سيــارات

«الإعفاءات الجمركية» تقفز بواردات «الملاكى» بنسبة 26%

خلال 7 أشهر عبر منفذ الإسكندرية الجمركى

شارك الخبر مع أصدقائك

 قفزت واردات سيارات الركوب «الملاكى» المفرج عنها عبر منفذ الإسكندرية الجمركى بنسبة %26 لتصل إلى 65 ألفا و368 مركبة بقيمة استيرادية 20.8 مليار جنيه خلال الشهور السبعة الأولى من العام الحالى، مقارنة مع 51 ألفا و824 وحدة بقيمة 14.5 مليار جنيه فى الفترة المقابلة من العام السابق.

وأظهرت الإحصاءات الصادرة عن الإدارة العامة لمنفذ جمرك سيارات الإسكندرية، زيادة قيمة الإعفاءات الجمركية الممنوحة على سيارات الركوب المستوردة بنسبة %47.9 لتصل إلى 8.6 مليار جنيه خلال تلك الفترة، مقابل 5.8 مليار لفترة المقارنة.       

ويعتبر منفذ جمرك سيارات الإسكندرية الميناء الوحيد الذى يقوم بتطبيق اللوائح والاتفاقيات الدولية المتعلقة بالإعفاءات الجمركية على سيارات الركوب  المستوردة من الدول المبرمة للاتفاقيات، ومنها “الشراكة الأوروبية، وأغادير، والشراكة المصرية التركية”.

اقرأ أيضا  «راية أوتو» تضخ استثمارات 200 مليون دولار فى تصنيع المركبات الكهربائية خلال 3 سنوات

وبحسب التقرير الصادر عن منفذ الإسكندرية الجمركى، سجلت واردات السيارات التجارية بمختلف فئاتها ومنها «الميكروباص، والبيك أب» – ارتفاعًا بنسبة %56 لتصل إلى 11 ألفا و925 مركبة بقيمة استيرادية 4.7 مليار جنيه خلال الفترة من يناير حتى يوليو الماضى، مقارنة مع  7 آلاف و643 وحدة بقيمة بلغت 5.2 مليار جنيه فى الفترة المقابلة من العام السابق.

وبلغ إجمالى الإعفاءات الجمركية الممنوحة على السيارات التجارية المفرج عنها عبر منفذ الإسكندرية الجمركى نحو 347.3 مليون جنيه خلال الفترة المذكورة، مقابل 388.9 مليون جنيه لفترة المقارنة، بنسبة انخفاض %10.6.

اقرأ أيضا  تبدأ من 135 ألف جنيه.. أسعار سيارات سوزوكي سياز المستعملة

 على الجانب الآخر، انخفض إجمالى واردات قطع غيار السيارات المفرج عنها عبر منفذ الإسكندرية الجمركى بنسبة %9 لتصل إلى 5358 رسالة بقيمة استيرادية بلغت 5.4 مليار جنيه خلال أول 7 أشهر من العام الحالى، مقارنة مع 5 آلاف و895 شحنة بقيمة بلغت 5.7 مليار جنيه فى الفترة المقابلة من العام السابق.

من جهته، أرجع منتصر زيتون، عضو لجنة تسيير أعمال الشعبة العامة للسيارات بالغرفة التجارية بالقاهرة، نمو واردات سيارات الركوب إلى زيادة معدل استيراد الطرازات الأوروبية والتركية المنشأ على خلفية الامتيازات والإعفاءات الجمركية الكاملة التى تحصل عليها تلك الفئات.

وأضاف أن التطبيق الكامل لاتفاقيات الشراكة المصرية الأوروبية والتركية أسهم فى تغير خريطة سوق السيارات من خلال ارتفاع مبيعاتها على حساب الماركات التجارية الأخرى وعلى رأسها الصينية والفئات المجمعة محليًا بداية من العام الماضى.

اقرأ أيضا  كورولا وصنى وقشقاى ثلاثى صدارة العلامات اليابانية فى مصر

يذكر أن مبيعات السيارات الأوروبية فى السوق المحلية، سجلت نموًا بنسبة %63 لتصل إلى 20 ألفًا و806 مركبات خلال النصف الأول من العام الحالى، مقارنة مع 12 ألفًا و780 وحدة فى الفترة المقابلة من العام السابق، وفقًا للإحصاءات الصادرة عن مجلس معلومات سوق السيارات «أميك».

وصعدت مبيعات السيارات التركية المنشأ فى مصربنسبة %82.8 لتصل إلى 12.8 ألف وحدة خلال الفترة من يناير حتى يونيو الماضى، مقارنة مع 7 آلاف وحدة خلال الفترة نفسها من العام السابق.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »