سيـــاســة

الاتحاد الأوروبى:مواطنو دول جوار الجنوب راضون عن مستوى حياتهم

رويترز:  أظهر استطلاع للرأى أجراه الاتحاد الأوروبى حول دول الجوار الجنوبي والشرقي ورؤيتهم للعلاقات القائمة بين دولهم والاتحاد الاوروبى،أن غالبية مواطني دول الجنوب وبنسبة 64% أبدوا رضاهم عن مستوى الحياة التي يعيشونها مقابل 47% لمواطني دول الشرق.      وتضم…

شارك الخبر مع أصدقائك

رويترز:

 أظهر استطلاع للرأى أجراه الاتحاد الأوروبى حول دول الجوار الجنوبي والشرقي ورؤيتهم للعلاقات القائمة بين دولهم والاتحاد الاوروبى،أن غالبية مواطني دول الجنوب وبنسبة 64% أبدوا رضاهم عن مستوى الحياة التي يعيشونها مقابل 47% لمواطني دول الشرق.

 

   وتضم دول الجوار الجنوبى كلا من مصر والأردن وتونس والمغرب وليبيا ولبنان والسلطة الفلسطينية وإسرائيل وسوريا،فيما تضم دول الجوار الشرقى كلا من أرمينيا وأذربيجان وبيلا روسيا وجورجيا ومولدوفا وأوكرانيا.

    وذكرت نتائج الاستطلاع أن المواطنين في دول جوار الجنوب كانوا أكثر إيجابية من الشركاء الشرقيين عند الحكم على الوضع الاقتصادي في بلادهم ،كما أبدى 39 % من مواطني الجنوب رؤيتهم في أن الوضع جيد مقارنة بما نسبته 25% في الشرق،وتوقع الجيران الجنوبيون أن يتحسن الوضع بشكل أفضل خلال الإثني عشر شهراً المقبلة.

    وأكد جيران الجنوب أنهم مازالوا أكثر تفاؤلاً فيما يتعلق بتأثير الأزمة على الوظائف حيث يرى نصف المواطنين أن تأثير الأزمة على سوق العمل قد بلغ ذروته بالفعل ( مقابل مواطن من بين ثلاثة في الشرق )،ولكن بشكل عام في كلا المنطقتين فإن صورة الاتحاد الأوروبي معروفة كأفضل مانح ومؤثر وقادر على اتخاذ إجراءات فعالة ضد تأثير الأزمة لدى الحكومات الوطنية في بلادهم(19 % دول الشراكة الشرقية مقابل 9 % في دول الشراكة الجنوبية).

    وكشف الإستطلاع عن أن العديد من الناس لايشعرون بالدور الذي يقوم به الاتحاد الأوروبي في بلدانهم وهذا ما يؤكد ضرورة توفير معلومات أفضل للمواطنين في البلدان الشريكة حول أهداف وأدوات وإنجازات سياسة الجوار والشراكة الأوروبية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »