفيات بورسعيد.

كما تطرق اللواء عادل الغضبان إلى أهمية التثقيف والوعى المجتمعى لدى المواطنين بما يحدث على أرض المحافظة من تنمية وإنجازات تساهم فى تغيير حياة المواطنين بشكل كبير، ووضع بورسعيد على طريق التنمية المستدامة والتى تستهدف تحقيقها الدولة المصرية، مشددا على ضرورة الابتعاد عن محاولات تخريب العقول والأفكار وتعطيل مسيرة التنمية التى تتم من جانب البعض، وفى نهاية اللقاء، وجه المحافظ الشكر للحضور وعلى رأسهم لجنة وزارة الاتصالات التى تتولى الإشراف على ورشة توعية وتدريب المواطنين على النظم الرقمية والخدمات الإلكترونية المقدمة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »