اقتصاد وأسواق

استجابة لتقرير “المال” .. الحكومة تناقش حل مشكلة ارتفاع أسعار الأسمنت

صورة من تقرير "المال" حول ارتفاع اسعار الاسمنت فى عددها الصادر اليوم كتب محمد الطهطاوى:         عقــد المهندس  إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء اجتماعاً اليوم لمناقشة موضوع ارتفاع أسعار الأسمنت فى السوق المصرية وسبل حل تلك المشكلة بشكل عاجل وصولاً…

شارك الخبر مع أصدقائك


صورة من تقرير “المال” حول ارتفاع اسعار الاسمنت فى عددها الصادر اليوم

كتب محمد الطهطاوى:

        عقــد المهندس  إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء اجتماعاً اليوم لمناقشة موضوع ارتفاع أسعار الأسمنت فى السوق المصرية وسبل حل تلك المشكلة بشكل عاجل وصولاً إلى خفض الأسعار وعودتها إلى معدلاتها الطبيعية.

كانت “المال” قد أعدت تقريرا فى عددها الصادر اليوم طالب من خلاله تجار ووكلاء الأسمنت المهندس إبراهيم محلب بالتدخل لمواجهة انفلات الأسعار، وضبط السوق لحماية المستهلكين وتوفير الأسمنت بأسعار مناسبة.

حضر الاجتماع وزراء التجارة والصناعة والاستثمار، والبيئة، والبترول، والكهرباء والطاقة المتجددة، وعمر مهنا عضو مجلس إدارة اتحاد الصناعات المصرية، والمهندس مدحت اسطفانوس رئيس شعبة صناعة الأسمنت بالاتحاد.

         وخــلال اللقاء أكد رئيس الوزراء  ضرورة الوصول إلى حل عاجل لمشكلة ارتفاع أسعار الأسمنت، لما لتلك المشكلة من أثر سلبى بالغ الخطورة على تكلفة ومعدلات تنفيذ المشروعات.

        واستمع رئيس الوزراء إلى شرح حول أسباب ارتفاع الأسعار والتى ترجع إلى انخفاض انتاج المصانع من الأسمنت نتيجة نقص معدلات الطاقة التى ترد إلى تلك المصانع.

      وفى هــذا الصدد،  أكد الاجتماع ضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة للبدء فوراً فى استخدام مزيج طاقة يختلف عن المزيج المستخدم حالياً فى صناعة الأسمنت فى مصر، والذى لا يتفق مع ما هو مطبق عالمياً فى تلك الصناعة، وهو ما يستدعى تطبيق مزيج الطاقة الأوروبى والمعايير البيئية المصاحبة له، وأن يتم تطبيق تلك المعايير بدقة وصرامة، لمنع حدوث أي مشكلات صحية أو بيئية، على أن تقوم وزارة البيئة خلال أسبوعين بمراجعة هذه المعايير الأوروبية لتطبيقها فى هذا الشأن.

      وفى إطار حزمة الحلول المقترحة لتطوير منظومة الطاقة فى مصر،  أكد الاجتمــاع أهمية تطبيق استراتيجية متطورة للطاقة تحقق أغراض الأمن القومى للطاقة، وتمكن من تحقيق معدلات نمو اقتصادى مرتفعة وتنمية مستدامة، بما فى ذلك،   تطوير مزيج الطاقة الحالى بشكل عام، و ترشيد الاستهلاك من الطاقة فى جميع القطاعات، ورفع كفاءة الاستخدام خاصة فى المجال الصناعى، والتوسع فى استخدام الطاقة الجديدة والمتجددة.

      وشدد مجلس الوزراء فى بيان له، على قيام شركات الأسمنت بالعمل على زيادة الانتاج إلى أقصى طاقة انتاجية ممكنة، فى حدود ما سيتاح من طاقة للشركات المنتجة للأسمنت، حتى يتسنى زيادة المعروض من الأسمنت وخفض الأسعار. 

شارك الخبر مع أصدقائك