بورصة وشركات

الأسهم الأوروبية تستقر الثلاثاء وتراجع قطاعات التعدين والبنوك والسلع الفاخرة

أسعار المستهلكين الأساسية في الولايات المتحدة نمت بأبطأ وتيرة في ستة أشهر خلال أغسطس

شارك الخبر مع أصدقائك

أغلقت سوق الأسهم الأوروبية مستقرة، الثلاثاء، وجاءت قطاعات التعدين والبنوك والسلع الفاخرة في مقدمة الخاسرين مع تلاشي أجواء تفاؤل بشأن تباطؤ نمو التضخم في الولايات المتحدة في أغسطس.

تراجع قطاعات التعدين والبنوك والسلع الفاخرة

وأنهى المؤشر ستوكس 600 الأوروبي جلسة التداول منخفضًا 0.01%، متأثرًا بهبوط مؤشر الموارد الأساسية 1.9%، ومؤشر البنوك 1.1%.

اقرأ أيضا  «الشرقية للدخان» تسجل مبيعات بقيمة 64 مليار جنيه في عام

وتراجعت أسهم شركات السلع الفاخرة ما بين 1.9% و3% حاذية حذو تحركات في آسيا بفعل القلق إزاء انتشار الإصابات بكوفيد- 19 في الصين.

ومن بين البورصات الرئيسية في أوروبا، أغلق المؤشر كاك 40 الفرنسي منخفضًا 0.4%، في حين هبط المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني المثقل بشركات التعدين 0.5%. وتراجع المؤشر داكس الألماني 0.14%.

اقرأ أيضا  مؤشر البورصة الرئيسى يواصل الصعود بدعم سهمى «CIB» و«فورى»

وفي وقت سابق اليوم أظهرت بيانات أن أسعار المستهلكين الأساسية في الولايات المتحدة نمَت بأبطأ وتيرة في ستة أشهر في أغسطس، مما يشير إلى أن التضخم في أكبر اقتصاد في العالم وصل إلى الذروة رغم أنه قد يبقى مرتفعًا لبعض الوقت مع استمرار قيود الإمدادات.

وأعطى التقرير دفعة للمعنويات سرعان ما تلاشت مع إدراك المستثمرين أن تلك البيانات لن تدفع مجلس الاحتياطي الاتحادي لتغيير مسار سياسته، متوقعين أن يؤجل المركزي الأمريكي الإعلان عن تقليص التحفيز النقدي.

اقرأ أيضا  الأسهم الأوروبية تصعد الخميس وسط دراسة الأعمال الفصلية للشركات

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »