اقتصاد وأسواق

استطلاع رأي: تراجع ملحوظ بين السويديين المؤيدين للاتحاد الأوروبي

أ ش أ: كشف استطلاع رأي حديث، تراجع عدد المواطنين السويديين المؤيدين للاتحاد الأوروبي بشدة، ما يعكس حالة تشاؤم واسعة النطاق في البلاد، مشيرا إلى أن مواطن واحد فقط من بين كل خمسة سويديين يساند الاتحاد. وأكدت نتائج أول استطلاع…

شارك الخبر مع أصدقائك

أ ش أ:

كشف استطلاع رأي حديث، تراجع عدد المواطنين السويديين المؤيدين للاتحاد الأوروبي بشدة، ما يعكس حالة تشاؤم واسعة النطاق في البلاد، مشيرا إلى أن مواطن واحد فقط من بين كل خمسة سويديين يساند الاتحاد.

وأكدت نتائج أول استطلاع للرأي نظمه مركز إيبسوس قبل الانتخابات التشريعية الأوروبية المقرر تنظيمها في ٢٥ مايو المقبل اليوم الاثنين، أن حماس السويديين للاتحاد الأوروبي تقلص بشدة، موضحة أن نسبة ١٨ في المائة فقط ترى أن الاتحاد الأوروبي يسير على الطريق السليم في مقابل نسبة ٣٨ في المائة (مايزيد على الضعف) ترى أنه يسير على الطريق المعاكس.

وأشارت نتائج هذا الاستطلاع الذي تم إجراؤه عن طريق الاتصال الهاتفي والذي شمل ١١٦٧ شخصا إلى أن أربعة من بين كل عشرة أشخاص لا يزالوا يعتقدون في قدرة الحكومة السويدية على التأثير على القرارات، التي يتم تبنيها داخل المنظمة الأوروبية والتي تصب في مصلحة البلاد ولا سيما فيما يتعلق بالسياسية الزراعية المشتركة والضرائب.

كما كشف الاستطلاع الذي نشرته صحيفة “داجنز نيهاتر” الواسعة الانتشار في السويد عن تراجع الحماس بين الأحزاب المحافظة والتكتلات للخضر والاشتراكيين في السويد والتي ساندت انضمام بلادهم للعملة الأوروبية الموحدة في الاستفتاء الذي تم تنظيمه منذ ١١ عاما بعد أن أكدت نسبة ٢٩ في المائة بين أعضاء هذه الأحزاب، أن المنظمة الأوروبية تسير على الطريق الخاطئ في مقابل نسبة ٢٦ في المائة ترى العكس.

شارك الخبر مع أصدقائك