Loading...

استقرار حركة الأسهم النخبة وتحركها بين نقاط الدعم والمقاومة قصيرة الأجل

Loading...

استقرار حركة الأسهم النخبة وتحركها بين نقاط الدعم والمقاومة قصيرة الأجل
جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الأحد, 5 مارس 06

فريد عبداللطيف:
 
تحركت الاسهم النخبة عرضيا خلال جلسات الاسبوع الماضي بين نقاط الدعم والمقاومة قصيرة الاجل حيث كانت المبيعات تنشط عند الاخيرة نظرا لقيام صناع السوق بالتدخل لضبط الايقاع ومنع المؤشرات من فقد صوابها والاتجاه للارتفاع المحموم علي غرار ما حدث منذ بداية العام وهو ما اعقبه انهيار مفاجئ في مطلع فبراير اربك السوق واصاب صغار المستثمرين بالذعر. من جهة اخري كانت المشتريات تنشط عند نقاط الدعم لقيام المؤسسات بالنزول من جديد واستهدافها للاسهم الكبري المتراجعة لرهانها علي ادائها علي المدي المتوسط علي خلفية قوة ادائها التشغيلي في الثلاث سنوات الاخيرة وبدئها في الاعلان عن نتائج اعمال عام 2005 والتي اظهرت استمرار معدلات الارباح في التصاعد وهو ما من شانه ان يحد من ارتفاع مضاعفات الربحية ويجعل اسعار الاسهم المصرية مغرية مقارنة بالاسواق الاقليمية. وتكرر سيناريو تحرك الاسهم الكبري بين نقاط الدعم والمقاومة عدة مرات علي مدار الاسبوع الماضي لتنهي  الخميس عند نفس مستوياتها السابقة تقريبا مع تراجع احجام التدوال في انتظار اخبار محفزة للسوق.

 
ومن جهتها تحركت الاسهم الصغري علي نطاق ضيق حول ادني مستوياتها في ثلاثة اشهر وفي مقدمتها الغزل والنسيج والاسكان بسبب الخسائر التي سببتها لحملتها في الاونة الاخيرة خاصة هؤلاء الذين اقتنوا شرائح منها عن طريق الشراء بالهامش. ومن المتوقع ان تشهد الفترة القادمة صعودا انتقائيا للسوق مع تزايد الاهتمام بالتحاليل الاساسية التي تقيم الاسهم علي اساس اداء التشغيلي للشركات وخططها المستقبلية مع تراجع الاهتمام بالتحاليل الفنية التي تعطي توصيات علي الاسهم بناء علي حركتها والقوة الشرائية الداخلة فيها بغض النظر عن اداء الشركات. واغلق مؤشر هيرمس الاوسع نطاقا الاسبوع علي تراجع مسجلا 61600 نقطة مقابل 62500 نقطة في اقفال الخميس قبل الماضي.
 
قرارات محفزة
 
وافقت الدولة علي قيام شركات الاسمدة النيتروجينية بتصدير 150 الف طن سنويا في المرحلة الحالية, وتبلغ حصة ابوقير منها 105 آلاف طن. ويعد هذا اضافة كبيرة للشركة حيث ترتفع اسعار الاسمدة في الاسواق الخارجية %150 عن الاسعار المحلية. وستستفيد ابوقير من العملة الاجنبية في مقابلة احتياجاتها الدولارية اللازمة لقطع الغيار والتكلفة الاستثمارية لخطوط انتاج شركة الاسكندرية للاسمدة التابعة لها.
 
وجاءت تلك الاخبار لتمكن سهم ابوقير من السباحة ضد التيار الهبوطي للسوق لينهي الاسبوع مسجلا 165 جنيها مقابل 160 جنيها في اقفال الخميس قبل الماضي.
 
وكانت ابوقير للاسمدة قد قامت منذ مطلع عام 2003 بتصدير شرائح متزايدة من انتاجها للاستفادة من الفارق السعري الكبير بين الاسعار المحلية والعالمية. جاء ذلك ليخل التوازن السوقي بين العرض والطلب من الاسمدة النيتروجينية مما تسبب في ارتفاع كبير لمتوسط سعر بيع الطن. ودفعت تلك الزيادة الحكومة للتدخل لتقوم في ابريل 2003 باصدار قرار يمنع تصدير الاسمدة النيتروجينية, ثم قامت في اكتوبر 2003 باصدار قرار يسمح بتوجيه %3 من الانتاج للاسواق الخارجية .وهدف متخذو القرار من هذا الاجراء الي اعطاء اولوية لتوفير الاحتياجات المحلية باسعار في متناول المزارعين. وتدار خطوط ابوقير, التي تستحوذ علي %70 من سوق الاسمدة النيتروجينية, بكامل طاقتها الانتاجية وهو ما حد من امكانية النمو بالصادرات دون التأثير  علي الحصة السوقية, والتي يعد المحافظة عليها من الناحية الاقتصادية امرا حيويا علي المدي المتوسط والطويل.وكانت القرارات التي اتخدتها الدولة للحد من صادرات الاسمدة النيتروجينية قد تسببت في تراجع صادرات ابوقير خلال العام المالي المنتهي في يونيو 2005, وبلغ قيمة ما تم تصديره 19.9 مليون دولار مقابل 58.1 مليون دولار في العام المالي المنتهي في يونيو 2004.
 
هيرمس يربك السوق
 
حافظ سهم المجموعة المالية هيرمس علي مكانه في صدارة الاسهم الاكثر نشاطا مع تمسكه بدوره المتمثل في كونه ترمومتر السوق. وواصل السهم خلال جلسات الاسبوع نزيف الخسائر لينهي الخميس مسجلا 156  جنيها مقابل 167 جنيها في اقفال الاسبوع قبل الماضي. وكان السهم قد تعرض لهبوط حاد منذ مطلع فبراير تصاعدت وتيرته بانتهاء حق الاكتتاب في اسهم زيادة راس المال بتاريخ 9 فبراير, ويبلغ عدد اسهم الزيادة 16 مليون سهم علي سعر 115 جنيها. وكان حق الاكتتاب لقدامي المساهمين بحدود 4 اسهم امام كل 1000 قائمة, وسيتم عرض الاسهم الغير مكتتب فيها في طرح خاص يعقب المرحلة الاولي. وكان باب الاكتتاب قد اغلق الخميس قبل الماضي ولم يعلن بعد حجم التغطية, وكذلك لم يعلن بعد تاريخ فتح باب الاكتتاب في المرحلة التالية لزيادة رأس المال البالغة 194 مليون سهم بالقيمة الاسمية البالغة 5 جنيهات وذلك عن طريق الاكتتاب في سهمين امام كل سهم قائم.
 
أداء مستقر
 
حافظ  قطاع الاتصالات علي استقراره خلال جلسات الاسبوع الماضي وهو ما اضفي الثقة علي التعاملات حيث  يمثل عمق السوق,  وتوضح حركة اسهمه توجهات المؤسسات والاجانب. وساهم في قوة اداء القطاع في الفترة الاخيرة تحقيق شركاته لارباح غير مسبوقة تظهرها نتائج اعمال شركات المحمول في الثلاث سنوات الاخيرة. واتجه سهم اوراسكوم تيليكوم للصعود لينهي الاسبوع مسجلا 341 جنيها مقابل 334 جنيها. وساهم في صعود السهم انتهاء الشركة من شراء حصة %19.3 من شركة هتشستون تيليكوم الدولية التي تدير سلسلة من شبكات المحمول في اسيا, وتمت الصفقة علي سعر 1.2 مليار دولار تم تمويلها من خلال قرض مجمع من بنوك دولية بلغت قيمته 2 مليار دولار. وجاء قيام اوراسكوم تليكوم بتلك الصفقة ليحد من مخاوف المستثمرين بشأن انحصار فرص حصولها علي رخص تشغيل جديدة في المنطقة بعد بزوغ نجم الشركات الخليجية. ويترقب المستثمرون اعلان الشركة عن نتائج اعمال عام 2005 والتي من المنتظر ان تعكس المستجدات المتلاحقة التي تشهدها الشركة. وكانت نتائج اعمال اوراسكوم تيليكوم عن التسعة اشهر المنتهية في سبتمبر الماضي قد  اظهرت نمو الارباح بنسبة %75 مسجلة 2.88 مليار جنيه مقابل 1.64 مليار جنيه في فترة المقارنة. جاء ذلك انعكاسا لارتفاع الايرادات بنسبة%63  مسجلة 14.45 مليار جنيه مقابل 8.85 مليار جنيه. وجاء نمو الارباح بمعدل اعلي من نمو الايرادات علي الرغم من تراجع هامش ربح المبيعات مسجلا %68 مقابل%76  في فترة المقارنة. ويبرر ذلك قيام اوراسكوم تليكوم في ابريل 2005 بالانتهاء من زيادة حصتها في شبكة الجزائر بمعدل %23 لتصل الي%85  وقيامها بزيادة حصتها في شبكة تونس بنسبة %22.5 لتبلغ %44.5 وتسبب ذلك في تراجع حصة الاقلية في صافي الربح المجمع للتسعة اشهر الي 621 مليون جنيه مقابل 789 مليون جنيه في فترة المقارنة.
 
وبالنسبة لاداء باقي اسهم القطاع فقد استمر سهم فودافون في التحرك فوق مستوي 100 جنيه لينهي الخميس مسجلا 102 جنيه مقابل 101 جنيه. وانهي سهم موبينيل الاسبوع عند نفس مستواه السابق مسجلا 190 جنيها.
 
وسار سهم المصرية للاتصالات في اتجاه مخالف للقطاع  حيث انهي الاسبوع علي تراجع مسجلا 18.3 جنيه مقابل 19.5 جنيه في اقفال الخميس قبل الماضي. يجيء هبوط السهم علي الرغم من اعلان المصرية للاتصالات رسميا انها تعتزم الالقاء بثقلها للحصول علي رخصة تشغيل المحمول الثالثة, موضحة استعدادها لبيع حصتها في فودافون حال فوزها بالرخصة وقبل بدئها في تشغيلها. وتبلغ مساهمتها في فودافون %25.5  تمثل 61.2 مليون سهم, وتم تسجيل تلك المساهمات بسعر الشراء البالغ 21 جنيها ويتداول سهم فودافون حاليا حول مستوي 100 جنيه, ويعني ذلك ان المصرية للاتصالات سوف تحقق ارباح صافية تقارب 5 مليارات جنيه من بيع تلك الحصة. وبذلك ستحقق المصرية للاتصالات ضربة مزدوجة في حال فوزها بالشبكة الثالثة فمن جهة سوف تحقق ارباحا رأسمالية ضخمة, ومن جهة سوف تدخل نشاط الهواتف المحمولة ذي الربحية الهائلة, ولكن تزايد حدة المنافسة علي الفوز الشبكة هو ما يلقي بظلاله علي اداء السهم. وستقوم الهيئة القومية للاتصالات بعقد مؤتمر في 8 مارس الحالي للرد علي الاستفسارات الخاصة بشروط الحصول علي الشبكة الثالثة, وكانت قد قامت في منتصف فبراير بنشر مذكرة توضح الخطوط الرئيسية لتلك الشروط. وسيتبع ذلك في مطلع ابريل تلقي العروض من شركات الاتصالات العالمية المهتمة بالحصول علي الشبكة مع شريكها المحلي.
جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الأحد, 5 مارس 06