لايف

الآثار: عرض المومياوات الملكية بمتحف الحضارة بعد 3 أسابيع من عملية النقل

عدد المومياوات والتوابيت التي سيتم نقلها يبلغ 22 مومياء ملكية و17 تابوتا ملكيا

شارك الخبر مع أصدقائك

قال الدكتور مصطفى إسماعيل، رئيس وحدة ترميم المومياوات بالمتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط، إنه سيتم عرض المومياوات الملكية المقرر نقلها من المتحف المصري بالتحرير، لعرضها فى القاعة الجديدة بمتحف الحضارة، بعد 3 أسابيع من عملية النقل.

وأضاف إسماعيل في تصريحات صحفية له، أنه عقب نقل المومياوات سيتم إجراء مجموعة من الفحوصات عليها قبل عرضها فى الفاترينات، وذلك لمعرفة العديد من المعلومات عنها، ومن ثم سيتم وضعها داخل وحدة النيتروجين لتعقيم المومياوات لمدة 21 يوما.

وأوضح أنه بعد ذلك سيتم إجراء مراحل الصيانة المؤقتة طبقا لحالة كل مومياء، ثم وضعها فى الفاترينات الخاصة بها بقاعة الممياوات الجديدة بالمتحف، مؤكدا أن المتحف يعد مركزا رئيسيا فى صيانة الممياوات فى الشرق الأوسط.

جاء ذلك علي هامش الجولة التفقدية التي عقدها وزير الآثار منذ قليل، بالمتحف القومي للحضارة بالفسطاط بحضور الدكتور مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، والدكتور أحمد الشربيني المشرف العام علي المشروع.

يذكر أن عدد المومياوات والتوابيت التي سيتم نقلها يبلغ 22 مومياء ملكية و17 تابوتا ملكيا، ترجع إلي عصر الأسر 17، و 18، و 19، و20، من بينها 18 مومياء لملوك و4 لملكات، منهم مومياء الملك رمسيس الثاني والملك سقنن رع، والملك تحتمس الثالث، والملك ستي الأول، والملكة حتشبسوت، والملكة ميرت آمون زوجة الملك أمنحتب الأول، والملكة أحمس نفرتاري زوجة الملك أحمس.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »