اقتصاد وأسواق

«الإنتاج الحربي» و«الإسكان» تبحثان ملفات التعاون المشترك

"الإنتاج الحربي" توجيه جميع الإمكانيات التصنيعية لتنفيذ المشروعات القومية

شارك الخبر مع أصدقائك

استقبل الدكتور محمد سعيد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربى، الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والوفد المرافق له من ممثلي الأجهزة التنفيذية التابعة للوزارة، لمناقشة ملفات التعاون المشترك بين الوزارتين، وذلك بديوان عام وزارة الإنتاج الحربي.

واستعرض اللقاء الموقف التنفيذي لمشروعات إقامة محطات تنقية مياه الشرب ومحطات معالجة مياه الصرف الصحي المسند تنفيذها لشركة قها للصناعات الكيماوية (مصنع 270 الحربي) إحدى الشركات التابعة لوزارة الإنتاج الحربي.

وتم عرض بيانات المحطات التي تم التسليم الابتدائي/ النهائي لها والمحطات الجاهزة للتسليم وكذا المحطات الجاري العمل على تنفيذها، إضافة إلى استعراض موقف تنفيذ محطات تحلية المياه بنظام (ZLD) وإمكانية تنفيذ مشروع تجريبي بإستخدام المياه المستخرجة من هذه المحطات.

وأشار العصار فى بيان له اليوم، إلى المستجدات المتعلقة ببروتوكولات التعاون الموقعة بين “الإنتاج الحربي” و”الإسكان” بهدف تلبية المتطلبات اللازمة لتنفيذ مشروعات البنية التحتية والإنشائية بالدولة من محطات تنقية وتحلية المياه ومحطات معالجة مياه الصرف الصحى، إلى جانب توريد عدادات المياه مسبوقة الدفع والذكية، إضافة إلى قطع الغيار الخاصة بها، ومشاركة شركة الإنتاج الحربي للمشروعات والاستشارات الهندسية والتوريدات العامة في تنفيذ البنية التحتية للمشروعات القومية وتنفيذ الأعمال الإنشائية اللازمة لها.

وأكد حرص وزارة الإنتاج الحربي توجيه جميع الإمكانيات التصنيعية والفنية والتكنولوجية والبشرية للشركات والوحدات التابعة لها للمشاركة في تنفيذ المشروعات القومية ومشروعات التنمية بالدولة، الإنتهاء من المشروعات المسند تنفيذها للوزارة في التوقيتات التي تم الاتفاق عليها.

وأعرب الدكتور عاصم الجزار عن سعادته بالتعاون المثمر والتنسيق المستمر مع وزارة الإنتاج الحربى، مشيداً بما تتمتع به شركات ووحدات الإنتاج الحربي من سرعة ودقة فى تنفيذ المشروعات التى تقوم بتنفيذها بأعلى كفاءة وطبقاً للمقاييس العالمية، مؤكدا ثقته فيما تمتلكه وزارة الإنتاج الحربي من إمكانيات تكنولوجية وفنية وتصنيعية وكوادر بشرية يمكن الاعتماد عليها للمساهمة فى تنفيذ المشروعات القومية المختلفة.

وأشار “الجزار” إلى أن التعاون بين “الإسكان” و”الإنتاج الحربي” يعكس التكامل بين مؤسسات الدولة لتلبية احتياجات المواطنين والإرتقاء بمنظومة الإسكان والتعمير بمصر، مؤكداً أن التعاون مع وزارة الإنتاج الحربي يأتي من منطلق إيمان وزارة الإسكان بتشجيع وتدعيم التصنيع المحلي باستخدام التكنولوجيات الحديثة في مجال إنشاء محطات تحلية ومعالجة وتنقية المياه وتوفير المهمات الخاصة بها، لتحقيق الاستفادة المرجوة للمواطنين فور الانتهاء من تنفيذ المحطات ودخولها الخدمة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »