الإسكندرية

الإسكندرية تتزين لاستقبال «أمم إفريقيا» (صور)

الإسكندرية تنهي إستعداداتها لإستقبال بطولة الأمم الإفريقية ، في حين أن إستاد الإسكندرية الرياضي سيشهد إجراء عدد من مباريات البطولة الهامة للمجموعة الثانية، والتي تضم كل من " نيجيريا ، بروندي ، غينيا ، مدغشقر".

شارك الخبر مع أصدقائك

أنهت محافظة الإسكندرية استعداداتها لاستقبال بطولة كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم، والمقرر أن تستضيفها مصر خلال الفترة من ٢١ يونيو إلى ١٩ يوليو المقبل.

وتقام مبارياتها بخمس محافظات تشمل القاهرة والإسكندرية والإسماعيلية وبورسعيد والسويس، وذلك بمشاركة عدد ٢٤ منتخبا لأول مرة فى تاريخ أمم أفريقيا

وتقام مباريات المجموعة الثانية والتي تضم كل من نيجيريا ، بروندي ، غينيا ، مدغشقر ، على ملعب إستاد الإسكندرية الرياضي، وذلك وفقا لتصريحات الدكتور عبد العزيز قنصوه محافظ الإسكندرية.

تجهيز مداخل إستاد الإسكندرية

وأوضح “قنصوه” خلال تصريحاته أن إستاد الإسكندرية الرياضي والمنطقة المحيطة به شهدت أعمال تطوير مكثفة خلال الأشهر الماضية لاستقبال بعض مباريات بطولة كأس الأمم الإفريقية.

ولفت إلى أنه علاوة على ذلك فقد تم الإنتهاء من جميع أعمال التطوير والتجميل لجميع الشوارع والميادين خاصة المداخل والمحاور المرورية الرئيسية بالمحافظة.

وأوضح أنه تم رفع كفائتها وتزيينها، وصيانة وتجديد أعمدة الإنارة بها، ووضع العلامات الإرشادية والمرورية اللازمة وصيانة جميع المسطحات الخضراء وتشغيل النوافير بالميادين بنطاق المدينة.

إستعداد الثغر لبطولة الأمم الإفريقية

قنصوة: برامج سياحية وترفيهية لجميع الفرق المشاركة

وأضاف محافظ الإسكندرية أنه تم تزيين مداخل المدينة بعلم مصر وأعلام الدول والفرق المشاركة.

وأوضح أنه تم إعداد وتجهيز عدة برامج سياحية وترفيهية لجميع الفرق المشاركة والوفود المرافقة لها من الدول الأفريقية وضيوف المحافظة.

و تتضمن تنظيم فقرات فنية وثقافية، إلى جانب تنظيم برنامج خاص لزيارة جميع الأماكن السياحية ومعالم المحافظة والمزارات السياحية.

وتشمل جولات ميدانية للوفود للتعرف على الملامح السياحية لعروس البحر الأبيض المتوسط وتسويقها من خلال كونهم سفراء لبلادهم خاصة أن المحافظة تمتلئ بالمناطق والمزارات السياحية المتميزة .

بوابة إستاد الإسكندرية

قنصوة: جميع الأجهزة الأمنية والتنفيذية رفعت درجة الإستعداد القصوى

استعداد طرق الثغر لبطولة الامم الافريقية

على الصعيد ذاته أشار  قنصوة إلى أن إقامة البطولة في مصر ساهم في تحسين الصورة الذهنية لمصر في الخارج وأوصل رسالة للعالم بأن مصر مستقرة أمنيا وسياسيا.

ووجه التحية للقيادة السياسية التي أصرت على إحتضان الدولة المصرية للبطولة.

وأكد أن جميع الأجهزة الأمنية والتنفيذية بالمحافظة قد رفعت درجة الإستعداد القصوى ويعملون على قدم وساق للظهور بصورة مشرفة خلال فترة إقامة بطولة كأس الأمم الإفريقية .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »