اقتصاد وأسواق

ارتفاع التبادل التجاري بين مصر والبرازيل إلى 3.34 مليار دولار خلال 2018

سجل 2.5 مليار دولار خلال 2017

شارك الخبر مع أصدقائك

ارتفع حجم التبادل التجاري بين مصر والبرازيل، ليسجل 3.34 مليار دولار خلال 2018 مقابل 2.5 مليار دولار خلال 2017.

وبحسب تقرير صادر عن جهاز التمثيل التجارى، فقد ارتفع إجمالى الصادرات المصرية إلى البرازيل 260 مليون دولار خلال 2018، مقابل 111 مليونًا خلال 2017.

وتمثلت أهم الصادرات المصرية فى الأسمدة والمنتجات الغذائية والقطن والخضراوات والمنتجات الزجاجية والمنتجات البترولية والملح.

مصادر: اتفاقية الميركسور السبب الرئيسي في ارتفاع الصادرات

وأرجعت مصادر حكومية فى تصريحات لـ “المال”، ارتفاع الصادرات المصرية إلى البرازيل إلى اتفاقية التجارة الحرة بين مصر وتجمع الميركسور، والذي يضم إلى جانب البرازيل الأرجنتين وأورجواي وباراجواي، والتي دخلت حيز النفاذ منذ سبتمبر 2017.

وأشار التقرير الذى حصلت “المال” على نسخة منه، إلى أن الواردات المصرية من البرازيل سجلت 3.08 مليار دولار خلال 2018 مقابل 2.4 مليار دولار خلال 2017.

وتمثلت أهم الواردات المصرية فى اللحوم وخامات المعادن والبذور والسكر ومنتجات الحديد والصلب وعجائب الخشب والحيوانات الحية.

اقرأ أيضا  للحد من انتشاره .. «الصحة» تقدم إرشادات الوقاية من فيروس سي إلى صالونات الحلاقة (صور)

وحققت الصادرات المصرية غير البترولية زيادة ملموسة خلال الـ 10 أشهر الأولى من العام الجاري بنسبة 2.3%، وسجلت 21 مليارا و322 مليون دولار، مقارنة مع نحو 20 مليارا و835 مليون دولار خلال نفس الفترة من العام الماضى، وفقًا لأحدث تقرير صادر عن وزارة التجارة والصناعة حول مؤشرات أداء التجارة الخارجية غير البترولية.

كما شهدت الواردات انخفاضاً بنسبة 3%، وسجلت 57 مليارا و709 ملايين دولار، مقابل 59 مليارا و369 مليون دولار خلال نفس الفترة من العام الماضى بقيمة انخفاض مليار و660 مليون دولار.

وأوضح التقرير أن الزيادة في حجم الصادرات انعكست إيجابياً على انخفاض العجز في الميزان التجاري والذي تراجع بقيمة بلغت 2 مليار و147 مليون دولار بنسبة تراجع 6% عن نفس الفترة من العام الماضى.

وأرجع التقرير هذا الانخفاض نتيجة لجهود الوزارة فى دعم المنتج المحلى وإحلاله محل المثيل المستورد وذلك فى إطار خطتها لتعميق التصنيع المحلى والنهوض بالتجارة الخارجية.

اقرأ أيضا  أسعار الذهب في مصر اليوم 31-10-2020 وتراجع عيار 21

وقال المهندس إسماعيل جابر، رئيس الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات إن 4 قطاعات تصديرية حققت نمواً ملموساً خلال الـ10 شهور الأولى من العام الجاري تضمنت صادرات قطاع الصناعات الغذائية، وسجلت نحو 2 مليار و877 مليون دولار، مقابل 2 مليار و597 مليون دولار خلال نفس الفترة من عام 2018 محققة زيادة نسبتها 11%.

ارتفاع صادرات الحاصلات الزراعية

ولفت إلى أن صادرات الحاصلات الزراعية سجلت مليار و 994 مليون دولار مقارنة مع مليار و826 مليون دولار خلال نفس الفترة من عام 2018 محققة زيادة نسبتها 9% كما سجلت صادرات قطاع الملابس الجاهزة مليار و408 ملايين دولار مقابل مليار و309 ملايين دولار خلال نفس الفترة من عام 2018 بزيادة نسبتها 8%.

وذكر أن صادرات الصناعات الهندسية سجلت 2 مليار و52 مليون دولار مقابل 2 مليار دولار بزيادة 3% عن نفس الفترة من العام الماضي.

اقرأ أيضا  ارتفاع التبادل التجارى بين مصر والإمارات إلى 3.8 مليار دولار خلال 2019

وأكد نجاح خطة الوزارة لترشيد الواردات خاصة تلك التي لها مثيل محلى وإحلال المنتج المحلى محل المستورد، وهناك 5 قطاعات شهدت وارداتها انخفاضاً ملموساً تضمنت قطاع مواد البناء الذى انخفضت وارداته بنسبة 16%، وسجلت 8 مليارات و589 مليون دولار مقارنة مع نحو 10 مليارات و 249 مليون دولار خلال نفس الفترة من العام الماضى.

وأشار إلى أن واردات المنتجات الجلدية انخفضت بنحو 9%، وسجلت 160 مليون مقارنة مع 176 مليون خلال نفس الفترة من العام الماضى، كما انخفضت واردات منتجات الأثاث بنسبة 7%، وسجلت مليارا 385 مليون دولار مقارنة مع نحو مليار و493 مليون دولار خلال نفس الفترة من العام الماضى.

وقال جابر إن واردات قطاع الملابس الجاهزة انخفضت 7%، وسجلت 452 مليون دولار مقابل 483 مليون دولار، كما هبطت واردات قطاع الطباعة والتغليف 6%، سجلت مليارا و450 مليون دولار مقارنة مع نحو مليار و542 مليون دولار.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »