الإسكندرية

استمرار إغلاق المتحف الرومانى بالإسكندرية يؤثر على الخطط الترويجية للمدينة

معتز محمودقال على المانسترلى، رئيس غرفة شركات السياحة بالإسكندرية، إن استمرار إغلاق المتحف اليونانى الرومانى يؤثر على الترويج السياحى للمدينة الساحلية.وأضاف لـ"المال" أن الإسكندرية فازت بتنظيم مؤتمر المتاحف عام ٢٠٢٢، مما يستدعي الاهتمام بالمتاحف الموجودة بها قبل هذا التاريخ.وأكد أن الإسكندري

شارك الخبر مع أصدقائك

معتز محمود

قال على المانسترلى، رئيس غرفة شركات السياحة بالإسكندرية، إن استمرار إغلاق المتحف اليونانى الرومانى يؤثر على الترويج السياحى للمدينة الساحلية.

وأضاف لـ”المال” أن الإسكندرية فازت بتنظيم مؤتمر المتاحف عام ٢٠٢٢، مما يستدعي الاهتمام بالمتاحف الموجودة بها قبل هذا التاريخ.

وأكد أن الإسكندرية أصبحت فى بؤرة الاهتمام بالمتاحف بعد 4 سنوات عند  استضافة هذا المؤتمر، لافتا إلى أنه لابد من الاستعداد الجيد للتنظيم، كونه مؤتمرا عالميا يحتاج لبنية تحتية مناسبة.

وأشار إلى أن زيادة عدد الأماكن والمزارات المتاح زيارتها بالمدينة ساعدت على زيادة الترويج السياحى لها وجذب المزيد من السائحين.

وأوضح المناسترلى أن القدرة على التسويق السياحى  للمدينة تتراجع عندما تقل المزارات، لافتا إلى أن نحو ٩٠٪  من السائحين الزائرين للإسكندرية يرغبون فى زيارة معالمها التاريخية كالقلعة ومكتبة الإسكندرية والمتحف اليونانى الرومانى.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »