سيـــاســة

الإمارات: دول المنطقة لا تريد الحرب.. ولكن ضقنا ذرعًا بالتنمر الإيراني

قال أنور قرقاش، وزير الدولة الإماراتي للشئون الخارجية، إن دول المنطقة لا تريد الحرب أو التصعيد، ولكنها ضاقت ذرعًا بالتنمر الإيراني.

شارك الخبر مع أصدقائك

قال أنور قرقاش، وزير الدولة الإماراتي للشئون الخارجية، إن دول المنطقة لا تريد الحرب أو التصعيد، ولكنها ضاقت ذرعًا بالتنمر الإيراني، موضحًا أن الحكمة مطلوبة في الوضع الحالي والحزم واجب ما حدث في توصيات القمم الثلاث التي عقدت بمكة.

وأضاف قرقاش، فى سلسلة تغريدات له على موقع التدوينات المصغرة “تويتر”: “نحن أمام مرحلة إقليمية حساسة هي حصيلة تراكم السياسات الإيرانية في المنطقة، الحكمة مطلوبة والحزم واجب، والرياض أعادت صياغة الموقف الخليجي والعربي وإلى حد ما الإسلامي وعبر ثلاث قمم ناجحة”.

وأكدت على دورها ومركزيته من خلال تجديد الزخم الخليجي والعربي.

وتابع: “بعيدًا عن شوشرة المنصات الإعلامية فنحن أمام فرصة سانحة تبني على إجماع الموقف السياسي للقمم الثلاث، موقف يجمع بين الحكمة والردع والحزم ويبعد المنطقة عن أجوائها الملبدة الدقيقة وينهي مرحلة التوتر التي تسببت فيها التدخلات الإيرانية في الشأن العربي”.

وأكد: “مع نهوض الدور المركزي للسعودية نرى أن المرحلة تشهد تراجع الدور المخرب لبعض دول الإقليم وبعض المدعين الصغار وهذا تطور إيجابي، المنطقة لا تريد الحرب أو التصعيد و لكنها ضاقت ذرعا بالتنمر الإيراني”.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »