اقتصاد وأسواق

استنادا إلى واقعة من 400 عام.. البرلمان البريطاني يرفض إعادة التصويت على صفقة بريكست

طلب احترام وقت المجلس

شارك الخبر مع أصدقائك

رفض جون بيركو رئيس مجلس العموم البريطاني طلب الحكومة بإجراء تصويت بـ “نعم” أو “لا” على اتفاق بريكست الذي توصل إليه رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون مع الاتحاد الأوروبي، معتمدا في قراره على مؤتمر برلماني عمره أكثر من 400 عاما.

وبحسب بي بي سي، قال بيركو إنه تم بالفعل تقديم اقتراح بشأن الصفقة إلى أعضاء البرلمان يوم السبت الماضي وسيكون من “المتكرر وغير المنضبط” مناقشة الأمر مرة أخرى.

ومتحدثًا في مجلس العموم، قال بيركو إنه توصل إلى القرار على أساس مؤتمر برلماني يعود إلى عام 1604.

واستشهد بيركو بوثائق “قواعد البرلمان” التي كتبها إرسكين ماي.

وتقول إحدى القواعد إنه لا يمكن إعادة الاقتراح نفسه إلى البرلمان خلال جلسة برلمانية واحدة.

واضاف أن الظروف المحيطة بالمشروع المطروح لم تتغير، لذا فإن قراره كان ضروريا “لضمان الاستخدام المعقول لوقت المجلس والاحترام المناسب للقرارات التي يتخذها”.

وكانت الحكومة تسعى، السبت الماضي، إلى إجراء تصويت بـ “نعم” أو “لا” (أو ما يسمى بتصويت ذا مغزى) على صفقتها مع الاتحاد الأوروبي.

لكن أعضاء البرلمان اختاروا بدلاً من ذلك تأييد تعديل قدمه النائب أوليفر ليتوين، والذي أدى إلى إرجاء التصويت وإلزام الحكومة بمخاطبة الاتحاد الأوروبي لطلب تأخير موعد بريسكت.

وكان متوقعا إعادة التصويت على الاتفاق، اليوم الإثنين، لكن ذلك لم يحدث بسبب قرار بيركون.

وعلق المتحدث باسم رئيس الوزراء قائلا إنه “يشعر بخيبة أمل” بسبب القرار.

وأضاف: “لقد حرمنا رئيس البرلمان مرة أخرى من فرصة للتعبير عن إرادة الشعب البريطاني”.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »