بنـــوك

ارتفاع احتياطي النقد الأجنبي بـ 37 مليون دولار خلال أكتوبر

أ ش أ

أعلن البنك المركزي المصري، اليوم الخميس، عن ارتفاع حجم الاحتياطي من النقد الأجنبي طفيفا بقيمة 37 مليون دولار خلال شهر أكتوبر الماضي، ليصل إلى 909.16 مقابل 872.16 مليار دولار سبتمبر السابق له بنسبة ارتفاع بلغت 21.0.

شارك الخبر مع أصدقائك

أ ش أ

أعلن البنك المركزي المصري، اليوم الخميس، عن ارتفاع حجم الاحتياطي من النقد الأجنبي طفيفا بقيمة 37 مليون دولار خلال شهر أكتوبر الماضي، ليصل إلى 909.16 مقابل 872.16 مليار دولار سبتمبر السابق له بنسبة ارتفاع بلغت 21.0.

وقال محسن عادل الخبير الاقتصادي والعضو المنتدب لشركة بايونيرز لصناديق الاستثمار، إن هذه النتائج تعكس نجاح استيراتجية البنك المركزي فى ادارة الاحتياطي النقدي الاجنبي بالرغم من قيامه خلال الشهر بسداد 500 مليون دولار للحكومة القطرية، إلا أن الاحتياطي النقدي من العملات الاجنبية سجل ارتفاعات محدودة مدعوما باستمرار ارتفاع معدلات تحويلات المصريين بالخارج، والتى تعتبر واحدة من أهم الموارد الدولارية حاليا، فضلا عن الزيادة النسبية فى حركة السياحة وارتفاع موارد قناة السويس خلال الفترة الاخيرة بصورة ملحوظة، وانخفاض معدلات نمو الواردات الاجنبية، وذلك فى وقت حصلت فيه مصرعلى دعم من عدة مصادر أفاد بشكل ملحوظ فى زيادة معدلات الموارد من العملات الأجنبية، الى جانب عودة شهية المستثمرين الأجانب بصورة مبدئية للمشاركة فى طروحات اذون وسندا الخزانة المصرية لأول مرة منذ ثورة يناير 2011.

وأضاف عادل أنه رغم الارتفاع المحدود والتحسن النسبي فى أداء إدارة احتياطي النقد الأجنبي إلا أن هناك عوامل هيكلية من الضرورى الالتفات اليها خلال الفترة الحالية، وعلى رأسها زيادة التركيز على رفع معدلات السياحة فى مصر لتعويض انخفاض معدلات الاستثمارات الأجنبية على المدى القصير، والعمل على تدعيم اجتذاب الاستثمارات الأجنبية فى طروحات أذون وسندات خزانة مصرية إلى جانب العمل على دراسة طرح أدوات دين حكومية مصرية بالأسواق العالمية بعد إعادة النظر فى التصنيف الائتماني لمصر فى الفترة السابقة، وإصدار صندوق النقد الدولي لتقريره عن وضع الاقتصاد المصري خلال الفترة القادمة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »