سيــارات

ارتفاع مبيعات «كورولا» يرفع الحصة السوقية لـ «تويوتا» إلى 11%

رغم تراجع «راش» و«فورتشنر» و«لاند كروزر»

شارك الخبر مع أصدقائك

أسهم طراز «كورولا» فى تطور مبيعات العلامة اليابانية «تويوتا» خلال الشهور الثمانية الأولى من العام الحالى بشكل كبير لتصل حصتها السوقية إلى نحو %11 من المبيعات الإجمالية للسيارات الملاكى، مقابل %7 فقط خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

وارتفعت مبيعات «تويوتا» إلى 8193 سيارة مقابل 5714 وحدة حتى نهاية أغسطس من 2019؛ بزيادة 2456 وحدة؛ بنمو %43.

وقد أسهم طراز «تويوتا كورولا» فى هذا التطور بشكل كبير بعد أن سجلت مبيعات السيارة 6979 وحدة خلال أول 8 شهور من العام الحالى مقابل 4135 وحدة للفترة نفسها من 2018؛ بزيادة 2844 سيارة؛ وبنسبة نمو %69؛ وفق ما تكشف عنه أحدث البيانات الصادرة عن مجلس معلومات سوق السيارات «أميك».

وحقق طراز «تويوتا» طفرة فى المبيعات تجاوزت الأرقام المسجلة لأداء «تويوتا» الإجمالى؛ بنحو 388 سيارة، ويعود ذلك إلى العجز المحقق فى مبيعات عدد من الطرازات الأخرى، وكذلك استحوذت «تويوتا كورولا» بشكل عام على نحو %85 من مبيعات «تويوتا» الإجمالية إذ لم تتجاوز المبيعات الإجمالية لسيارات العلامة اليابانية الأخرى 1214 وحدة بحصة سوقية إجمالية تقارب %15 فقط.

يذكر أن الطفرة الكبيرة فى مبيعات «تويوتا كورولا» تعود إلى طرح الجيل الجديد من السيارة اليابانية والتى بدأ توزيعها فى السوق فعليا خلال مايو الماضى، وقد بلغت مبيعات الجيل السابق من السيارة 2707 وحدات، تم بيعها بالكامل خلال الشهور الأربعة الأولى من العام الجارى، فيما بلغت مبيعات الجيل الجديد من «كورولا» 4272 وحدة، بيعت خلال الشهور الأربعة التالية.

جدير بالذكر أن «تويوتا كورولا» تتمتع بخصومات جمركية وصلت مطلع العام الحالى إلى %90، ومن المرتقب أن تسجل إعفاءات جمركية كاملة مطلع 2020، لتدخل السوق بدون جمارك تمامًا، ويبقى خفض أسعار السيارة اليابانية قيد قرارات الوكيل الذى لم يسارع إلى تبنى خصومات سعرية على نحو ما فعل وكلاء آخرون بعد الخصومات الجمركية التى حصل عليها مطلع العام الجارى، فى مقابل مسارعة مستوردين من التجار إلى تبنى خصومات سعرية بعد وصول إعفاءات السيارة إلى %90.

وفيما يتعلق بأداء السيارات الأخرى الخاصة بتويوتا فإن مبيعات «راشط سجلت 369 وحدة خلال الشهور الثمانية الأولى من العام الجارى، وطرحت السيارة فى أكتوبر من العام الماضى فى السوق المحلية.

وانخفضت مبيعات «تويوتا فورتشنر» (4 آلاف سى سي) من 537 وحدة خلال أول 8 شهور من العام الماضى إلى 320 وحدة خلال العام الجارى، وبلغت مبيعات تويوتا لاند كروزر 171 سيارة مقابل 391، كما انخفضت مبيعات «برادو» من 283 وحدة إلى 163 وحدة فقط.

وبلغت مبيعات فورتشنر (2700 سى سي) 51 وحدة مقابل 32 وحدة، وسجلت «تويوتا ياريس هاشتباك» (1500 سى سي) 42 مقابل 115 وحدة، كما هبطت مبيعات «تويوتا سى إتش أر» إلى 40 وحدة مقابل 170، واستقر أداء «ياريس السيدان» عند 16 وحدة فقط، وبلغت مبيعات «أوريس» 6 وحدات مقابل سيارة واحدة.

أما «تويوتا كامرى» فباعت 5 وحدات مقابل 7 خلال الشهور الثمانية الأولى من العام الماضى، فى حين باعت «ياريس هاتشباك» (1000 سى سي) 4 وحدات مقابل 9 ، وباعت «تويوتا راف» 4 سيارات وهى نفسها الأرقام المسجلة خلال العام الماضى، ولم تبع «تويوتا أفانزا» أى سيارة خلال أول 8 أشهر من العام الحالى فى حين كانت مبيعاتها 14 وحدة خلال الفترة نفسها من العام الماضى.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »