Loading...

استقالة رئيس بنك عوده مصر

استقال الرئيس التنفيذي لبنك عوده مصر، محمد عباس فايد، بعد نحو 4 أعوام من الانتقال للمصرف اللبناني

استقالة رئيس بنك عوده مصر
سيد بدر

سيد بدر

2:55 م, الأربعاء, 27 مارس 19

تقدم محمد عباس فايد باستقالته من منصب الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب لبنك عوده مصر والذى تقلده فى مارس من العام قبل الماضى، ونجح من خلاله فى تعزيز عمليات المصرف اللبنانى فى مصر، وتحسين مؤشراته المالية وأرباحه.

تأتى استقالة رئيس عوده مصر فى الوقت يقوم فيه البنك حاليا عمليات الفحص النافى للجهالة بغرض الاستحواذ على أصول وفروع البنك الأهلى اليونانى.

وقال عباس فايد فى تصريح لـ”المال” إنه مستمر فى عمله حتى نهاية شهر أبريل المقبل، موضحا أن الاستقالة جاءت حسب رغبته، عقب الانتهاء من الهيكلة الداخلية للبنك، ووضعه على الطريق الصحيح، وتعزيز كافة مؤشرات الربحية والسلامة المالية الخاصة به خلال الفترة الماضية.

وبشأن صفقة الاستحواذ، أشار “فايد” إلى أن المجموعة الأم بلبنان هى من تتولى إدارة كافة إجراءات عملية الشراء والتواصل مع مجموعة الأهلى اليونانى.

قفزة في مؤشرات البنك خلال فترة تولي “فايد”

حقق عباس فايد قفزة نوعية في مؤشرات بنك عوده مصر طوال السنوات الثلاثة الماضية، بحسب القوائم المالية للبنك، حيث قفزت الأرباح من 400 مليون جنيه قبل توليه المسؤولية، إلى 1.3 مليار جنيه، وزادت محفظة القروض من 11 مليار جنيه إلى 31 مليار، والودائع من 27 مليار جنيه إلى 60 مليار جنيه، كما ارتفعت الأصول من 32 مليار إلى 70 مليار جنيه، وزاد عدد الفروع من 34 فرعا قبل توليه المسؤولية إلى 47 فرعا حاليا.

بجانب ذلك نجح فايد في تطوير قطاعات الأعمال والمنتجات والنظم التسويقية والبيعية في البنك حتى أصبح عوده مصر من ضمن الست الكبار بين بنوك القطاع الخاص، منذ الانتقال للبنك في سبتمبر 2014.

مسيرته ببنك مصر

وانتقل “فايد” الى بنك عوده مصر فى سبتمبر من عام 2014 ليتولى منصب نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب، وذلك عقب استقالته من منصب نائب رئيس بنك مصر والذى شغله منذ يونيو 2010.

وتولى “فايد”، خلال عمله ببنك مصر، مسئولية كافة قطاعات الأعمال بالبنك بما في ذلك الخدمات المصرفية للشركات والقروض المشتركة، وخدمات الخزينة وأسواق رأس المال، وخدمات المؤسسات المالية، والخدمات المصرفية الإسلامية، والخدمات المصرفية للأفراد.

إلى جانب تولي كافة الأنشطة بشبكة الفروع التى تزيد عن 500 فرعا، وأنشطة الترويج وتغطية الاكتتاب وقطاع تكنولوجيا المعلومات، فضلاً عن كافة الأنشطة الخاصة بالشركات التابعة خارج مصر.

وخلال الفترة بين عامي 2003 و2014، نجح “فايد” في تنفيذ وإتمام عدة صفقات بارزة تربو قيمتها الإجمالية على 300 مليار جنيه في مختلف القطاعات الاقتصادية، وهي صفقات تتميز بمردودها الإيجابي على الاقتصاد المصري بوجه عام.

بالإضافة إلى ذلك شغل محمد فايد منصب نائب رئيس مجلس إدارة بنك مصر أوروبا – ألمانيا وعضوية مجلس إدارة بنك مصر لبنان، وهو أحد أعضاء غرفة التجارة الأمريكية والكندية، علمًا بأنه ساهم في وصول بنك مصر للمرة الأولى إلى المركز الرابع بتصنيف بلومبرج للمؤسسات المشاركة في ترتيب أبرز الصفقات الاستثمارية

وبدأ محمد عباس فايد مسيرته المهنية عام 1989 في بنك مصر الدولي، حيث عمل بقطاع الخدمات المصرفية للشركات لمدة 18 عامًا واكتسب خبرات واسعة في مجالات تمويل الشركات وتمويل المشروعات والقروض المشتركة وتمويل الاستحواذ وإصدار سندات الشركات وعمليات التوريق وإعادة الهيكلة والتمويل الإسلامي. كما لعب محمد فايد دورًا رئيسيًا في صفقة استحواذ البنك الأهلي سوسيتيه جنرال على بنك مصر الدولي، حيث كان أحد أعضاء اللجنة المسئولة عن تنفيذ هذه الصفقة.