سيــارات

الإنتاج الحربى: الإعلان عن أسعار السيارة الكهربائية «E-motion».. قريبًا

كشفت وزارة الإنتاج الحربي أنه سيتم الإعلان عن أسعار السيارة الكهربائية «E-motion» -التي تم الكشف عنها أمس خلال احتفالية الوزارة باستلام أول اتوبيسين

شارك الخبر مع أصدقائك

كشفت وزارة الإنتاج الحربي، أنه سيتم الإعلان عن أسعار السيارة الكهربائية «E-motion» -التي تم الكشف عنها أمس خلال احتفالية الوزارة باستلام أول اتوبيسين كهربائيين من شركة فوتون الصينية – خلال الفترة المقبلة.

الإنتاج الحربي تحذر من محاولات مستودرين لاستغلال احتفالية الترويج الرسمي عن السيارة

وقالت الوزارة فى بيان لها قبل قليل، إن ما يتم تداوله من أسعار هو محاولات من بعض المستوردين الذين يستوردون سيارات مشابهة من شركات صينية استغلالًا لاحتفالية أمس للترويج عن منتجهم.

وأوضحت أن الصفحات التي تنشر هذه الأخبار استخدامت صورة السيارة من حفل الوزارة والتي تحمل اسم E-MOTION وهو الاسم التجاري المسجل بالتعاون بين الإنتاج الحربي وشركة IMUT.

وأشارت الوزارة، إلى أن السيارة التي أعلن عنها أمس من المقرر أن تستخدم في قرى سياحية وكمباوندات.

وتابعت: “أما السيارات التي سوف يتم قيادتها في الشارع سوف يكشف عنها في الفترة القادمة”.

احتفالية التدشين في ضوء اتفاقية وقعت خلال زيارة الرئيس السيسي في الصين

وشارك فى احتفالية التدشين الدكتور محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربي، وكذا ممثلي شركة “فوتون” الصينية.

كما شارك الدكتور ميشيل نايت الرئيس التنفيذي لشركة IMUT وأحد العلماء المصريين بالخارج، والدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء.

وحضر اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية، والدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، وهشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام، والفريق كامل الوزير، وزير النقل، واللواء خالد عبد العال، محافظ القاهرة، والممثلتين يسرا ونشوى مصطفى.

جاء هذا الاحتفال في ضوء الاتفاقية التي شهدها الدكتور محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربي والمهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة خلال زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية للصين على هامش “منتدى الحزام والطريق” خلال شهر أبريل الماضي.

وهي الاتفاقية التي تم توقيعها بين مصنع إنتاج وإصلاح المدرعات (مصنع 200 الحربي) وشركة “فوتون” الصينية لنقل وتوطين تكنولوجيا تصنيع الأوتوبيسات الكهربائية في مصر.

أهداف الاتفاقية

وتهدف هذه الاتفاقية إلى تصنيع (2000) أوتوبيس كهربائي (بمصنع 200 الحربي) على مدار أربع سنوات وبنسبة تصنيع محلي تصل إلى 45%.

ومن المخطط توريد باقي أوتوبيسات المرحلة الأولى بعدد (48) أوتوبيساً مطلع العام المقبل.

ويعقب ذلك تصنيع 450 أتوبيس كهربائي خلال العام 2020 بمصر محليا.

ويستمر تنفيذ المخطط وتعميق التصنيع تدريجياَ حتى الوصول لنسبة 45%.

اهتمام بمواكبة التطور التكنولوجي

بدوره، قال الدكتور محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربي إنه يوجد اهتمام حالياً بمواكبة التطور التكنولوجي العالمي في مختلف المجالات.

وأضاف أن الوزارة قامت بإعداد إستراتيجية تصنيع ونشر استخدام المركبات الكهربائية بناءَ على تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية وذلك بالتعاون مع الوزارات والجهات المعنية بالدولة.

وأكد أن التعاون مع الشركات العالمية الرائدة في هذا المجال يأتي بهدف تعميق التصنيع المحلي ونقل وتوطين تكنولوجيا تصنيع المركبات الكهربائية في شركات الإنتاج الحربي وليس التوريد أو التجميع فقط.

وأوضح أنه تم مراعاة التأكيد على امتلاك الشركات العالمية التي يتم التعاون معها لمقومات صناعية تسمح لها بنقل التكنولوجيا وتقديم الدعم الفنى والتكنولوجي.

وأكد أن هذا التعاون تم بالاستعانة بخبرة الدكتور ميشيل نايت أحد علماء مصر بالخارج والذي يتعاون معنا في العديد من المجالات التصنيعية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »