استثمار

«الإنتاج الحربى»..7 سنوات من الإنجاز والعمل ودفع عجلة الإنتاج إلى الأمام

منذ تولى الرئيس السيسى فى يونيو 2014 وحتى يونيو 2021

شارك الخبر مع أصدقائك

استطاعت وزارة الإنتاج الحربى على مدار سبع سنوات تحقيق العديد من الإنجازات غير المسبوقة التى ساهمت فى دفع عجلة الإنتاج بمصر إلى الأمام ليس فقط فى المجال العسكرى ولكن فى المجال المدنى أيضا، فجاءت هذه الإنجازات انعكاسا لرؤية الوزارة بأن تكون مؤسسة صناعية متطورة تعمل كمصدر رئيسى لتسليح القوات المسلحة الباسلة وتلبية احتياجات الشرطة المصرية.

وفى نفس الوقت، كانت وزارة الإنتاج الحربى حريصة خلال هذه السنوات السبع على تحقيق قيمة مضافة للاقتصاد المصرى من خلال تنفيذ خطة استراتيجية للتطوير لتعظيم الاستفادة من فائض الطاقات الإنتاجية بشركاتها ووحداتها التابعة فى تنفيذ العديد من المشروعات القومية، مع الحرص على رفع المستوى الفنى والتأهيل المناسب للعاملين بها سواء من كوادر العمالة الفنية أو عناصر الإدارة.

ترصد “المال” فى هذا التقرير إنجازات الوزارة فى ظل توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى، رئيس الجمهورية، منذ بداية حكمه حتى الآن، ونوضح من خلال السطور القادمة ملامح تلك الإنجازات والنجاحات التى حققتها وزارة الإنتاج الحربى خلال سبع سنوات مضت.

الوزارة ركزت على تعميق التصنيع المحلى وإدخال منتجات جديدة وزيادة دور البحوث الفنية وتطويرخطوط الإنتاج

وترتكز الخطة الاستراتيجية للتطوير بالوزارة على زيادة الإنتاج من خلال (تعميق التصنيع المحلى، إدخال منتجات جديدة، زيادة دور البحوث الفنية والتعاون مع الشركات العالمية، واستكمال وتطوير وإعادة تأهيل خطوط الإنتاج، وتأهيل الكوادر البشرية بالتدريب الفنى التخصصى وتغيير الثقافة وبناء القدرات).

مشروعات الانتاج الحربى

ولتحقيق هذه الخطة اعتمدت وزارة الإنتاج الحربى على أربع محاور وهى كالآتى: المحور الأول واهتم بخطة تطوير الأداء، المحور الثانى اختص بدفع العمل فى مجال المشروعات الحربية (الاستثمارية)، وتنقسم إلى المشروعات الاستثمارية التى تم الانتهاء من تنفيذها، المشروعات الاستثمارية الجارى تنفيذها حاليا.

أما المحور الثالث فعمل على استغلال الطاقات الفائضة للمشاركة فى المشروعات القومية والتنموية لصالح الوزارات والمحافظات والهيئات، فيما عمل المحور الرابع على إقامة شركات صناعية جديدة وإنشاء خطوط إنتاج وتنقسم إلى شركات تم تأسيسها، وشركات تحت التأسيس، وخطوط إنتاج تم تأسيسها، خطوط إنتاج تحت التأسيس.

المحور الأول خطة تطوير الأداء

استحدثت وزارة الإنتاج الحربى وحدات جديدة بالهيكل التنظيمى للوزارة ووحداتها التابعة تماشيا مع نظم الإدارة الحديثة والهياكل المرنة لإدارة الشركات مثل منظومات سلاسل الإمداد، كما قامت بتطوير قطاعات (الموارد البشرية – التسويق) بالتعاون مع (وزارة التخطيط – الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري)، وكذلك تطوير منظومة القوى البشرية والتدريب من خلال تنفيذ خطة تدريب موجهة بالتعاون مع جهات تدريب متخصصة بهدف التدريب على (الحوكمة – التمويل والاستثمار – التخطيط الاستراتيجى – المراجعة الداخلية – إدارة المخاطر والأزمات).

تنفيذ إجراءات تكويد جميع المنتجات والمواد الخام بالتعاون مع هيئة تسليح القوات المسلحة

وعلى جانب آخر، قامت الوزارة بتخفيض تكاليف الإنتاج باتخاذ عدد من الإجراءات تضمنت استحداث قطاع التدبير المركزى بهدف تخفيض تكلفة المواد والخامات والمساهمة فى حوكمة إجراءات عمليات التعاقد المختلفة، ويتم حاليا تنفيذ إجراءات تكويد جميع المنتجات والمواد المستخدمة فى إنتاجها بالتعاون مع هيئة تسليح القوات المسلحة الأمر الذى يساهم فى التخطيط الجيد للعملية الإنتاجية والقضاء على الهالك والرواكد.

كما قامت الوزارة بتطوير منظومة الجودة، حيث تم تحديث (343) مواصفة لأحدث المعايير والمواصفات الدولية مع امتلاك إمكانية تنفيذ عدد (1100) اختبار ومعايرة فى مختلف المجالات للمواد والأجهزة والمعدات.

وكان لوزارة الإنتاج الحربى السبق فى تطبيق مفهوم الثورة الصناعية الرابعة والتحول الرقمى من خلال رئاسة الوزارة للجنة تنمية الصناعات الرقمية وعضوية تحالف التحول الرقمى، حيث تم الاشتراك فى تنفيذ عدد من المنظومات الآلية على مستوى الدولة لتحسين حياة المواطنين منها منظومة (البطاقات التموينية – الحيازات الزراعية – التأمين الصحى الشامل – التتبع الدوائي) من خلال مركز نظم المعلومات والحواسب التابع للوزارة، وكذا العمل على ضبط وإحكام السيطرة بمنظومة العدادات الذكية مسبقة الدفع (غاز – مياه – كهرباء) من خلال شركة المعصرة للصناعات الهندسيـة (مصنع 45 الحربى) بالتعاون مع الأجهزة المعنية فى إطار الحفاظ على موارد الدولة.

وبالنسبة إلى إنجازات قطاعات الموارد البشرية والتطوير المؤسسى، فقد تم تطوير الموارد البشرية بالهيئة والشركات التابعة فى إطار تحقيق رسالة وزارة الإنتاج الحربى للمحافظة على الخبرات المتوفرة من خلال تخطيط ومتابعة نقل الخبرة إلى العاملين وإعداد صف ثان فى جميع التخصصات بحيث يكون هناك دائماً عامل منتج ذو أداء عالٍ قادر على إنهاء الأعمال الموكلة إليه بدقة فى الزمن المحدد، لذلك تم تطبيق نظم الحوكمة الحديثة فى إدارة الموارد البشرية من خلال إنشاء المنظومات الإلكترونية المختلفة.

وعلى جانب الاهتمام بالشباب تبنت الوزارة خطة لتمكين الشباب وتأهيلهم للقيادة من خلال تعيين 3 مساعدين من الشباب لوزير الدولة للإنتاج الحربى، وأيضاً تعيين 4 مساعدين لكل رئيس مجلس إدارة شركة من شركات الإنتاج الحربى، وإنشاء لجنة بكل شركة من الشباب المتميز بالشركة من مختلف التخصصات لمساعدة رئيس الشركة فى تحقيق الأهداف السنوية.

وزودت العاملين بالمعارف والمهارات والخبرات التى تساعدهم على تطوير الأداء والابتكار فى مجال عملهم وتأهيل الشباب المتميز على القيادة وتصعيد الكوادر المتميزة لشغل المناصب القيادية، وذلك من خلال تنفيذ خطة تدريب سنوية بجميع المستويات الوظيفية على أحدث الأساليب التكنولوجية والفنية والتحول الرقمى ومجالات الإدارة والمحاسبة، مثل (دورة قادة التغيير بالصين، برنامج التميز الحكومى للقيادة “4” بالمملكة المتحدة، البرنامج الرئاسى PLP، ماجستير إدارة الأعمال الحكومية MBA، ماجستير التنمية المستدامة، المدير المعتمد CM، القيادات النسائية، برنامج القيادة 1 و2)، ويتم تأهيل جميع العاملين المنتقلين إلى العاصمة الإدارية الجديدة.

اقرأ أيضا  إضاءة الأهرامات وقلعة محمد على باللونين الأزرق والبرتقالي بمناسبة اليوم العالمي للكبد

وبخلاف ذلك تم توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة الإنتاج الحربى ومؤسسة مصر الخير لتنفيذ برامج التدريب المهنى على مستوى الجمهورية وربط المتدربين بفرص العمل بوزارة الإنتاج الحربى ووحداتها التابعة، وتم تنفيذ (37) دورة منها بإجمالى (731) متدرب فى مجالات (الصيانة الميكانيكية والكهربية ـ CNC ـ رقابة الجودة ـ اللحام).

كما تم تنفيذ تدريب عملى لطلبة الجامعات (الحكومية/الأهلية/الخاصة) بشركات الإنتاج الحربى طبقاً لتخصصاتهم والتى تنفذ ضمن خطة التدريب الصيفى لوزارة الإنتاج الحربى.

مشاريع الانتاج الحربى

المحور الثانى دفع العمل فى مجال المشروعات الحربية

تحقيقاً لرؤية وزارة الإنتاج الحربى بأن تكون مؤسسة صناعية متطورة تعمل كمصدر رئيسى لتسليح القوات المسلحة، وحريصة على تحقيق قيمة مضافة للاقتصاد المصرى، قامت وزارة الإنتاج الحربى بتفيذ عدد (75) مشروعا فى المجال الحربى وذلك عن طريق الشركات التابعة.

المحور الثالث استغلال الطاقات الفائضة للمشاركة فى المشروعات القومية

وخلال السنوات السبع الماضية وتحديداً خلال الفترة من (يونيو 2014 حتى يونيو 2021) استفادت الوزارة من فائض الطاقات بشركات الإنتاج الحربى من خلال تنفيذ 256 مشروعا لصالح الوزارات والمحافظات والهيئات والجهات المختلفة بالدولة بتكلفة (9.010.69) مليار جنيه، ففى مجال الكهرباء والطاقة تم تنفيذ 4 مشروعات متمثلة فى (إنشاء شبكة الكهرباء لمشروع الإسكان الاجتماعى بمدينة النهضة، وإقامة 17 محطة طاقة شمسية لـ 2 منطقة تكنولوجية بمنطقتى برج العرب وأسيوط وتصنيع وتوريد 1250 طن كابلات كهرباء بمشروعات شبكات الكهرباء، تنفيذ أعمال شبكات ولوحات الكهرباء بمنطقة القمر الصناعى بالمعادى).

تنفيذ منظومة بطاقات التموين والتأمين الصحى الشامل والحيازة الزراعية

وفى مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات قامت وزارة الإنتاج الحربى بالانتهاء من تنفيذ 7 مشروعات متمثلة فى إنشاء منظومات (أرشفة نماذج بيانات البطاقات التموينية وصرف المقررات التموينية باستخدام البطاقة الذكية وميكنة القطاعات المختلفة بوزارة القوى العاملة وإنشاء منظومة تخطيط الموارد البشرية بمجلس التدريب الصناعى والشباك الموحد “الدفع الالكترونى” كمرحلة أولى والربط الشبكى بين المحليات مع الصندوق الاجتماعى للتنمية كمرحلة ثانية والتعداد السكانى للجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء ومنظومة المراقبة لجهاز تنظيم مياه الشرب).

وكان لوزارة الإنتاج الحربى دور مهم فى مجال الإنشاءات والمرافق خلال السنوات السبع الماضية، فقد قامت بتنفيذ عدد (59) مشروعا فى عدد (15) محافظة متمثلة فى إقامة ملاعب رياضية ومراكز شباب وحمامات سباحة وصالات رياضية، كما قامت بتنفيذ أعمال إنشائية متنوعة بعدد (6) مشروعات للجهات (معهد بحوث أمراض النبات ومركز بحوث الصحراء ومعهد البحوث للهندسة الوراثية ومركز بحوث وتطوير الفلزات ومعهد بحوث المياه الجوفية والوحدة المحلية بباسوس)، إلى جانب تطوير ورفع كفاءة وإعادة تأهيل سوق الجمعة على عدد (3) مراحل بمحافظة الإسماعيلية.

كما قامت وزارة الإنتاج الحربى بإنشاء ورفع كفاءة وصيانة مستشفيات بعدد (5) مشروع فى (أتميدة المركزى بالدقهلية – أبوسمبل الدولى بأسوان، دار السلام بالقاهرة، معهد أورام دمياط بدمياط، مستشفى برديس بالإسكندرية)، كما تم إنشاء وتطوير المعاهد الفنية الصحية بعدد (5) مشروع بمحافظات (أسيوط – بورسعيد – الدقهلية – البحيرة – الأقصر)، إلى جانب إنشاء وتطوير عدد (20) وحدة صحية بمحافظة بورسعيد، وإنشاء وتطوير مركز تأهيل لعلاج الإدمان والتعاطى بمحافظتيّ المنيا ومطروح.

كما تم تطوير المركز القومى للعيون بروض الفرج بمحافظة القاهرة، وإنشاء محلج حديث كامل بمرحلتيه (الأولى والثانية) بمحافظة الفيوم، وتطوير ورفع كفاءة المجمع الإسلامى ببور فؤاد بمحافظة بورسعيد، إضافة إلى إنشاء مجمع تصنيع التمور بسيوة بمحافظة مرسى مطروح، وإنشاء وتطوير عدد (3) معاهد أزهرية فى كل من (إفلاقة بالبحيرة وغزالة بمطروح والشورانية بسوهاج)، أيضاً تم تنفيذ أعمال إنشائية لجامعة الأزهر بعدد (3) مشروعات.

وإلى جانب هذه المشروعات قامت شركات الإنتاج الحربى فى مجال الإنشاءات والمرافق بتطوير ورفع كفاءة منشآت قطاع الضرائب بعدد (26) مشروعا بمحافظات (الإسكندرية ومطروح والقاهرة ودمياط والإسماعيلية والمنوفية والدقهلية وقنا)، وإنشاء نقابة المحامين بمحافظتيّ (المنيا والقاهرة) وتطوير نادى النقابة بأسوان.

وكذا إنشاء مبنى مرصد حلوان وتطوير مبنى المكتبة والموقع العام ومدخل المواطنين معهد البحوث الفلكية، وإنشاء مبنى إدارة التموين بمدينة أبو رديس بمحافظة (جنوب سيناء)، وإنشاء مبنى إدارى بهيئة المواد النووية بمحافظة جنوب سيناء لصالح المشروع الوطنى للتعدين واستخلاص اليورانيوم بمنطقة أبو زنيمة، وتأهيل وتطوير المدن الجامعية بمدينة الطلبة بجامعة السادات لـ (28) عمارة بمحافظة المنوفية.

كما تم تطوير ورفع كفاءة مدينة الأحلام السياحية المرحلة الأولى (A) باتحاد عمال مصر بمحافظة الإسكندرية، إلى جانب تطوير المعامل المركزية للمستشفيات الجامعية بأسيوط (المرحلة الثانية)، ورفع كفاءة مبنى مركز التأهيل لعلاج الإدمان بمحافظة مطروح (المرحلة الثانية)، وإنشاء وتطوير مراكز الرعاية الصحية الأولية بمحافظة الأقصر (المرحلة الأولى)، كما تم إنشاء مبانى إدارية وخدمية بإحدى الوحدات العسكرية، وتصنيع وتوريد عدادات المياه الميكانيكية لوزارة الإسكان، وكذا إنشاء منشآت اجتماعية (مجمع خدمات) حى الأسمرات بالمقطم، (2) مشروع متمثلة فى (إنشاء أسواق برأس البر فى محافظة دمياط)، وكذا تطوير مبنى الديوان العام لوزارة التضامن بمنطقة الشيخ ريحان بمحافظة القاهرة.

كما قامت وزارة الإنتاج الحربى بالمشاركة فى المشروع القومى لإنشاء المدارس المرحلة الأولى والثانية لعدد (86) مدرسة بمحافظات (القاهرة – الجيزة – القليوبية – الشرقية – المنوفية – الدقهلية – الغربية – الإسماعيلية – قنا – سوهاج – أسيوط – أسوان – الوادى الجديد – المنيا)، إضافة إلى تطوير أرض الصيادين برأس البر وإنشاء عدد (12) عمارة، وتطوير ورفع كفاءة المعهد الفنى الصحى بمحافظة الإسماعيلية، وتطوير ورفع كفاءة منشآت مأموريتيّ ضرائب المطرية والمرج، وكذا إنشاء وتطوير ورفع كفاءة منشآت المديرية المالية بمحافظة مطروح، وتطوير ورفع كفاءة مبنى مصلحة الضرائب بالنزهة.

اقرأ أيضا  انطلاق الاجتماع الأول للجنة ترويج الاستثمار والأعمال بين مصر واليابان

وفى مجال التنمية المحلية، قامت وزارة الإنتاج الحربى بإنشاء (11) مجزرا جديدا ورفع كفاءة (8) مجازر (ماشية/ دواجن)، وإنشاء عدد (8) مصانع لتدوير المخلفات إلى سماد عضوى بالمحافظات، إضافة إلى إنشاء (18) صوبة زراعية بالتنسيق مع جهاز مشروعات الخدمة الوطنية للقوات المسلحة، تضمنت (تركيب بيوت زراعية وتصنيع مكونات البيوت الزراعية وتدبير مستلزمات أنظمة البيوت الزراعية)، إلى جانب (2) مجمع للخبز الآلى بطاقة (7) خطوط بمحافظة السويس ومجمع 6 أكتوبر بـ (6) خطوط وخط نصف آلى بالمنيا ومجمع للخبز بمحافظة مطروح.

كما قامت وزارة الإنتاج الحربى بتنفيذ العديد من المشروعات فى مجال الموارد المائية والرى وهى مشروعات تشغيل (49) بئرا بالطاقة الشمسية بمنطقة توشكى، وتشغيل (25) بئرا بالطاقة الشمسية فى مدينة الداخلة بمحافظة الوادى الجديد، إلى جانب تجهيز (34) بئرا بالطاقة الشمسية والتحكم من بعد بمنطقة الواحات الداخلة بالوادى الجديد)، وتنفيذ أعمال حفر (50) بئرا اختباريا إنتاجيا لتغذية نهايات الترع بمحافظة أسوان، أيضاً قامت الوزارة بإنشاء بحيرة صناعية بوادى المياه لحماية وادى عبادى بمحافظة أسوان، وإنشاء بحيرة صناعية وإنشاء سد إعاقة بوادى خريط الرئيسى بكوم أمبو، إضافة إلى تصنيع وتوريد أنظمة الرى بالرش وبالتنقيط لزمام (208) أفدنة بمحافظة الفيوم، وتنفيذ أعمال حفر (20) بئرا إنتاجيا بعمق 750 مترا بغرب المنيا، وإنشاء (92) محطة رفع/خلط وسيط من المصارف إلى الترع، إلى جانب إعادة تأهيل قناطر إسنا (المرحلة الأولى الأعمال المدنية).

وفى مجال تمهيد ورصف الطرق انتهت وزارة الإنتاج الحربى من تنفيذ أعمال تمهيد ورصف طرق بـ (40) مشروعا بمحافظات (القليوبية والفيوم وأسوان وجنوب سيناء والقاهرة والغربية وأسيوط، إلى جانب المشاركة فى إنشاء الطريق الدائرى الإقليمى فى الوصلة من القاهرة حتى بنها بمسافة 11.7 كم، وقامت بتطوير ميدان المحطة بطنطا فى محافظة الغربية، إلى جانب رصف طرق شوارع حى المرج.

واستطاعت الوزارة من خلال شركاتها المختلفة تنفيذ عدة مشروعات فى مجال السياحة والآثار مثل تأهيل ورفع كفاءة (2) محطة طاقة شمسية بمنطقة سبوع وعمدا بجنوب أسوان، وتصنيع (127) بوابة إلكترونية (أفراد ــ حقائب – X-RAY)، كما شاركت الوزارة فى الحدث العالمى الخاص بموكب نقل المومياوات من خلال تصنيع (22) عجلة حربية.

أما فى مجال الزراعة فتم تطوير منظومة حصر الحيازات الزراعية وميكنة (311) إدارة زراعية و(5000) جمعية زراعية.

وتم إنشاء المدفن الصحى للمخلفات الخطرة بمركز الناصرية لمعالجة المخلفات الخطرة بموقع خلية الدفن، إلى جانب ملاعب جماعية بنادى العبور الرياضى فى محافظة القليوبية، وأيضاً تجهيز الملعب المتعدد والمضمار الصغير والملعبين بنادى الجزيرة الرئيسى.

كما كان للوزارة وشركاتها التابعة دور فعال فى مجابهة فيروس كورونا من خلال تصنيع وإنتاج مستلزمات طبية (الكمامات الطبية، المحاليل والمطهرات، بوابات التعقيم) طبقاً للطاقات الإنتاجية الآتية: تصنيع الكمامات الطبية بطاقة إنتاجية يومية قدرها (0.4) مليون كمامة، تصنيع المطهرات بطاقة إنتاجية يومية قدرها (280) طن (كحول ، كلور، هاند جيل)، تصنيع بوابات التعقيم طبقاً للطاقات المتاحة، وكذلك تصنيع معدات التطهير والتى يمكن تحميلها على مقطورة أو عربة طبقاً للطاقات المتاحة.

وجار تنفيذ (185) مشروعا لصالح الوزارات والمحافظات والهيئات بقيمة (30.085.819) مليون جنيه، ففى مجال معالجة مياه الصرف الصحى وتنقية مياه الشرب جار تنفيذ (71) محطة تحلية مياه الشرب بمحافظات (المنوفية والقليوبية وسوهاج وشمال سيناء والوادى الجديد والجيزة)، وعدد (100) مشروع (محطات معالجة مياه الصرف الصحى ومحطات الرفع والشبكات) بمحافظات (القاهرة والإسكندرية والمنوفية والدقهلية والبحيرة والشرقية والغربية ودمياط والقليوبية والجيزة والسويس وشمال سيناء والمنيا والفيوم والبحر الأحمر)، إلى جانب تغذية العاصمة الإدارية بمياه الشرب من خليج السويس.

أما فى مجال الكهرباء والطاقة فيتم إقامة شبكات كهرباء لؤلؤة العاشر من رمضان وبمجمع الإسكان التعاونى بمدينة بدر، وجار أيضاً إقامة شبكة التغذية الكهربائية فى (بيت الوطن) بمحافظة القاهرة، وتنفيذ خط نقل الكهرباء جهد 220 ك فولت بطول60 كم بين البستان ووادى النطرون، وتطوير ورفع كفاءة محطة كهرباء مستشفى الأطفال القديم بجامعة عين شمس.

وفى مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يتم تطوير (294) مكتب بريد بمختلف القطاعات البريدية على أربع مراحل بالمحافظات، كما يتم إنشاء مبنى مكتب بريد منطقة القليوبية، وميكنة أعمال بيانات العقارات المبنية بالمحافظات، وكذا ميكنة وتشغيل وصيانة منظومة تتبع الأدوية والمستحضرات الطبية ومنظومة التأمين الصحى الشامل.

كما يجرى العمل على تنفيذ (77) مشروعا فى مجال الإنشاءات مثل تطوير ورفع كفاءة مستشفى الزهراء الجامعى فى محافظة القاهرة)، وإنشاء وتطوير (86) معهد أزهرى بـ (16) محافظة (مطروح والوادى الجديد والإسكندرية وبنى سويف والمنيا ودمياط وقنا والغربية والأقصر وسوهاج وأسوان وأسيوط والقاهرة والمنوفية والدقهلية والبحر الأحمر)، ورفع كفاءة وتطوير وإعادة تأهيل المدارس التعليمية لعدد (243) مدرسة بمحافظات (الجيزة – الغربية – الدقهلية – الشرقية – الفيوم – بورسعيد – المنيا – بنى سويف – الإسكندرية)، وإنشاء مستشفى معالجة الإدمان داخل مستشفى حميات إمبابة فى محافظة الجيزة.

وفى مجال النقل يتم تطوير (295) مزلقانا لصالح الهيئة القومية لسكك حديد مصر وطرق مداخلها المرحلة الثالثة من الأولوية الأولى (الأعمال المدنية)، وكذا تطوير (295) مزلقانا بتركيب نظم تحكم كهروميكانيكية، إلى جانب تطوير وصيانة محطات السكك الحديدية لـ (86) محطة.

اقرأ أيضا  مكتب هيئة تنشيط السياحة بالأقصر يستقبل سائحي أولى رحلات الطيران العارض من أسبانيا

وفى مجال الموارد المائية والرى، جار تأهيل وتطوير السد العالى (تطوير الإنارة وتهوية أنفاق الصرف، سلالم آبار الصرف لعدد 6 آبار)، أما فى مجال الزراعة فجار الانتهاء من تصنيع وتوريد عدد (2000) سطارة وتصنيع مجففات الذرة.

من مشاريع الانتالج الحربى

المحور الرابع إقامة شركات صناعية جديدة وإنشاء خطوط إنتاج (تم التأسيس / تحت التأسيس)

وخلال السنوات السبعة الأخيرة تم إقامة عدد من الشركات الصناعية وخطوط الإنتاج الجديدة بالتعاون مع مختلف الجهات، وذلك فى إطار تعميق التصنيع ونقل الخبرات التكنولوجية الحديثة والتصنيع المشترك لعدد من الصناعات، حيث تم تأسيس عدد (6) شركات وهى: الشركة المصرية الوطنية للمستحضرات الدوائية WE-CAN بالتعاون بين الهيئة القومية للإنتاج الحربى وشركات (فاكسيرا، سيدكو، فاركو) وتم تأسيسها فى 8/ 5/ 2017، إلى جانب الشركة المصرية لصناعة المستلزمات والأدوات الرياضية لتصنيع النجيل الصناعى بالتعاون بين الهيئة القومية للإنتاج الحربى وكل من (صندوق التمويل الأهلى، شركة مصر للمقاصة، شركة ماستر سبورت) والتى تم تأسيسها بتاريخ 14/ 8/ 2016.

كما تم تأسيس شركة مصر الخليج للمصاعد والسلالم الكهربائية فى 17/ 5/ 2018 بالتعاون بين الهيئة القومية للإنتاج الحربى وشركة حلوان للآلات والمعدات وشركة الخليج للمصاعد والسلالم المحدودة السعودية، تأسيس شركة أبو زعبل الهندسية لخدمات التخريم بالتعاون بين الهيئة القومية للإنتاج الحربى وشركة أبو زعبل للكيماويات المتخصصة والشركة العربية للصناعة والتعدين وهندسة الصخور العُمانية وتم تأسيسها فى 20/ 8/ 2019.

وتم تأسيس الشركة المصرية لإنتاج وتصنيع معدات تحلية المياه بالتعاون بين الهيئة القومية للإنتاج الحربى وشركة IDWT فى 3/ 12/ 2019، وفى مارس 2020 تم تأسيس شركة المعصرة جاز مترو لإنتاج عدادات الغاز مسبوقة الدفع بالتعاون بين شركة المعصرة للصناعات الهندسية وشركتىّ جاز مترو والسويدى إلكتروميتر.

ويوجد (5) شركات صناعية جديدة تحت التأسيس لإنتاج العربات المدرعة ST100 – ST500 لتلبية احتياجات القوات المسلحة بالتعاون بين مصنع إنتاج وإصلاح المدرعات وشركة IMUT، إلى جانب تصنيع عربات البيك أب بالتعاون بين شركة إم جلورى القابضة وشركة حلوان للآلات والمعدات، وأيضاً تصنيع إطارات السيارات بالتعاون بين (وزارة قطاع الأعمال، الهيئة العربية للتصنيع، الهيئة القومية للإنتاج الحربى، وكذا تصنيع الفلاتر الكهربائية بالتعاون بين الهيئة القومية للإنتاج الحربى وشركة المعصرة للصناعات الهندسية وشركة ATD الإماراتية، وكذا إقامة مصنع لإنتاج ألواح الطاقة الشمسية بدءً من الرمال بالتعاون بين الهيئة القومية للإنتاج الحربى وإحدى الشركات العالمية المتخصصة فى ذات المجال.

وبخلاف الشركات الصناعية الجديدة التى تم تأسيسها خلال السبع سنوات الماضية، تم الإنتهاء من إقامة (8) خطوط إنتاج جديدة بهدف تعميق التصنيع المحلى وتلبية احتياجات القطاعات المختلفة بالدولة، فتم فى مارس 2020 إنشاء خط إنتاج عدادات المياه مسبوقة الدفع بالتعاون بين شركة المعصرة للصناعات الهندسية وشركة أفق لخدمات الطاقة.

وفى يوليو 2020 تم إنشاء خط إنتاج عدادات الكهرباء الذكية ومسبوقة الدفع بالتعاون بين شركة المعصرة للصناعات الهندسية وشركة أفق لخدمات الطاقة، وفى عام 2018 تم إنشاء خطين لتصنيع عدادات الكهرباء الذكية الأول بالتعاون بين شركة بنها للصناعات الإلكترونية وشركة ZTE الصينية والثانى بالتعاون بين شركة المعصرة للصناعات الهندسية وشركتيّ (هاواوى، كلو) الصينيتين، إضافة إلى تصنيع وتركيب الطلمبات الطاردة المركزية الرأسية والأفقية ومستلزماتها بالتعاون بين شركة حلوان للصناعات الهندسية وشركة “الوايلر فريد للطلمبات” وقد بدأ التشغيل فى مارس 2021، إضافة إلى إقامة خطوط لتصنيع الكمامات الجراحية ابتداء من فبراير/ مارس 2021 وذلك فى إطار مواجهة جائحة فيروس كورونا بالتعاون بين شركة هليوبوليس للصناعات الكيماوية وشركة كابيتال مصر.

وفى إطار قيام وزارة الإنتاج الحربى باستحداث خطوط إنتاج جديدة للمساهمة فى تعميق التصنيع المحلى وتلبية احتياجات القطاعات المختلفة بالدولة توجد حالياً (6) خطوط إنتاج تحت التأسيس، فيتم حالياَ العمل على تصميم وتصنيع أتوبيس كهربائى مصرى بالتعاون بين مصنع إنتاج وإصلاح المدرعات وشركة MCV، إلى جانب تصنيع مجموعة تحويل السيارات للعمل (بنزين/ غاز) بالتعاون بين شركة المعصرة للصناعات الهندسية وشركة لاندرينزو الإيطالية، وكذا تصنيع التجهيزة المحمولة لمراكز القيادة بالتعاون بين شركة بنها للصناعات الإلكترونية وشركة هايير الصينية، ولتصنيع ورق الطباعة الأبيض جار التعاون بين شركة هليوبوليس للصناعات الكيماوية وشركـة EG-Metal المصرية، إلى جانب تصنيع مسبوكات ماكينات التحكم الرقمى المبرمجة بالتعاون بين كل من (شركة حلوان للمسبوكات، شركة حلوان للآلات والمعدات، الهيئة العربية للتصنيع، شركة عالمية)، وأيضاً تم تصميم وتصنيع (لودر مصرى وجريدر).

كما تشارك وزارة الإنتاج الحربى من خلال (مصنع 200 الحربي) فى تنفيذ المشروع القومى لتحويل الأتوبيسات للعمل بالغاز الطبيعى، حيث تم توقيع عقد لتحويل (2262) أوتوبيس للعمل بالغاز الطبيعى بدلاً من السولار بين وزارات (التنمية المحلية والمالية والإنتاج الحربى والبترول والثروة المعدنية) وهيئة النقل العام بالقاهرة وهيئة نقل الركاب بالإسكندرية، وذلك على مدار ست مراحل تنفيذية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »