سيــارات

«الأوروبية» و«الصينية» و«الأمريكية» تنجو من فخ «كورونا» (إنفوجراف)

بعد نمو وارداتهم خلال 5 أشهر

شارك الخبر مع أصدقائك

نجت الماركات الأوروبية والصينية والأمريكية من فخ التراجع الذى أصاب واردات مصر من السيارات الملاكى خلال الشهور الخمسة الأولى من العام الحالى بسبب أزمة فيروس كورونا، الذى أصاب العالم بصفة عامة، ومصر بصفة خاصة.

وتسبب «كورونا» فى تراجع واردات سيارات الركوب اليابانية، والكوروية المنشأ، بسبب وقف إنتاج الشركة الأم العالمية، علاوة على ضعف الطلب فى مصر نتيجة ظهور الفيروس، وإعلان الحكومة تعليق تراخيص المركبات الجديدة لمدة 45 يومًا.

وبحسب البيانات الصادرة عن منفذ إسكندرية الجمركى خلال الفترة من يناير وحتى نهاية مايو الماضى، ارتفعت واردات مصر من سيارات الركوب بنسبة %20 لتسجل 48 ألفًا، و570 سيارة، مقابل 40 ألفًا، و498 وحدة مفرج عنها خلال الفترة ذاتها من العام الماضى.

وهبطت واردات السيارات خلال شهر مايو منفردًا بنسبة %26.6 بعد أن اكتفى الوكلاء والمستوردون بالإفراج عن 6086 سيارة، مقارنة بالسيارات المستوردة خلال الشهر نفسه من العام الماضى، والتى بلغت 8287 سيارة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »