سيـــاســة

“استقلال الصحافة” تعلن تضامنها مع القضاة ضد تغول النظام

كتب- محمد حنفى: أعلنت "لجنة الدفاع عن استقلال الصحافة"، تضامنها الكامل مع القضاة، فى دفاعهم عن هيبة القضاء واستقلاله، واصفة الخطوات التي يتخذونها بـ"المشروعة"، وتصب فى صالح المواطنين، لما لها من أثر إيجابى، فى وقف تغول السلطة التنفيذية على باقى…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب- محمد حنفى:

أعلنت “لجنة الدفاع عن استقلال الصحافة”، تضامنها الكامل مع القضاة، فى دفاعهم عن هيبة القضاء واستقلاله، واصفة الخطوات التي يتخذونها بـ”المشروعة”، وتصب فى صالح المواطنين، لما لها من أثر إيجابى، فى وقف تغول السلطة التنفيذية على باقى السلطات.

 
 احمد الزند

وأكدت اللجنة، في بيان لها اليوم، على حق القضاه فى الدفاع عن مهنتهم، التى تمثل ضمير الأمة، ومصدر العدالة والأمن بين أفرادها، ولجوئهم لكافة السبل القانونية لحفظ استقلال القضاء، واصفة القضاء والصحافة، بأنهما من المهن التى لا يمكن لسلطة أن تنجح فى ترويضهما أو احتوائهما أو تسخيرهما، لخدمة السلطة ونظام الحكم.

وأدانت اللجنة سياسة ولغة خطاب نظام الحكم، والتى تعطى الضوء الأخضر لمؤيديه بالطعن فى القضاء والصحافة والإعلام، ووصف أصحاب تلك المهن بسمات تستوجب المحاسبة القانونية، والسماح لهم بممارسة سياسة الترويع والترهيب بحقهم، وكلها أعمال يجرمها القانون المحلى والدولى.

من جانبه، قال بشير العدل، مقرر اللجنة، إن القضاء مازال يمثل القلعة التى لم تنل منها سهام نظام الحكم ومؤيديه حتى الآن، ولن تنال منها، مؤكدا أن أي اعتداء عليه أو أي محاولة للنيل منه، يعبر عن رغبة دفينة فى إشاعة الرعب بين الناس، وإهدار حقوقهم، وجعلهم يدورون فى فلك الحاكم، ويسبحون بحمده.

شارك الخبر مع أصدقائك