بورصة وشركات

الأسهم الأمريكية تتراجع الثلاثاء وسط الانشغال بجني الأرباح

توقعات بأن تؤدي المناظرة الرئاسية إلى تحريك الأسواق

شارك الخبر مع أصدقائك

أغلقت سوق الأسهم الأمريكية منخفضة يوم الثلاثاء، منهية موجة مكاسب دامت لثلاث جلسات وسط الانشغال بجني الأرباح قبل ساعات من أول مناظرة رئاسية أمريكية.

الانشغال بجني الأرباح

شملت الخسائر مؤشرات الأسهم الرئيسية الثلاثة.

وقال ديفيد كارتر، مدير الاستثمار لدى لينوكس ويلث أدفيزرز في نيويورك، ”المناظرة الرئاسية الليلة قد تحرك الأسواق ومن المستبعد أن يكون المستثمرون مراكز كبيرة قبلها.. حاليا، الأسواق تحركها بوضوح الأحداث في واشنطن، سواء التحفيز المالي أو انتخابات الرئاسة.“

يترقب المتعاملون أول مواجهة مباشرة بين الرئيس الجمهوري دونالد ترامب ومنافسه الديمقراطي جو بايدن في مناظرة ستذاع على الهواء مساء اليوم.

اقرأ أيضا  أسعار الأسهم في البورصة المصرية اليوم الأحد 25-10-2020

تُظهر أحدث استطلاعات الرأي تقدم بايدن على مستوى البلاد ككل وفي عدد من الولايات الحاسمة.

وبناء على بيانات غير رسمية، تراجع المؤشر داو جونز الصناعي 133.7 نقطة بما يعادل 0.48% إلى 27450.36 نقطة.

 ونزل المؤشر ستاندرد أند بورز 500 بمقدار 16.27 نقطة أو بنسبة 0.49% ليسجل 3335.33 نقطة.

 وهبط المؤشر ناسداك المجمع 32.28 نقطة أو 0.29% إلى 11085.25 نقطة.

اقرأ أيضا  مكاسب الشركات العقارية تقود أسواق الخليج للصعود اليوم

ويرى محللو وكالة جولدمان ساكس أن فوز الديمراطيين بالأغلبية في البيت الأبيض وغرفتي الكونجرس سيعزز مكاسب مؤشر ستاندر اند بورز 500 حتى عام 2024.

وتتجه المؤشرات الرئيسية بنهاية الربع الثاني إلى تسجيل أول تراجعات شهرية منذ مارس عندما أدت الإغلاقات العامة إلى غلق الاقتصاد.

خطة مساعدات جديدة

وكشفت المتحدثة باسم مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي عن خطة مساعدات جديدة بقيمة 2.2 تريليون دولار تقدم بها الديمقراطيون في المجلس.

مجلس النواب الأمريكي

وتؤشر هذه الخطة على احتمالية حدوث تقدم على صعيد النزاع الحزبي حول حزمة مساعدات جديدة بعد انتهاء سريان خطة مساعدات طارئة لصالح المتعطلين تقدر بمليونات الدولارات.

اقرأ أيضا  سوق الأسهم السعودية «تداول» تغلق الأحد مسجلة أعلى خسائرها منذ مايو

وهبطت جميع القطاعات الرئيسية ال11 المقيدة على مؤشر ستاندر اند بورز 500 باستثناء قطاعات الاتصالات. وسجل قطاع الطاقة والقطاع المالي أكبر الخسائر.

وقفزت أسهم شركة سورينتو ثيربيوتكس للأدوية بنسبة 14.3% بعد أن أظهرت عقارات لمكافحة فيروس كوفيد-19 قدرات واعدة.

وارتفع سهم شركة فيتبيت لتتبع اللياقة الجسدية بنسبة 5.8% بعد أن أوردت وكالة رويترز اعتزام شركة الفا بيت الحصول على موافقة الاتحاد الأوروبي على صفقة استحواذ بقيمة 2.1 مليار دولار على الشركة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »