اقتصاد وأسواق

“الأزهري” ينفى سعيه لإعادة الوحدة النقابية.. ويؤكد: تصريحات الوزارة فُهمت خطأً

دعاء حسنى قال خالد الأزهري، وزير القوى العاملة والهجرة، إن عودة الوحدة النقابية غير مطروحة بالمرة.    خالد الأزهري وأضاف أن هذا الطرح ، يجافي الحقيقة ، مؤكدا  أن تصريحات الوزارة امس فهمت بالخطأ، قائلا:" الحديث عن رغبتي في عودة…

شارك الخبر مع أصدقائك

دعاء حسنى

قال خالد الأزهري، وزير القوى العاملة والهجرة، إن عودة الوحدة النقابية غير مطروحة بالمرة.

 
 خالد الأزهري

وأضاف أن هذا الطرح ، يجافي الحقيقة ، مؤكدا  أن تصريحات الوزارة امس فهمت بالخطأ، قائلا:” الحديث عن رغبتي في عودة الوحدة النقابية مرة أخرى، مجافى للحقيقة التى تضمنها التصريح بأني رأيت ملامح لتفاهمات مشتركة بين ممثلي العمال المشاركين فى الدورة ٤٠ لمؤتمر العمل العربى والمنعقدة بالجزائر”.

قال الوزير إنه خلال جولة مصورة للوفد الثلاثى المصري، عبر جميع ممثلي العمال عن تقديرهم لكافة الأطراف.. وأن الباب مفتوح للحوار لما فيه مصلحة العمال .. الأمر الذى يُعد تقدما ملموسا فى العلاقة بين ممثلي النقابات المستقلة وممثلي اتحاد عمال مصر .
 
وأضاف الوزير، أنه أكد مرارًا وتكرارًا ،وقوفه على مسافة واحدة من كل التنظيمات النقابية، وأنه لا مجال للمزايدات على موقفه أيضا من الحريات النقابية التي تُعد أحد أهم مكتسبات الثورة. وأنه كان من أول الداعمين لها منذ إطلاقها فى مارس ٢٠١١ .
 
وأكد الأزهري ،أن ما اتخذته الوزارة فى سبيل إطلاق قانون الحريات النقابية ، هو خير دليل على حرصها على إصدار القانون. وأن الوزارة لم تكن يومًا سببًا فى تعطيل القانون بقدر ما كانت ظروف حل مجلس الشعب هى الفاعل الرئيسي فى هذا السياق.
 
وناشد الوزير كافة الأطراف، إعلاء المصلحة العليا للوطن فى هذه المرحلة الدقيقة التي تتطلب أن ينكر كل منا ذاته، والدعوة إلى التلاحم والتفاهمات المشتركة وليس للفرقة والخلاف، لما فيه مصلحة البلاد ومصلحة عمال مصر على امتداد أرض الوطن.

شارك الخبر مع أصدقائك