لايف

استغل دخوله للمكاتب.. ساعي بريد بشركة بترول يسرق شيك بقيمة 370 ألف جنيه

استخدم بطاقة رقم قومي سرقها من مواطن بالمغافلة، وتمكن من صرف قيمة الشيك.

شارك الخبر مع أصدقائك

استولى ساعي بريد يعمل في إحدى شركات البترول بالقاهرة، على شيك بنكي بقيمة 370 ألف جنيه، مستغلًا طبيعة عمله وقدرته على دخول مكاتب الشركة، وتمكن من صرفه باستخدام بطاقة رقم قومي خاصة بشخص آخر، وألقت مباحث الأموال العامة بوزارة الداخلية، القبض على المتهم، ضمن جهودها لكشف مرتكبي الواقعة، بعد تلقيها بلاغًا عنها.

بلاغ مسئول بشركة بترول

تلقت الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة بوزارة الداخلية، بلاغًا من مسئولي إحدى شركات البترول، عن استيلاء مجهول على أحد الشيكات البنكية الصادرة منها، وصرف قيمته من حسابها بأحد البنوك، المقدرة بمبلغ 370 ألف جنيه.

وتشكل فريق بحث بإدارة مكافحة جرائم الإخلاس والإضرار بالمال العام، لكشف ملابساتها وتحديد وضبط مرتكبها.

اقرأ أيضا  وزيرة التضامن توجه بتوفير كافة أوجه الدعم لأسرة «عقار شربين» المنهار

ساعي بريد وراء السرقة

وأسفرت الجهود عن أن وراء ارتكاب الواقعة عامل بريد بذات الشركة، واستغل موقعه الوظيفي باعتباره ساعى بريد، وإمكانية دخوله المكاتب.

المتهم: سرقت بطاقة رقم قومي وصرفت الشيك

واستولى المتهم على الشيك المشار إليه، وبعدها توجه للبنك وتمكن من صرفه مستخدمًا بطاقة رقم قومي، تخص أحد الأشخاص دون علمه، بعدما سرقها منه بأسلوب المغافلة.

وبسؤال مسئولي البنك -الذى تم صرف الشيك من خلاله- أيدوا ما جاء بالتحريات.

وباستدعاء المتحرى عنه، وبمواجهته بما أسفر عنه الفحص، اعترف بارتكابه الواقعة على النحو السابق، وأبدى استعداده لرد المبلغ المستولى عليه.

وتواصل الأجهزة الأمنية جهودها لمكافحة جرائم الرشوة، والفساد الوظيفي، والتربح من أعمال الوظيفة والإضرار بالمال العام.

اقرأ أيضا  الداخلية تكذب إدعاءات الإخوان بإلقاء مولوتوف أمام سيارات الشرطة بمشاجرة العاشر

واتخذت الإجراءات القانونية، وعرض المتهم على النيابة المختصة لمباشرة التحقيقات.

في سياق آخر، ألقت مباحث الأموال العامة بمنطقة شرق الدلتا، القبض على أحد الأشخاص بالدقهلية لنصب واحتياله على إحدى السيدات والاستيلاء على أموالها، بزعم تسفير ابنتها إلى الخارج.

النصب على سيدة بتأشيرة دراسة مزورة

كان فرع الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة بمنطقة شرق الدلتا، تلقى بلاغًا من إحدى السيدات، عن نصب أحد الأشخاص -مقيم بالمنصورة- عليها واستولى منها على مبلغ مالي قدره 70 ألف جنيه، بزعم تسفير ابنتها للدراسة بإحدى الدول الأجنبية، وعدم الالتزام بما تم الاتفاق عليه.

اقرأ أيضا  لجنة مكافحة كورونا : سيطرنا على الموجة الأولى من الفيروس لكن لم ننتصر بعد (فيديو)

من خلال جمع المعلومات وتكثيف التحريات أكدت فرق البحث صحة الواقعة، وإعطاء المذكور للمبلغة تأشيرات للدراسة مزورة، والاستيلاء منها على المبلغ.

وأضافت أنه تزعم تسفير ابنتها لإحدى الدول الأجنبية للإلتحاق بإحدى الجامعات الدراسية، ومنحها تأشيرة دخول وحجز طيران وأوراق قبول بالجامعة والخدمات الجامعية باسمها.

وتابعت: بالاستعلام من السفارة الأجنبية بالبلاد، عن صحة تلك الأوراق لإنهاء إجراءات سفرها، تبين أنها غير صحيحة وغير منسوبة لتلك الجامعة.

وعقب تقنين الإجراءات أمكن ضبط المتهم المذكور أقر بارتكابه الواقعة، وطباعة تلك الأوراق من خلال المواقع الإلكترونية بشبكة المعلومات الدولية “الإنترنت”.

واتخذت الإجراءات القانونية للعرض على النيابة المختصة لمباشرة التحقيقات.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »