سيـــاســة

الاتحاد الأوروبي يوجه رسالة لتركيا بشأن التحركات الأخيرة في شرق المتوسط

قال إنها مقلقة ولا تخدم تركيا أو التكتل

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلن جوزيب بوريل ممثل الشؤون الخارجية بالاتحاد الأوروبي، إن التكتل قلق من “التحركات البحرية” الأخيرة في شرق المتوسط.

وأكد ممثل الشؤون الخارجية أن الوضع لا يخدم تركيا أو الاتحاد الأوروبي، بحسب ما نقلته شبكة روسيا اليوم.

وقال جوزيب بوريل في بيان نشر على الموقع الرسمي للاتحاد، إن أحدث التحركات البحرية في شرق البحر الأبيض المتوسط مقلقة للغاية، وأنها لن تساهم في إيجاد أي حلول.

اقرأ أيضا  سي إن إن: الأمن الأمريكي يعترض طردا ساما موجها إلى ترامب

وأضاف: “على العكس من ذلك، فإنها ستؤدي إلى قدر أكبر من العداء وانعدام الثقة.. يجب تحديد الحدود البحرية من خلال الحوار والمفاوضات، وليس من خلال الإجراءات الأحادية الجانب وتعبئة القوات البحرية”، مشددا على ضرورة حل النزاعات وفقا للقانون الدولي.

وقال بوريل إن الاتحاد الأوروبي ملتزم بالمساعدة في حل مثل هذه الخلافات في مجال ذي مصلحة أمنية حيوية.

اقرأ أيضا  قرار جمهوري بمعاشات استثنائية لبعض ضباط الصف المتطوعين والمجندين السابقين بالقوات المسلحة

وأوضح قائلا: “بصفتي الممثل الأعلى للسياسة الخارجية والأمنية المشتركة للاتحاد الأوروبي، سأبذل كل الجهود لإعادة إنشاء مثل هذا الحوار وتسهيل إعادة المشاركة.. مسار العمل الحالي لن يخدم لا الاتحاد الأوروبي ولا مصالح تركيا.. علينا أن نعمل معا من أجل الأمن في البحر الأبيض المتوسط”.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »