بورصة وشركات

الإدارة التنفيذية للمجموعة :«بورتو جروب» تتبنى خطة طموح لإنهاء المشروعات وتسريع التسليمات

مشاركة «بنك مصر» فى تمويلنا شهادة ثقة فى موقفنا المالى

شارك الخبر مع أصدقائك

تتبنى الإدارة التنفيذية الجديدة لمجموعة «بورتو جروب» القابضة خطة إستراتيجية طموح للنهوض بالمجموعة تركز على إنهاء المشروعات الحالية وتسريع عمليات التسليم ، والتركيز على الذكاء الاصطناعى فى تنفيذ الوحدات وكذلك التسويق والمبيعات.

التقت «المال» كلا من جمال فتح الله، رئيس مجلس إدارة المجموعة، وأيمن بن مختار بن إبراهيم خليفة، نائب رئيس مجلس إدارة المجموعة، والعضو المنتدب للشئون المالية والتطوير، للوقوف على أهم محاور الخطة الإستراتيجية.

وتولى كل من جمال فتح الله وأيمن بن خليفة منصبيهما رسميًا منذ منتصف أبريل الماضى، بموافقة مجلس الإدارة على تعيينهما عقب استقالة محمد سيد محمد عبدالرازق، من منصبه كرئيس لمجلس الإدارة.

فتح الله: تحملنا المسئولية فى ظروف صعبة واستغلينا «كورونا» فى ترتيب الشركة من الداخل

بداية، قال جمال فتح الله رئيس المجموعة إن مجلس الإدارة الجديد تولى المسئولية فى ظروف صعبة مع بداية أزمة فيروس كورونا المستجد والذى أثر بدوره على نشاط التطوير العقارى لكنه استغل هذه الفترة فى إعادة ترتيب الشركة من الداخل وتجهيزها للعمل بقوة حالياً.

وأشار إلى أن مجلس الإدارة بدأ فى تحليل كافة المنافسين بالسوق وشكل الاستثمار العقارى فى مصر لتحديد الإستراتيجية خلال الفترة المقبلة، بالإضافة إلى بلورة رؤية واضحة لاستكمال مشروعات الشركة الضخمة التى تم البدء فيها مؤخراً مثل “بورتو جولف” و”بورتو أسيوط”.

وأوضح أن فيروس كورونا أثر على كافة القطاعات الاقتصادية فى جميع أنحاء العالم وتأثرت بالتبعية مشروعات التطوير العقارى، لكن مع بداية شهر يونيو الماضى بدأت السوق فى التعافى لتدب فيها الحياة من جديد.

تحسن فى الطلب منذ يونيو.. والعقار سيظل الملاذ الآمن وقت الأزمات

وأشار إلى أن نشاط الاستثمار العقارى من أهم الأنشطة الاقتصادية التى لن يتوقف عليها الطلب لأنه الملاذ الآمن والسلعة التى أثبت التاريخ طوال الدورات الاقتصادية المختلفة أنها تنهض وتعود أقوى مما كان.

ولفت إلى أنه من خلال دراسة السوق العقارية على مدار الخمسين عاما الماضية تلاحظ أن المستثمر العقارى لم يحقق أى خسارة أو تعرض لفقد جزء من قيمة العقار، فقد يتعرض لتباطؤ فى الأزمات لكنه سيعاود النمو، موضحا أن استمرار الطلب وحالات الزواج تدعم هذه الرؤية.

وأوضح أنه على الرغم من تباطؤ الطلب أثناء ذروة كورونا فى ظل رغبة بعض المستثمرين فى توفير السيولة الضرورية لمواجهة أزمة معينة، فإن الأسعار لم تتأثر، لافتاً إلى أن أسعار البيع تتوقف على أسعار التكلفة التى ترتفع بشكل مستمر نتيجة نمو أسعار مواد البناء والعمالة وتكلفة التمويل.

اقرأ أيضا  دايس للملابس تفصح عن بيع مساهم 5.7 مليون سهم من حصته

وأشار إلى أن المركز المالى للمجموعة  قوى وحال الحاجة إلى تمويل جديد من البنوك سيتم دراسة ذلك، موضحاً أن تمويل البنوك يجب أن يكون جنبا إلى جنب مع الموارد الذاتية المتمثلة فى إيرادات المبيعات وغيرها فهى عبارة عن منظومة متكاملة.

 وأوضح أن هناك آليات تمويل أخرى تستخدمها الشركات العقارية مثل التوريق لكن “بورتو” ليست فى حاجة إليها فى الوقت الحالى.

وأكد فتح الله أن مشاركة بنك مصر بصفته من أكبر البنوك الحكومية مع “بورتو 6 أكتوبر”، إحدى الشركات التابعة، تعتبر ثقة فى قوة الموقف المالى والائتمانى لكل من بورتو 6 أكتوبر وبورتو القابضة.

يذكر أن “بورتو 6 أكتوبر” تمكنت منذ أيام من الحصول على عقد مشاركة مع بنك مصر بقيمة 500 مليون جنيه بضمان وكفالة مجموعة “بورتو” القابضة.

وأوضح أن لدى مجموعته مشروعات مهمة خارج مصر من المخطط التركيز عليها فعلى سبيل المثال تمتلك مشروعا مهما فى منطقة أغادير السياحية فى المغرب على مساحة 1.2 مليون متر تقريبا.

وقال إن المشروع يقع فى أهم المناطق السياحية على المحيط الأطلنطى،  مشيرا إلى أن المجموعة تسير فى مرحلة إصدار التراخيص والموافقات للبدء فى تنفيذ مشروع ضخم عبارة عن سكنى تجارى ترفيهى.

ولفت إلى أن هناك مشروعا آخر وهو “بورتو البحر الميت” والذى يتم تنفيذه على مرحلتين بمساحة 800 ألف متر جار العمل والبيع حاليا فى المرحلة الأولى على مساحة 20 ألف متر وهى عبارة عن 5 أبراج على الشاطئ بمساحة مبنية حوالى 60 ألف متر مقسمة على قرابة الـ 600 وحدة ما بين كبائن و شقق فندقية ومحلات تجارية.

أما المرحلة الثانية فهى على 780 ألف متر على الجبل ولم يتم البدء فيها حتى الآن.

بن خليفة: نتطلع للاستفادة من الذكاء الاصطناعى و«الديجيتال» فى المبيعات والدفع الإلكترونى

أيمن بن خليفة العضو المنتدب للشئون المالية والتطوير ببورتو جروب

من جانبه، استعرض أيمن بن خليفة العضو المنتدب للشئون المالية والتطوير مشروعات المجموعة الـ 15 والتى تتضمن بورتو 6 أكتوبر أكبر مشروع سكنى ترفيهى تجارى خدمى فى أكتوبر على مساحة 1.3 مليون متر تقريباً والذى تبلغ المساحة البنائية له 727 ألف متر تقريبا يتضمن مدارس وناد رياضي ومستشفى وفيلات ومحلات وشقق فندقية.

وأشار إلى أن المشروع يتضمن 9168 وحدة تم بيع حوالى %50 منها تقريباً، ومن المستهدف الانتهاء منه خلال سنوات، بحجم مبيعات يبلغ حوالى 12.1 مليار جنيه، واستثمارات بين 6 إلى 7 مليارات جنيه، حيث تم بيع وحدات بقيمة 5.07 مليار جنيه، وبلغ حجم الإنشاءات حوالى %40.

استغلال عقد «مصر» فى تطوير المنشآت وتلبية احتياجات العميل

وقال إن حصول الشركة على عقد مشاركة مع بنك مصر بقيمة 500 مليون جنيه عن طريق فرع المعاملات الإسلامية يعد ثقة كبيرة فى أداء الشركة رغم أزمة كورونا وتحفظ البنوك عن تمويل القطاع العقارى، مؤكداً أن ثقة البنوك فى القطاع العقارى كانت مهتزة بسبب كورونا.

اقرأ أيضا  مدبولي عن مركز قيادة الدولة الاستراتيجي: أسجل كمواطن شعوري بالفخر والانبهار

ولفت إلى أن عقد المشاركة سيتم استغلاله فى خطة واعدة لتطوير المنشآت والإسراع فى عمليات التسليم وابتكار وإنشاء مبان ذكية تلبى احتياج العميل فى الفترة المقبلة.

وأشار إلى أن الشركة تملك مشروعا سياحيا آخر وهو “بورتو بيراميدز” بجوار المتحف المصرى الجديد عبارة عن شقق فندقية على مساحة 102 ألف متر، موضحا أنه تم بيع حوالى 495 وحدة فندقية وتجارية منه حتى الآن من إجمالى 1878 و وحدة، بينما يبلغ حجم المبيعات المتوقع 2.5 مليار جنيه.

وأشار إلى أن مشروع “بورتو نيوكايرو” فندقى سكنى تجارى أمام الجامعة الأمريكية وتم بيع معظمه، وكذلك مشروع آخر وهو “بورتو كايرو مول” تم بيع نسبة كبيرة منه فى حدود %80.

ولفت إلى أن المجموعة تمتلك “بورتو جولف المستقبل” فى مدينة المستقبل بالقرب من العاصمة الإدارية على مساحة 155 فدانا وتصل استثماراته إلى 10 مليارات جنيه بمبيعات مستهدفة 12.6 مليار جنيه، مضيفا: بدأنا فى المرحلة الإنشائية للمرحلة الأولى فيلات ووحدات وقصور ونواد وتجارى وإدارى وغيرها.

وقال إن المجموعة تمتلك مشروع “بورتو أسيوط” بمدينة نصر غرب أسيوط باستثمارات تتجاوز 3 مليارات جنيه إذ تعاقدت على 77 فدانا وتم فتح المرحلة الأولى للبيع بإجمالى متوقع مليار جنيه، مشيرا إلى أنه يضم ما بين 4 و5 مراحل بمبيعات متوقعة 5 مليارات جنيه، وهو عبارة عن تجارى تعليمى خدمى متكامل، وتعد “بورتو” أول شركة تخترق الصعيد لإنشاء مشروع متكامل.

وأوضح أن المجموعة تدرس الفرص الاستثمارية المختلفة فى مصر والدول المجاورة ، مشيراً إلى أن هناك أنواعاً من الوحدات يتزايد عليها الطلب فى الصعيد والتى تتضمن خصوصية أكثر لأهالى الصعيد تتوافق مع عاداتهم، مشيرا إلى عقد لقاء مؤخرا مع محافظ أسيوط لعرض المشروع على كل المشترين المحتملين.

وقال إن هناك مشروعين فى منطقة العين السخنة هما “بورتو آيلاند” الذى تم بيعه بالكامل و”جراند فيو” بإجمالي مبيعات مستهدفة 98 مليون جنيه تم بيع حوالى 60 %، كما أن المجموعة لديها مشروعات أخرى فى “بورتو جولف” فى الساحل الشمالى.

وأكد أن المجموعة كانت من أوائل الشركات التى تعاونت مع الحكومة لتنفيذ مشروعات الجيل الرابع وفى سبيل ذلك وقعت بروتوكول تعاون مع الشركة المصرية للاتصالات لتطوير البنية التحتية التكنولوجية للمجموعة، والتى من المقرر أن تنتقل إلى مشروعاتها فى “بورتو أسيوط” و”بورتو مستقبل سيتي” تعملان بنظام الذكاء الاصطناعى.

اقرأ أيضا  أسهم العقارات تهيمن على 25% من تداولات البورصة المصرية في أسبوع

وأوضح أن فيروس كورونا رفع أهمية التركيز على التكنولوجيا حيث تتطلع المجموعة للاستفادة من الذكاء الاصطناعى والديجيتال فى المبيعات والدفع الإلكترونى لتقديم الخدمات لعملائنا، كما أن الذكاء الاصطناعى والخدمات التكنولوجية أصبحت مطلبا عاما لجميع المواطنين حول العالم.

وأعلنت الشركة المصرية للاتصالات، وشركة “بورتو جروب”، فى فبراير الماضى، توقيع اتفاقيتى تعاون لتوفير أحدث حلول الاتصالات المتكاملة للمشروعات المملوكة لمجموعة بورتو جروب وعامر جروب وإتاحة تلك الخدمات المتطورة فى كابلات الألياف الضوئية إلى الوحدات السكنية “FTTH” وكذلك الخدمات الثلاثية “Triple Play” وإتاحة نقاط خدمة للإنترنت اللاسلكى “Wi-Fi” بالأماكن المهمة داخل المشروعات.

وبموجب الاتفاق تقوم المصرية للاتصالات بتوصيل شبكات الاتصالات المتطورة داخل المشروعات المملوكة للمجموعتين بما يؤهلهما لاستقبال أحدث التقنيات الرقمية، وتقديم حزمة متنوعة من الحلول وخدمات الاتصالات.

فى سياق متصل، توقع “بن خليفة” أن تصدر شركة “فاكت” للاستشارات المالية تقريرها خلال أسابيع قليلة لتحديد الحقوق الاقتصادية لكل من مجموعتى “بورتو جروب” و”عامر جروب” بشأن التعويض الخاص بمشروع “بورتو طرطوس”.

التحكيم الدولى ضد «إنترادوس» وآخرين أعلى درجات التقاضى وأكبر من أى محاولات لعرقلته

وأوضح أن المجموعة تظلمت ضد قرار محكمة استئناف القاهرة برفض الطلب المقدم منها لوضع الصيغة التنفيذية على حكم التحكيم الصادر لصالح شركتى عامر جروب وعامر سوريا فى الدعوى المقامة من “إنترادوس” للتطوير السياحى وآخرين.

كان مركز القاهرة الإقليمى للتحكيم التجارى الدولى، أصدر فى فبراير 2019 حكماً لصالح عامر جروب القابضة وعامر سوريا، يقضى بأحقيتهما فى 38.9 مليون دولار، علاوة على %5 فوائد قانونية.

ويعد “بورتو طرطوس” أحد مشروعات مجموعة بورتو القابضة وفقا لمشروع الانقسام الذى تم بمجموعة “عامر جروب” فى سبتمبر 2015.

وأوضح أن التحكيم الدولى هو أعلى درجات التقاضى وأكبر من أى محاولات لعرقلته فى الوقت الحالى.

وتشير السيرة الذاتية إلى أن جمال فتح الله عمل كرئيس لمجلس الإدارة والرئيس التنفيذى لشركة «بورتو أكتوبر» التابعة للمجموعة، والرئيس التنفيذى لشركة «دلمار» للتنمية العقارية، وكان الشريك المؤسس والرئيس التنفيذى لشركة “مينا” للاستثمار السياحى والعقارى، وعضواً بمجلس إدارة البورصة المصرية وأيضاً شركة “الأولى” للتمويل العقارى.

وعمل أيمن بن خليفة، رئيسا تنفيذيا لشركة “كابريكون إنترناشيونال” الإماراتية للاستشارات المالية فى 2013، ورئيسا تنفيذيا لشركة النبلاء السعودية للرعاية الطبية فى 2015، ثم أصبح عضواً بمجلس إدارة مجموعة “بورتو” القابضة فى 2019، ثم نائب رئيس مجلس إدارة الشركة والعضو المنتدب للشئون المالية والتطوير، ورئيس مجلس إدارة “بورتو 6 أكتوبر” للتنمية السياحية.

حوار الإدارة التنفيذية لبورتو جروب مع «المال»

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »