استثمار

«اقتصادية النواب» تناقش اليوم طرح 11 ألف متر مربع ضمن الفرص الاستثمارية ببورسعيد

أرض المتحف القومي التى تبلغ مساحتها 11 الف متر مربع، وتقع فى أفضل موقع بمحافظة بورسعيد فى ملتقي قناة السويس والبحر المتوسط مازالت خالية

شارك الخبر مع أصدقائك

تناقش اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، اليوم الثلاثاء، طلب الإحاطة المقدم من النائب أحمد فرغلي إلى رئيس مجلس الوزراء ووزراء الاستثمار والآثار والتنمية المحلية بشأن إعادة استغلال أرض متحف بورسعيد القومي.

وأكد فرغلي لـ«المال» أن أرض المتحف القومي التى تبلغ مساحتها 11 الف متر مربع، وتقع فى أفضل موقع بمحافظة بورسعيد فى ملتقي قناة السويس والبحر المتوسط مازالت خالية، ولم يتم استغلالها بعد هدم المتحف القومي منذ عام 2002.

وأوضح أن محاولات إعادة بناء المتحف القومي مرة اخرى باءت بالفشل لاحتياجه إلى مبالغ مالية ضخمة فى ظل عدم وجود موارد بوزارة الأثار.

وقال فرغلي: إن أرض المتحف تعتبر من الفرص الاستثمارية غير المستغلة، فقد طالبت رئيس الوزراء بالتنسيق مع وزارتي الاستثمار ومحافظة بورسعيد لطرح أرض المتحف ضمن الفرص الاستثمارية للمحافظة وإنشاء متحف على مساحة 4 الاف متر ارضي، وثلاثة أدوار، يشمل مرفقات المتحف الخدمية ويخصص الباقي كحق انتفاع للجهة التى ستقوم ببناء المتحف للقيام بالخدمات السياحية وفقًا لقانون الاستثمار رقم 72 لسنة 2017.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »