لايف

استشهاد أمين شرطة وإصابة خفير نظامي برصاص مجهولين بالشرقية

وكالات:

استشهد أمين شرطة بقطاع الأمن الوطني بمدينة منيا القمح بمحافظة الشرقية، وأصيب خفير نظامي، بأعيرة نارية أطلقها مجهولان يستقلان دراجة بخارية، أثناء توجههما لأداء واجب العزاء بقرية مجاورة.

شارك الخبر مع أصدقائك


وكالات:

استشهد أمين شرطة بقطاع الأمن الوطني بمدينة منيا القمح بمحافظة الشرقية، وأصيب خفير نظامي، بأعيرة نارية أطلقها مجهولان يستقلان دراجة بخارية، أثناء توجههما لأداء واجب العزاء بقرية مجاورة.

وكان أمين الشرطة وليد السيد سليمان 38 عاما، اصطحب صديقه صابر محمد صابر 40 عاما خفير نظامي، على دراجته البخارية، لأداء واجب العزاء في وفاة عمدة قرية “تلبانة” مركز منيا القمح.

وأثناء سيرهما بطريق فرعي بين قريتي”شلشلمون” و”تلبانة” وأمام قرية “حوض الطويلة”، قطع عليهما الطريق مسلحان ملثمان يستقلان دراجة بخارية، وأطلقا الأعيرة النارية على الشرطي والخفير، فأصيبا في رأسيهما، واستشهد أمين الشرطة على الفور، فيما تم نقل الخفير لمستشفى الأحرار بالزقازيق.

وتم تحرير محضر بالحادث وتولت النيابة العامة التحقيق بإشراف المستشار أحمد دعبس المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية، حيث قرر التصريح بدفن الجثة، وتكثيف تحريات المباحث لتحديد الجناة وسرعة ضبطهما.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »