اقتصاد وأسواق

ارتفاع حجم محفظة «الدلتا للتأمين ـ كونكورد» إلي 28 مليون جنيه

المال- خاص:    ارتفع حجم محفظة الاوراق المالية لشركة الدلتا للتأمين التي تديرها شركة كونكورد للاستثمارات المالية الي 28 مليون جنيه، مقابل 25 مليون جنيه حجم المحفظة عند التأسيس في ابريل الماضي.   وقال ابراهيم عبد الشهيد العضو المنتدب لـ…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال- خاص:
 
 ارتفع حجم محفظة الاوراق المالية لشركة الدلتا للتأمين التي تديرها شركة كونكورد للاستثمارات المالية الي 28 مليون جنيه، مقابل 25 مليون جنيه حجم المحفظة عند التأسيس في ابريل الماضي.

 
وقال ابراهيم عبد الشهيد العضو المنتدب لـ “الدلتا”: إن النتائج الايجابية التي حققتها كونكورد ينتظر ان تقود الدلتا نحو اسناد شريحة جديدة من محافظ “الدلتا” لها.
 
واكد ان هناك خطة تفصيلية تم وضعها مع “كونكورد” تتضمن ضرورة انتقاء مجموعة من الاسهم المستقرة داخل البورصة التي لا تشهد تذبذبات حادة ، مشيرا الي ان الشركة لا تستهدف تحقيق مكاسب سريعة من عمليات البيع والشراء بقدر ما تستهدف الاسهم الاكثر استقرارا.
 
وانفردت “المال” في عددها الصادر بتاريخ 27 مارس الماضي بخبر تعاقد الدلتا مع كونكورد لإدارة جزء من محفظة الاوراق المالية الخاصة بالشركة في تجربة لا تتميز بالانتشار داخل السوق المحلية.
 
واوضح عبد الشهيد انه بموجب التعاقد تم التعامل اولا مع محفظة الاستثمارات الحرة الخاصة بالشركة ، وبعد نجاح التجربة سيتم تدعيم المحفظة بالاستثمارات المخصصة لحقوق حملة الوثائق وفقا لمتطلبات قانون الاشراف والرقابة علي التأمين في هذا الشأن.
 
من جهه أخري اشار عبد الشهيد الي ان مرحلة اعادة الهيكلة التي بدأتها الشركة قبل أشهر ستنتهي خلال الشهرين القادمين، مؤكدا ان فصل جزء من محفظة الاستثمارات واسنادها لشركة متخصصة جاء ضمن خطط اعادة الهيكلة.
 
واشار عبد الشهيد الي ان اسناد محافظ استثمارات شركات التأمين الي شركات متخصصة اصبح توجها عالميا، متوقعا ان تساعد هذه الخطوة في التركيز علي تحسين نتائج النشاط التأميني والعمل علي تحقيق فوائض منه وعدم الاعتماد علي عائد الاستثمار في تغطية عجز النشاط .
 
وارتفعت اجمالي استثمارات شركة الدلتا للتأمين الي 414 مليون جنيه بنهاية العام المالي 2005/2004، مقابل 399 مليون جنيه في 2004/2003.

شارك الخبر مع أصدقائك