بورصة وشركات

الأسهم اليابانية تواصل المسار الهبوطي.. و«كانون» يخسر 13%

تأثرت الأسهم اليابانية سلبًا بعدما سلطت تقارير الأرباح لعدة شركات الضوء على التداعيات السلبية لتفشي وباء كورونا على الاقتصاد

شارك الخبر مع أصدقائك

واصلت الأسهم اليابانية فى بورصة طوكيو للأوراق المالية الهبوط اليوم الأربعاء، لتغلق عند أدنى مستوى في أسبوعين ونصف الأسبوع مع تدهور معنويات المستثمرين؛ بسبب ارتفاع الين، وتقارير أرباح مخيبة للآمال، فى الوقت الذى هوى فيه سهم كانون لأدنى مستوى في أكثر من عقدين، بعدما  تكبدت الشركة أول خسارة فصلية لها، بحسب وكالة رويترز.

وتأثرت الأسهم اليابانية سلبًا بعدما سلطت تقارير الأرباح لعدة شركات أمس الثلاثاء الضوء على التداعيات السلبية لتفشي وباء كورونا على الاقتصاد.

وانخفض المؤشر نيكي القياسى 1.15% إلى 22397.11 نقطة، وهو أدنى مستوى إغلاق منذ العاشر من يوليو.

وفقد المؤشر توبكس الأوسع نطاقًا 1.28 % إلى 1549.04 نقطة، ليتراجع أيضًا لأقل مستوى إغلاق في أسبوعين ونصف الأسبوع.

اقرأ أيضا  الأسهم الأوروبية تصعد الخميس بدعم من الانتعاش الاقتصادي المطرد

وارتفع الين الذي يعتبر ملاذًا آمنًا ، إذ ظل الدولار ضعيفًا بفعل تشاؤم حيال انتعاش اقتصادي سريع.

وصعد الين إلى 104.955 للدولار في الجلسة السابقة، ليبلغ أعلى مستوى فيما يزيد على أربعة أشهر.

وهبط سهم كانون 13.46 % إلى أدنى مستوى منذ مارس  1999 بعدما أعلنت شركة صناعة الكاميرات والطابعات عن تكبد أول خسارة فصلية لها على الإطلاق.

وانخفض سهم نيسان موتور 10.39 % بعد أن حذرت شركة صناعة السيارات من تكبد خسائر تشغيل قياسية هذا العام وهبوط مبيعاتها لأدنى مستوى في عشر سنوات.

وتراجع سهم فانوك 7.16% بعد أن توقعت الشركة العاملة في صناعة المعدات الآلية للمصانع انخفاض أرباح التشغيل للسنة المالية.

في غضون ذلك، أضاف سهم أومرون 2.29 %، بعد أن لامس مستوى قياسيًا مرتفعًا في وقت مبكر من الجلسة، بعد أن أعلنت الشركة المصنعة للأجهزة الإلكترونية أرباحًا مشجعة للفترة من أبريل إلى يونيو.

اقرأ أيضا  الأسهم الأوروبية تصعد الثلاثاء بدعم من قطاعي التعدين والطاقة

تراجع مؤشر ثقة المصنعين اليابانيين

يشار إلى أن البنك المركزى اليابانى كان قد أعلن أن مؤشر ثقة المصنعين اليابانيين تراجع فى الربع الثانى من العام الحالى إلى أدنى مستوى منذ الأزمة المالية العالمية فى 2008، وذلك بسبب حجم التداعيات الهائلة التى سببها وباء كورونا على اقتصاد طوكيو الذى يعتمد على التصدير الذى توقف نتيجة توقف حركة التجارة العالمية بسبب الحظر الذى استهدف الحد من تفشى الفيروس القاتل.

وبحسب البنك فإن ثقة الشركات غير الصناعية هبطت أيضًا بالربع الثانى إلى أدنى مستوى منذ عشر سنوات.

اقرأ أيضا  بنوك استثمار تتوقع تحسن نتائج أعمال «دومتى» خلال النصف الثانى من 2021

ويرجع هبوط ثقة الشركات إلى إغلاق المصانع والمتاجر وبقاء المستهلكين بمنازلهم لمنع انتشار فيروس كورونا.

وذكرت وكالة رويترز أن فيروس كورونا جعل حكومة طوكيو تنفذ تدابير الحظر والإغلاق طوال شهور الربع الماضى لتنخفض ثقة الشركات.

وتوقع المركزى اليابانى اتجاه اقتصاد طوكيو إلى انكماش عميق بسبب فيروس كورونا الذى أغلق المصانع والشركات والمتاجر وغيرها.

وتعرضت المصانع والشركات لأضرار حادة بسبب الهبوط الشديد فى طلب المستهلكين فى الداخل والخارج بسبب الوباء الذى اجتاح العالم.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »