عقـــارات

ارتفاع الطلب علي الأسمنت يدفع الوكلاء لزيادة سعر الطن‮ ‬20‮ ‬جنيهاً

سعادة عبدالقادر شهدت أسعار الأسمنت ارتفاعاً بقيمة 20 جنيهاً للطن، من قبل الوكلاء ليصل سعره إلي 530 جنيهاً للمستهلك، بدلاً من 510 جنيهات، وأرجع الوكلاء هذا الارتفاع إلي زيادة الطلب علي الأسمنت من جانب شركات المقاولات والتشطيب، التي الزمتها شركات…

شارك الخبر مع أصدقائك

سعادة عبدالقادر

شهدت أسعار الأسمنت ارتفاعاً بقيمة 20 جنيهاً للطن، من قبل الوكلاء ليصل سعره إلي 530 جنيهاً للمستهلك، بدلاً من 510 جنيهات، وأرجع الوكلاء هذا الارتفاع إلي زيادة الطلب علي الأسمنت من جانب شركات المقاولات والتشطيب، التي الزمتها شركات الاستثمار العقاري، بالانتهاء من أكبر قدر ممكن من الأعمال قبل العطلة الرسمية لعيد الأضحي، مقابل صرف مستحقاتهم لدي شركات الاستثمار، ودفع رواتب العمال قبل العيد.

 

كما اتجه وكلاء الشركات لحجز حصصهم من الأسمنت مسبقاً، نظراً للعطلة الرسمية لعيد الأضحي، التي تتوقف فيها المصانع عن العمل لمدة ثلاثة أيام علي الأقل.

وأرجع عصام معوض، وكيل شركات أسمنت، ارتفاع أسعار الأسمنت من قبل الوكلاء بقيمة 20 جنيهاً في الطن الواحد، إلي رغبة شركات المقاولات الانتهاء من أعمالها لتحصيل مستحقاتها المالية، لتتمكن من دفع أجور العمالة قبل اجازة عيد الأضحي، مما أدي لزيادة الطلب علي الأسمنت، ودفع  الوكلاء لاستغلال نشاط البيع في رفع الأسعار.

ولفت »معوض« إلي اتجاه العديد من الوكلاء لحجز حصصهم من المصانع وبيعها في فترة زيادة الطلب، علي الأسمنت وارتفاع أسعاره 20 جنيهاً، لتحقيق هامش من الربح يعوضهم عن الخسارة التي تكبدوها في السابق، بسبب ركود سوق الأسمنت.

وأضاف هاني مسعود، أحد وكلاء أسمنت طرة وحلوان، أن ارتفاع الطلب علي الأسمنت من جانب شركات المقاولات في فترة ما قبل العيد، أدي لتحريك السوق بشكل طفيف، إضافة إلي ارتفاع الأسعار، مما يتيح للوكلاء تحقيق أرباح تعوض خسائرهم في الأشهر السابقة، التي شهدت فيها سوق الأسنمت حالة شديدة من الركود.

وبرر »مسعود« زيادة الطلب علي الأسمنت برغبة الوكلاء في تخزين جزء من الأسمنت يغطي احتياجات السوق الخاصة بهم، لحين عودة المصانع إلي العمل مرة أخري بعد عطلة العيد، التي تشهد توقف المصانع عن العمل.

ولفت كمال زايد، مهندس معماري بأحد مواقع البناء التابعة لشركة استثمار عقاري، إلي أن شركته طالبت شركات المقاولات والتشطيبات الخاصة بالمشروعات، إنهاء أعمال التشطيبب من الأسقف والأعمدة المتوقفة علي خلطة الخرسانة قبل مغادرة العمل مواقع العمل إلي بلادهم، نظراً للعطلة الرسمية لعيد الأضحي.

وأضاف أن انتهاء المقاولين من انجاز أعمالهم يمكنهم من صرف مستحقاتهم لدي شركات الاستثمار العقاري، لدفع رواتب العمال، الأمر الذي أدي إلي اسراع شركات المقاولات في طلب الأسمنت لانجاز الأعمال، التي وكلت إليهم قبل قدوم العيد.

شارك الخبر مع أصدقائك