سيـــاســة

“الإنقاذ” تطالب بتفعيل لجنة تقصي الحقائق في أحداث الحرس الجمهوري

 أونا: طالبت جبهة "الإنقاذ الوطنى"، اليوم الخميس، بالإسراع فى تفعيل اللجنة القضائية التى شكلها رئيس الجمهورية المؤقت المستشار عدلى منصور، لإجراء تحقيق مستقل وشفاف في أحداث دار الحرس الجمهوري لتحديد المسئولين والمتسببين فيها، وأن يتم تحاشى أي إجراءات استثنائية، ولا…

شارك الخبر مع أصدقائك

 أونا:

طالبت جبهة “الإنقاذ الوطنى”، اليوم الخميس، بالإسراع فى تفعيل اللجنة القضائية التى شكلها رئيس الجمهورية المؤقت المستشار عدلى منصور، لإجراء تحقيق مستقل وشفاف في أحداث دار الحرس الجمهوري لتحديد المسئولين والمتسببين فيها، وأن يتم تحاشى أي إجراءات استثنائية، ولا يتم تعطيل أي وسيلة إعلامية سوى بقرار قضائي وليس بقرار إداري حماية للحريات العامة.
 
وأكد بيان للجبهة صدر بعد ظهر اليوم، أنه فى ضوء التطورات السياسية الجارية، والمناقشات التي جرت بين قادة جبهة الإنقاذ الوطني مؤخرا، فإن الجبهة ترى ضرورة تشكيل الحكومة من شخصيات تنتمي لثورة 25 يناير وتتمتع بالمصداقية لمواقفها المساندة للثورة منذ قيامها، وأن تتمتع هذه الشخصيات بالكفاءة المهنية والقدرة علي مواجهة الصعوبات في الوضع السياسي الراهن.
 
وأعربت الجبهة عن رفضها أن يكون لأي حزب أو قوة سياسية منفردة حق الاعتراض علي الاقتراحات أو القرارات بما يعطل التقدم في العملية السياسية الجارية، وبما يستبعد مشاركة شخصيات لها مكانتها وقدراتها، وضرورة إدخال التعديلات اللازمة علي الإعلان الدستوري الذي صدر دون تشاور مع القوي السياسية والشبابية بما فيها جبهة الإنقاذ.
 
وأكدت الجبهة، فى بيانها، عدم موافقتها علي بعض مواد الإعلان الدستورى، لافتة إلي أن هناك مواد مطلوب تعديلها، ومواد يجب إضافتها، موضحة أن الجبهة أرسلت اقتراحاتها بذلك الي رئيس الجمهورية المؤقت، مشيرة إلى أن الجبهة سوف تتابع التطورات السياسية أولا بأول وتحدد موقفها منها.
 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »