لايف

الأرصاد: من فضل ربنا إن منخفض جوي راح أوروبا وإلا رأينا سيول ضخمة مثل 1994

قالت الأرصاد الجوية إن مصر تتعرض لمنخفضين جووين في آن واحد ، الأول من الجنوب قادم من السودان والثاني من الشمال من ناحية البحر المتوسط لكن الأخير غير مساره واتجه ناحية جنوب أوروبا

شارك الخبر مع أصدقائك

قال الدكتور أشرف صابر القائم بأعمال رئيس هيئة الأرصاد الجوية، إن مصر تتعرض لمنخفضين جويين في آن واحد، الأول من الجنوب قادم من السودان، والثاني من الشمال من ناحية البحر المتوسط.

واستدرك في مداخلة هاتفية له مع برنامج الحكاية على قناة إم بي سي مصر : “لكن الأخير غير مساره ناحية جنوب أوروبا”.

وأوضح أن ذلك سيعمل على أمطار خفيفة من الأربعاء المقبلعلى السواحل الشمالية”.

وأضاف: “من فضل ربنا على مصر إن المنخفض الثاني يروح لجنوب أوروبا”.

وأكد أنه “لو التقى مع المنخفض الجنوبي سيعمل على سيول ضخمة مثل التى حدثت في عام 1994”.

وأوضح أن المنخفض الجنوبي سيتجه الى سلاسل البحر الأحمر.

وقال: “سيصل تأثيره إلى المحافظات الموازية لها مثل الأقصر وقنا”.

وأشار إلى أنه سيؤدي إلى سيول متوسطة وتقلبات جوية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »