Loading...

«الأوروبي لإعادة الإعمار» وهيئة السكك الحديدية يدشنان حملة لمكافحة التحرش بوسائل النقل

تمثل الحملة إنجازًا بارزًا في الجهود المبذولة لتوفير خدمات قطارات آمنة تتكيف مع احتياجات الركاب من الذكور والإناث

«الأوروبي لإعادة الإعمار» وهيئة السكك الحديدية يدشنان حملة لمكافحة التحرش بوسائل النقل
سمر السيد

سمر السيد

9:41 م, الأربعاء, 2 ديسمبر 20

نظمت الهيئة القومية لسكك حديد مصر ، مساء اليوم ، بالتعاون مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية والمجلس القومي للمرأة مؤتمرا لإطلاق حملة توعوية حول النوع الاجتماعي ، وهي “السكة أمان” لمكافحة التحرش الجنسي في وسائل النقل العام في مصر.

وتمثل الحملة إنجازًا بارزًا في الجهود المبذولة لتوفير خدمات قطارات آمنة تتكيف مع احتياجات الركاب من الذكور والإناث.

وتعد حملة “السكة أمان” هي جزء من برنامج أكبر خاص بالنوع الاجتماعي هو الأول من نوعه للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية مع الهيئة القومية للسكك الحديدية، بتمويل من اليابان، للمساعدة في تطوير القدرة المؤسسية للهيئة لتحديد أوجه العنف المستند إلى النوع الاجتماعي والاستجابة له وإدارته في خدماتها المقدمة للجمهور.

وانطلقت الحملة تحت رعاية وزير النقل الفريق كامل الوزير، وبحضور أشرف رسلان، رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للسكك الحديدية، ومايا مرسي، رئيس المجلس القومي للمرأة، والشريك المؤسس لشركة CID Consulting ليلى اسكندر، وزير الدولة للتطوير الحضري والعشوائيات، ووزير الدولة لشؤون البيئة سابقاً. 

ومثّل البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، المديرة التنفيذية لمنطقة جنوب وشرق المتوسط، الدكتورة هايكه هارمغارت، ومدير النوع الاجتماعي والشمول الاقتصادي، باربرا رامبوسك.

وتم تدريب 100 موظف في هيئة السكك الحديدية قبل إطلاق الحملة.

وتشمل الحملة التوعوية لوحات إعلانية ومقاطع فيديو ترويجية وإعلانات صوتية جديدة سيتم استخدامها على خطوط القاهرة – طنطا والقاهرة – المنوفية – إيتاي، وهما من أكثر مسارات القطارات ازدحامًا. 

وهدف حملة السكة أمان توفير الحماية للنساء ، وستكون مهمة مسئولي هيئة السكك الحديدية مساعدتها ودعمها ، كما تستطيع المرأة التوجه لمكتب خدمة العملاء الموجود في محطات السكة الحديد لتقديم شكوتها.