بنـــوك

«الائتمان الزراعى» يطلق منتج تمويل شراء السلع المعمرة عبر 4 فروع

هبة محمد أطلق بنك التنمية والائتمان الزراعى الأسبوع الماضى منتج تمويل شراء السلع المعمرة المتوافق مع احكام الشريعة الإسلامية، ويتيح المنتج لعملاء البنك عبر أربعة فروع رئيسية هى: الفيوم، بنى سويف، البحيرة والقليوبية. وكشف مصدر مسئول بالبنك فى تصريحات لـ«المال»…

شارك الخبر مع أصدقائك

هبة محمد

أطلق بنك التنمية والائتمان الزراعى الأسبوع الماضى منتج تمويل شراء السلع المعمرة المتوافق مع احكام الشريعة الإسلامية، ويتيح المنتج لعملاء البنك عبر أربعة فروع رئيسية هى: الفيوم، بنى سويف، البحيرة والقليوبية.

وكشف مصدر مسئول بالبنك فى تصريحات لـ«المال» أن مصرفه قرر طرح منتج تمويل شراء السلع المعمرة المتوافق مع احكام الشريعة الاسلامية داخل أربعة فروع فقط كمرحلة مبدئية لاختبار مدى اقبال العملاء عليه، متوقعاً تعميمه على باقى فروع البنك بداية العام المقبل بشرط التأكد من تحقيقه نتائج ايجابية جيدة.

وأشار إلى أن المنتج الجديد يستهدف تلبية احتياجات كل شرائح المجتمع من أصحاب المهن الحرة وموظفى القطاعين الخاص والعام، إلا أنه سيركز بشكل أكبر على خدمة أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة والحرفيين وذوى الدخول المنتظمة، لافتةً إلى أن البنك سيستخدم صيغة المرابحة الإسلامية، لشراء تلك السلع للعميل، على أن يتم سداد قيمة التمويل خلال فترة زمنية محددة تتفاوت وفقا لحجم التمويل ودخل العميل، الذى سيتم استقطاع القسط الشهرى منه.

وأضاف أن البنك لم يضع حدا أدنى أو أقصى لقيمة التمويل الممنوحة للعملاء، نظراً لحداثة المنتج الذى يستكشف البنك من خلاله السوق وحجم الطلب عليه، مشيراً إلى أنه فى حال نجاح التجربة المبدئية للمنتج فإن البنك سيقوم بوضع تصور كامل عن استراتيجية مستقبلية له.

وأشار إلى أن البنك سيعمم التجربة على كل فروعه بما فيها بنوك القرى، موضحاً أن البنك يستهدف تصميم شبكة الكترونية تربط كل فروع عواصم المحافظات وبنوك القرى حتى يساهم ذلك فى سهولة دراسة الطلب التمويلى والحصول على الموافقات الخاصة به.

وقال إن البنك لن يتشدد فى الحصول على ضمانات من العميل، حيث إنها لن تزيد عن الأوراق المطلوبة فى أى بنك لمنح التمويل، أهمها التأكد من وجود تدفقات نقدية للعميل أو شركته، بالإضافة إلى تحويل راتب العميل على البنك فى حال أن يكون من موظفى الحكومة أو القطاع الخاص.

يذكر أن البنك قام بتوظيف نحو %50 من ودائعه الإسلامية البالغة قيمتها نحو مليار جنيه فى شكل مرابحات ومشاركات، ويوظف البنك نحو 450 مليون جنيه فى مرابحات السيارات أما الجزء المتبقى من أوعيته الإدخارية فيتم استثماره من خلال إيداعه فى البنوك الإسلامية الأخرى.

ووافق البنك المركزى مؤخراً على افتتاح نحو 13 فرعاً خاصة بالمعاملات الإسلامية لبنك التنمية والائتمان الزراعى، ليصل حجم فروعه لنحو 25 فرعاً تعمل وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »