طاقة

الإعلان عن تنفيذ مشروعات بترولية جديدة بالسويس

أكد وزير البترول والثروة المعدنية، المهندس شريف إسماعيل، أن جولته التفقدية الموسعة على المشروعات البترولية بالسويس والعين السخنة، جاءت للاطمئنان على سير العمل والوقوف على معدلات تنفيذ الخطط الإنتاجية والتطوير ومتابعة موقف عمليات تطوير القدرات الإنتاجية وضوابط واشتراطات الأمان الصناعى والسلامة بمعامل التكرير، حيث يتم حاليا دراسة وتنفيذ عدد من المشروعات الجديدة بمعمل السويس لتصنيع البترول، والتى تتضمن وحدتين جديدتين لإنتاج الأسفلت واسترجاع الغازات وتقييم الموقف الحالى لمجمع التفحيم والقيام بدارسة لإنشاء مجمع جديد لزيوت التزييت.

شارك الخبر مع أصدقائك

 

أ ش أ:
أكد وزير البترول والثروة المعدنية، المهندس شريف إسماعيل، أن جولته التفقدية الموسعة على المشروعات البترولية بالسويس والعين السخنة، جاءت للاطمئنان على سير العمل والوقوف على معدلات تنفيذ الخطط الإنتاجية والتطوير ومتابعة موقف عمليات تطوير القدرات الإنتاجية وضوابط واشتراطات الأمان الصناعى والسلامة بمعامل التكرير، حيث يتم حاليا دراسة وتنفيذ عدد من المشروعات الجديدة بمعمل السويس لتصنيع البترول، والتى تتضمن وحدتين جديدتين لإنتاج الأسفلت واسترجاع الغازات وتقييم الموقف الحالى لمجمع التفحيم والقيام بدارسة لإنشاء مجمع جديد لزيوت التزييت.

 
وقال وزير البترول – خلال جولته التفقدية اليوم الاثنين: “إنه يتم تنفيذ عدد من المشروعات الجديدة بمعمل النصر لتكرير البترول، منها إقامة وحدة جديدة لمعالجة النافتا وإنشاء عدد من خطوط نقل المنتجات البترولية لرفع كفاءة، وتسهيل عملية التدفيع إلى الموانئ بما يسهم فى زيادة فاعلية حركة تداول المنتجات البترولية، وذلك إلى جانب إحلال وتجديد الطلمبات بخطوط الأسفلت”.
 
وأضاف أن هذه المشروعات تهدف إلى زيادة تأمين إمدادات السوق المحلى من المنتجات البترولية، مشيراً إلى حرص قطاع البترول على تحقيق التشغيل الأمن بمعامل التكرير خاصة المعامل القديمة لضمان الحماية الكاملة للعاملين والأصول الإنتاجية.
 
واوضح أن قطاع البترول نجح فى إقامة صناعات استراتيجية متطورة للمعدات والمهمات البترولية التى تحتاجها بشدة مشروعات تنمية وانتاج البترول والغاز، لافتا إلى أن الاستثمار فى مجالات وصناعات غير تقليدية تدخل مصر للمرة الأولى يأتى فى إطار استراتيجية التوسع فى التصنيع المحلى للمعدات ونقل تكنولوجيا تصنيعها لمصر بالتعاون مع الشركات العالمية المتخصصة بما يؤدى إلى الحد من استيرادها، وتوفير العملة الأجنبية، وتقليل التكاليف والمساهمة فى سرعة تنفيذ المشروعات الجديدة.
 
وخلال تفقد وزير البترول لسير العمل بمشروع العالمية لتصنيع مهمات الحفر بالعين السخنة، أوضح المهندس محمد أبو العلا رئيس الشركة أنه جار الإعداد لإنشاء المرحلة الثانية باستثمارات جديدة 32 مليون دولار، على أن يتم الانتهاء منها بنهاية العام القادم، موضحا أن المصنع ساهم بانتاجه فى تخفيض أسعار مواسير الحفر بما انعكس ايجابا على تخفيض التكلفة الاقتصادية لعمليات الحفر وتحقيق خطط التنمية والاستكشاف.
 
كما تفقد الوزير مصنع الحفارات التابع لشركة البترول المصرية الصينية لتصنيع أجهزة الحفر، فيما أوضح المهندس السيد البدوى رئيس الشركة أن المصنع نجح حتى الآن فى تزويد صناعة البترول المصرية بسبعة حفارات برية، فضلا عن إبرام عقود توريد ثلاثة أجهزة جديدة مؤخراً نتيجة الثقة التى حصل عليها واعتماده ضمن الشركات العالمية المتخصصة فى مجاله.
 
وتفقد وزير البترول أيضا مصنع المصرية الألمانية للمضخات “روهربمبن”، حيث قال المهندس محمد أمانى رئيس الشركة “إن المصنع يشهد حاليا تنفيذ خطة عمل لزيادة قدراته وتعظيم دوره فى تصنيع المضخات محليا لمشروعات البترول والغاز، مؤكدا على أهمية تفعيل دور الشركة فى جذب المزيد من التعاقدات الجديدة بما يتواكب مع تكثيف مشروعات التنمية والانتاج الجديدة بحقول البترول والغاز”.
 
واختتم الوزير جولته بتفقد مصنع السويس لمهمات السلامة المهنية حيث نوه محمود أبو غيدة رئيس الشركة بأن المصنع يلبى احتياجات شركات قطاع البترول من مهمات الوقاية الشخصية للعاملين بالمواقع البترولية من ملابس ومهمات الأمان الصناعى طبقا للمواصفات العالمية، موضحا أنه نجح فى اقتحام الأسواق الخارجية بتصدير منتجاته إلى عدد من الدول بما يسهم فى زيادة الجدوى الاقتصادية والعائدات.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »