بورصة وشركات

ارتدادة صعودية للبورصة تدعم المؤشر الثلاثيني لاختراق 11000 نقطة

لتواصل استرداد الخسائر التي تكبدتها الأسبوع الماضي، بضغوط الحديث عن قرب موعد تطبيق ضريبة الأرباح الرأسمالية

شارك الخبر مع أصدقائك

يتوقع خبراء سوق المال أن تشهد السوق ارتدادة صعودية الأسبوع الحالي، لتواصل استرداد الخسائر التي تكبدتها الأسبوع الماضي، بضغوط الحديث عن قرب موعد تطبيق ضريبة الأرباح الرأسمالية.

وأشار محللو سوق المال إنه في ضوء تعويض الخسائر المتوقع سيتجه المؤشر الرئيسي للسوقEGX30 صوب 11000 نقطة، وسط تركز فرص شرائية في حزمة من الأسهم، تدعم ظهور قوى شرائية.

وكانت البورصة المصرية قد شهدت تراجعات حادة خلال جلسات النصف الأول من الأسبوع الماضي، فيما تحولت للصعود خلال النصف الثاني، ما ساعدها في استرداد جزء من خسائرها، إلا أن الغلبة كانت للتراجعات.

وأنهت مؤشرات البورصة المصرية تعاملات الأسبوع الماضي على تراجع جماعي، بنسبة تجاوزت الـ 3%، وخسر رأس المال 17.3 مليار جنيه، وسط مبيعات محلية.

وخسر المؤشر الرئيسي للسوق ما نسبته 3.23%، مغلقا عند 10642 نقطة، كما تراجع مؤشر EGX70 للأفراد بنحو 3.59%، ليبلغ 2763 نقطة، وانخفض EGX100 الأوسع نطاقا 3.27%، منهيا تداولات الأسبوع على 3722 نقطة.

اقرأ أيضا  البورصة المصرية تُنهى تعاملات الثلاثاء على هبوط شبه جماعي رغم قرار «رفع الطوارئ»

وخسر رأس المال السوقي ما قيمته 17.3 مليار جنيه، بنسبة 2.38%، ليغلق عند 709 مليارات جنيه، مقارنة مع 726.3 مليار نهاية الأسبوع السابق.
واستحوذ المستثمرون المصريون على 88.6% من التعاملات، مع اتجاه بيعي بقيمة 148.7 مليون جنيه، قابله اتجاه شرائي من الأجانب والعرب بنحو 5.7%، بقيمة 2.3 مليون جنيه، و5.6%، بصافي مشتريات 146.4 مليون.

قال ياسر المصري، العضو المنتدب لشركة العربي الإفريقي لتداول الأوراق المالية، إن هناك حزمة من الأسهم بالمؤشر الثلاثيني تتمتع بفرص شرائية جذابة، أبرزها “السويدي إليكتريك”، و”النساجون الشرقيون”، و”حديد عز”، و”مصر للألومنيوم”، ما يمهد لصعود المؤشر.

ولفت المصري في الوقت نفسه لصعوبة التنبؤ بحركة المؤشر السبعيني في ظل هيمنة التحركات المضاربية على أسهمه.

اقرأ أيضا  «بريميوم كارد» تعتزم إطلاق منتج «الجمعية» خلال أيام

وقال عامر عبدالقادر، رئيس قطاع السمسرة للتطوير بشركة بايونيرز لتداول الأوراق المالية، إنه يتوقع أن تعوض السوق جزءا من خسائر الأسبوع الماضي، ليتجه المؤشر الثلاثيني صوب 11950 إلى 11000 نقطة، وسهم البنك التجاري الدولي نحو 46 جنيها، مع تركز فرص شرائية في حزمة من الأسهم.
وتوقع عبدالقادر صعودا بجلسات النصف الأول من الأسبوع، لافتا إلى أن الأسهم التي تمثل فرصا للشراء هي “البنك التجاري الدولي” عند 43 جنيها، و”سيدي كرير للبتروكيماويات” تحت مستوى 9 جنيهات، و”أبوقير للأسمدة” بين 19.30 إلى 19.20 جنيه، و”إعمار مصر” عند 2.38 جنيه، و”بالم هيلز” عند 1.88 جنيه، و”حديد عز” بمستوى 13 جنيها، و”المصرية للاتصالات” إلى 13.80 جنيه.

وأرجع عبدالقادر الخسائر التي شهدتها السوق الأسبوع الماضي إلى الحديث عن ضريبة الأرباح الرأسمالية، والتوترات التي شهدتها الأسواق العالمية، على صدى أنباء اقتراب عملاق العقارات الصيني “إيفر جراند” من الإفلاس.

اقرأ أيضا  الأسهم الأوروبية تتراجع اليوم الأربعاء بقيادة شركات التعدين

من جانبه، قال أدهم جمال الدين، رئيس قسم التحليل الفني في شركة كايرو كابيتال لتداول الأوراق المالية، إن المؤشر الثلاثيني سيتجه صوب مستويات 10800 إلى 10950 نقطة هذا الأسبوع، مع وجود فرص لاسترداد جزء من خسائره التي شهدها الأسبوع الماضي.

وأكد جمال الدين أنه رغم إغلاق السوق تعاملات الأسبوع الماضي على تراجع جماعي للمؤشرات، فإنها نجحت في تقليص خسائرها التي تكبدتها بجلسات النصف الأول من الأسبوع، نتيجة عودة الحديث عن الضرائب للمشهد مرة أخرى، والتراجعات التي لحقت ببورصات العالم نظرا لواقعة شركة إيفرجراند الصينية التي أثرت على الأسواق العالمية سلبا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »