بورصة وشركات

الأسهم الأمريكية تقفز الإثنين بقيادة «أمازون» وبدعم من تعافي نشاط المصانع

الأسواق تتعافى من التراجع الحاد الناتج عن مخاوف تفشي فيروس كورونا

شارك الخبر مع أصدقائك

قفزت الأسهم الأمريكية الإثنين بدعم من مكاسب حققتها أسهم شركة أمازون ونايك، إلى جانب التعافي المفاجئ لنشاط المصانع الأمريكية.

وبفضل هذا، انتعشت الأسواق صعودًا من خسائرها الأسبوعية الحادة الناتجة عن مخاوف بشأن تفشي فيروس كورونا.

وتوسع قطاع التصنيع الأمريكي في يناير صعودًا من هبوط استمر لخمسة أشهر على التوالي، ما يؤشر على انتهاء الركود الممتد في استثمارات الأعمال.

قال جون برادي العضو المنتدب بشركة آر.جي. اوبراين وشركاه في شيكاغو: “من المؤكد أن المخاوف المتعلقة بفيروس كورونا قد ألحقت أضرارًا بنا، لكن الوضع أصبح يتعلق بداية من صباح اليوم ببيانات تبرز قوة أداء الاقتصاد الأمريكي”.

اقرأ أيضا  الأسهم الأمريكية تهبط الأثنين وسط تعاملات ضعيفة

وارتفعت أسهم شركة ألفا بيت المملوكة لشركة جوجل بنسبة 2.7% قبل أن تعلن الشركة عن نتائجها الفصلية.

وارتفعت أسهم شركة نايك لصناعة الأحذية بنسبة 4.6%، بعد أن أضافت مؤسسة جي.بي مورجان إلى قائمة اهتمامها، وشكل هذا أكبر قوة دفع لمؤشر داو للشركات الصناعية.

تدخل المركزي الصيني

وتحسنت الثقة كذلك بفضل تدخل البنك المركزي الصيني لتحسين السيولة، ما ساهم في تخفيف الضغط على الاقتصاد جراء تفشي فيروس كورونا.

وتصاعد مخاوف بشأن التأثير المالي الضار للفيروس الشبيه بالإنفلونزا الأسبوع الماضي بعد أن أعلنت منظمة الصحة العالمية حالة الطوارئ العالمية.

اقرأ أيضا  المصريون والأجانب يتجهون للبيع في البورصة الأسبوع الماضي

مؤشر داو جونز

وهبط مؤشر داو جونز بأكثر من 600 نقطة الجمعة الماضية، وسجل مؤشر ستاند آند بورز 500 أسوأ أداء أسبوعي له خلال ستة أشهر، وسجل مؤشر ناسداك أكبر هبوط أسبوعي له خلال أربعة أشهر.

وارتفع مؤشر داو جونز الصناعي اليوم الأثنين بنحو 228.60 نقطة أو بنسبة 0.81% ليصل إلى 28,484.63 نقطة، ومؤشر ستاندر آند بورز 500 بنحو 27.65 نقطة أو بنسبة 0.86%، ليصل إلى 3,253.17 نقطة، وناسداك المركب بنحو 122.45 نقطة أو بنسبة 1.34% ليصل إلى 9,273.39 نقطة.

كما ارتفع مؤشر سلع الكماليات بنسبة 1.1%، وهو أعلى مستوى يتم تسجيله من بين مؤشرات ستاندر آند بورز الـ11 الرئيسية، وقدمت أسهم شركات التكنولوجيا أكبر دعم للمؤشر الاسترشادي.

اقرأ أيضا  الأسهم الأمريكية ترتفع الجمعة بدعم من تطورات حزم التحفيز

وارتفعت أسهم شركة جلياد ساينسيز بنسبة 4.3% بعد أن قالت الشركة المتخصصة في تصنيع الدواء إنها عالجت عددل محدودل من المرضى المصابين بفيروس كورونا باستخدام عقار تجريبي لعلاج مرض الإيبولا.

وارتفعت أسهم شركة تسلا بنسبة 12.2%. وأعلنت شركة باناسونيك كورب تحقيق وحدات تصنيع البطاريات في الولايات المتحدة التابعة لها أكبر أرباح فصلية على الإطلاق.

وهبطت أسهم شركة أكسون موبيل كورب بنسبة 2.4%، بعد أن خفضت مؤسسة جولدمان ساكس تصنيف أسهم الشركة وأوصت ببيعها.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »