بورصة وشركات

الأسهم الأمريكية تعاود الإرتفاع بدعم من بيانات الإسكان والتصنيع

أيمن عزام: ارتفعت الأسهم الأمريكية اليوم "الثلاثاء" بعد البيانات التي وردت بشأن أسعار المنازل والتصنيع والتي أكدت اتجاه الإقتصاد للتحسن ببطء، حيث إقترب مؤشر "ستاندرز اند بورز 500 "من بلوغ أعلى مستوياته عند الإغلاق.      وذكرت وكالة رويترز الإخبارية…

شارك الخبر مع أصدقائك

أيمن عزام:

ارتفعت
الأسهم الأمريكية اليوم “الثلاثاء” بعد البيانات التي وردت بشأن أسعار
المنازل والتصنيع والتي أكدت اتجاه الإقتصاد للتحسن ببطء، حيث إقترب مؤشر
“ستاندرز اند بورز 500 “من بلوغ أعلى مستوياته عند الإغلاق.

 

   وذكرت
وكالة رويترز الإخبارية أن  مؤشر داو جونز الصناعي قد ارتفع  بنحو 96.75 
نقطة أو بنسبة 0.67% ليصل إلى 14,544.5 نقطة، كما حقق مؤشر ستاندرز اند
بورز 500 ارتفاعا بنحو 8.51 نقطة أو بنسبة 0.55 % ليصل إلى 1,560.2 نقطة،
كما اضاف مؤشر ناسداك المركب لمكاسبه نحو 12.31 نقطة أو 0.38% ليصل إلى
3,247.61 نقطة.

  وقالت وكالة رويترز أن اسعار المنازل للأسرة الواحدة
قد ارتفعت في يناير بأسرع وتيرة خلال السنوات الست السابقة وأن الطلب على
السلع الصناعية المعمرة الأمريكية قد ارتفع في فبراير، وذلك بينما تراجعت
مبيعات المنازل الجديدة التي تسع أسرة واحدة  في فبراير بشكل تجاوز
التوقعات.

  وساهمت البيانات الأخيرة في تعزيز صعود الأسهم، لكن تردد
المستثمرين في شراء المزيد من الأسهم  لا زال سيد الموقف  رغما عن تحسن
البيانات الإقتصادية، حيث فضلوا انتظار ورود المزيد منها  خلال الفترة
القادمة،
واستمر من ناحية أخرى تراجع اليورو أمام الدولار ليظل قريبا
من أدنى مستوياته خلال الأشهر الأربع الماضية، وذلك بسبب تزايد المخاوف
بشأن التداعيات السلبية المتوقعة جراء تنفيذ خطة إنقاذ قبرص. وتتخوف
الأسواق من أن تكون هذه الخطة نموذج يتم إتباعه في إنقاذ الإقتصاديات
الأوربية الأخرى.

   ومن المقرر إغلاق  بنوك قبرص  حتى يوم الخميس
القادم، على أن يتم إخضاعها لضوابط رأسمالية تمنع المودعين من سحب الأموال
بكثافة من البنوك. وقال رئيس وزراء قبرص يوم الأثنين أن تمرير صفقة
الإنقاذ  بقيمة 10 مليارات يورو تم نظير سداد ثمن باهظ، لكنه أكد أنها
كانت  ضرورية لتجنب تعرض البلاد لإنهيار اقتصادي.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »