بورصة وشركات

الأسهم الأوروبية تتراجع الخميس بقيادة قطاع السفر

هبط قطاع السفر والترفيه بنسبة 1.7%

شارك الخبر مع أصدقائك

تراجعت الأسهم الأوروبية في ختام تعاملات الخميس، وقاد التراجعات قطاع السفر وسط نتائج أعمال ضعيفة من شركة ترينلاين البريطانية .

ومقابل هذا، لامست أسهم شركات الأغذية والمشروبات أعلى قمة لها خلال 14 شهرا بدعم من زمرة من الأرباح القوية.

تراجع قطاع السفر

وانخفض مؤشر “ستوكس 600” الأوروبي بنسبة 0.1% أو 0.5 نقطة ليصل إلى 441 نقطة في ختام التعاملات.

وهبط قطاع السفر والترفيه بنسبة 1.7%، مسجلا أسوأ أداء، بعد أن أوردت شركة ترينلاين البريطانية لتشغيل السكك الحديدية خسارة سنوية.

وضغطت أسهم شركات البترول على مؤشر ستوكس 600، إذ هبطت أسعار البترول وتراجعت أسهم شركات التكنولوجيا جنبا إلى جنب مع نظرائها الأمريكيين.

اقرأ أيضا  الأسهم الأمريكية تتباين الأثنين وسط ترقب اجتماع الاحتياطي الفيدرالي

وتخوف المستثمرون من قرار المركزي البريطانية إبطاء وتيرة برنامج لشراء السندات بقيمة تريليون دولار، لكنه أكد على أن القرار لا يشكل تغيرا في موقفه تجاه السياسة النقدية.

وبرغم هذا، اضطربت الأسواق مع اتجاه البنوك المركزية الرئيسية لتشديد سياساتها العام الجاري خوفا من صعود معدلات التضخم بوتيرة تفوق التوقعات مما يدفع أسعار الفائدة للصعود خلال فترة زمنية أقصر من التوقعات.

وأوردت ما يزيد على نصف شركات ستوكس أوروبا 600 أرباحا حتى الآن، وحققت نسبة 73% منها أرباحا فاقت الأرباح، بحسب بيانات ريفنتف.

اقرأ أيضا  البورصة المصرية تغلق على هبوط جماعى وقيم تداولات 1.2 مليار جنيه

صعود شركات الأغذية والمشروبات

وحققت شركات الأغذية والمشروبات أفضل أداء خلال تعاملات اليوم، إذ ارتفعت بنسبة 5.2% من. أسهم شركة انهايزر-بوش بعد أن أوردت أرباح في الربع الأول فاقت التوقعات.

وتصدرت  شركة جلانبيا الإيرلندية لمعالجة الطعام  قائمة الرابحين بعد صعود إيراداتها في الربع الأول بأكثر من 10%.

وصعد سهم يونيكريدت البنك الثاني في إيطاليا بنسبة 5% وسهم البنك الفرنسي سوسيته جنرال بنسبة 5.5% بعد إيراد أرباح فصلية فاقت التوقعات.

وهبط سهم شركة تليكوم إيطاليا بنسبة 5.5% بعد تقرير افترض أن الحكومة تتجه لإيقاف خطة لإنشاء شبكة عريضة النطاق.

اقرأ أيضا  مؤشرات البورصة تتراجع بشكل جماعي في التعاملات الصباحية

وهبطت أسهم الرعاية الصحية بنسبة 0.1%، وهبطت أسهم شركة نوفافكس الأمريكية لتصنيع العقارات المقيدة ببورصات فرانكوفرت.

وهبط سهمي شركة نوفافاكس ومودرنا بنسبة 10% بعد أن دعم الرئيس الأمريكي جو بايدن التنازل عن حقوق الملكية الفكرية بخصوص لقاحات كوفيد-19.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »