اقتصاد وأسواق

ارتفاع أسعار النفط عالميًّا وسط موجة ارتياح تجتاح السوق

ارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 12 سنتًا، أو 0.2 %، إلى 58.88 دولار للبرميل

شارك الخبر مع أصدقائك

صعدت أسعار النفط، اليوم الخميس، لتعوِّض جزئيًّا الخسائر التي لحقت بها في الجلسة السابقة، عقب زيادة غير متوقعة في مخزونات الخام الأمريكية، فى الوقت الذى ارتفعت فيه المعنويات بالسوق، حيث سادت حالة من الارتياح بعد توقع منظمة أوبك عجزًا في الإمدادات خلال 2020، بحسب وكالة رويترز.

وصعدت العقود الآجلة لخام برنت 28 سنتًا، أو 0.4%، إلى 64 دولارًا للبرميل، وذلك بعدما تراجعت 1%، أمس الأربعاء؛ بفعل زيادة المخزونات الأمريكية من الخام.

وارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 12 سنتًا، أو 0.2%، إلى 58.88 دولار للبرميل، وذلك بعد انخفاضه بنسبة 0.8% في الجلسة السابقة.

وقالت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) الأربعاء إنها تتوقع عجزًا طفيفًا في سوق النفط العام المقبل.

فى إشارة إلى سوق أشد شحًّا مما كان متوقعًا سابقًا، حتى قبل دخول أحدث اتفاق مع المنتجين الآخرين لتقليص الإمدادات حيز النفاذ.

ويمثل التنبؤ المعدل لأوبك خطوة جديدة للوراء عن توقعها بوفرة المعروض في 2020 مع بدء تباطؤ نمو إنتاج الولايات المتحدة.

بيد أن المخزونات الأمريكية في تزايد، حيث ارتفعت مخزونات الخام الأسبوع الماضي بصورة غير متوقعة بأكثر من 800 ألف برميل، وذلك مقارنة مع توقعات بتراجع قدره 2.8 مليون برميل، وفق استطلاع أجرته رويترز.

كما ارتفعت مخزونات المنتجات البترولية، إذ زادت مخزونات البنزين بأكثر من خمسة ملايين برميل.

وارتفعت مخزونات نواتج التقطير بما يزيد قليلا عن أربعة ملايين برميل، وكلتاهما ارتفعت بأكثر من ضعف التوقعات.

أوبك وحلفاؤها يواجهون تحديات كبيرة فى 2020

يذكر أن وكالة الطاقة الدولية كانت قد ذكرت أن أوبك وحلفاءها يواجهون منافسة محتدمة في 2020.

وقالت الوكالة، في تقرير شهري “دول أوبك+ تواجه تحديًا كبيرًا في 2020″، إنه من المتوقع تراجع الطلب تراجعًا حادًّا”.

وتشير تقديرات الوكالة إلى أن نمو المعروض من خارج أوبك سيقفز إلى 2.3 مليون برميل يوميًّا في العام الجديد.

وذلك مقارنة بـ1.8 مليون برميل يوميًّا في 2019، عازية ذلك إلى إنتاج الولايات المتحدة والبرازيل والنرويج وجيانا.

وقالت الوكالة إنه رغم ارتفاع إمدادات الولايات المتحدة 145 ألف برميل يوميًّا في أكتوبر، فإن تباطؤًا في النشاط قد يستمر، وذلك في ظل مواصلة الشركات إعطاء الأولوية للانضباط المالي.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »