سيـــاســة

الإفتاء: نشر صور مسيئة للرسول يستفز مليار ونصف مسلم

اونا

حذرت دار الإفتاء المصرية من عزم مجلة “شارلي إيبدو” الفرنسية الساخرة، نشر عدد جديد مسيئ للنبي -صلى الله عليه وآله وسلم-، ردًّا على الهجمات الإرهابية التي تعرضت لها المجلة.

شارك الخبر مع أصدقائك

اونا

حذرت دار الإفتاء المصرية من عزم مجلة “شارلي إيبدو” الفرنسية الساخرة، نشر عدد جديد مسيئ للنبي -صلى الله عليه وآله وسلم-، ردًّا على الهجمات الإرهابية التي تعرضت لها المجلة.

وأكدت دار الإفتاء فى بيان لها أن إقدام المجلة المسيئة على هذا الفعل هو استفزاز غير مبرر لمشاعر مليار ونصف مسلم عبر العالم يكنون الحب والاحترام لنبي الرحمة صلى الله عليه وآله وسلم.

وأشارت الدار إلى أن هذا العدد سيتسبب في موجة جديدة من الكراهية في المجتمع الفرنسي والغربي بشكل عام، كما أن ما تقوم به المجلة لا يخدم التعايش وحوار الحضارات الذي يسعى المسلمون إليه، مما يعد تطورًا خطيرًا مناهضًا للقيم الإنسانية والحريات والتنوع الثقافي والتسامح واحترام حقوق الإنسان التي تحمل أهمية كبيرة للهدوء المجتمعي والسلام، كما أنها تعمق مشاعر الكراهية والتمييز بين المسلمين وغيرهم.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »