سيـــاســة

الأمن يخلي دار القضاء من الموظفين قبل موعد الانصراف بساعة

نجوى عبدالعزيز: أخلت أجهزة الأمن المسئولة عن تأمين دار القضاء العالي المبنى من الموظفين والعاملين به, قبل موعد الإنصراف بنحو ساعة, وذلك تحسبا لزيادة حدة الاشتباكات التي اندلعت بين قوات الأمن وبين شباب ألترس زملكاوي "الوايت نايتس", وذلك خلال وقفتهم…

شارك الخبر مع أصدقائك

نجوى عبدالعزيز:

أخلت أجهزة الأمن المسئولة عن تأمين دار القضاء العالي المبنى من الموظفين والعاملين به, قبل موعد الإنصراف بنحو ساعة, وذلك تحسبا لزيادة حدة الاشتباكات التي اندلعت بين قوات الأمن وبين شباب ألترس زملكاوي “الوايت نايتس”, وذلك خلال وقفتهم أمام أمام دار القضاء العالي, والتي نظموها للمطالبة بالإفراج عن أحد زملائهم والذي ألقت قوات الشرطة القبض عليه بمدينة الرحاب لانتمائه لحركة أحرار الإسلام.

كانت إشتباكات قد وقعت قبل قليل  بين شباب “الوايت نايتس”, وبين قوات الأمن المسئولة عن تأمين دار القضاء العالي, وأدت الإشتباكات إلى تحطيم زجاج 3سيارات, وإصابة مجند أمن مركزي, جراء تبادل إلقاء الحجارة بين الطرفين, كما قامت قوات الأمن بإطلاق طلقتي خرطوش, لتفريق المتظاهرين.وبدأت الإشتباكات عندما قام المئات من شباب الأتلترس, ويرتدى تيشرتات مكتوب عليها “قادمون”, فحدثت تراشقات بالألفاظ بينهم وبين قوات الشرطة التي قامت بإغلاق باب محكمة النقض, فإنتقلت الإشتباكات إلى الباب الرئيسي لدار القضاء العالي.

شارك الخبر مع أصدقائك