بورصة وشركات

ارباح الشركات العقارية تحت مقصلة المعيار المحاسبى الجديد

رضوي إبراهيم:   اتفق مسئولو الشركات العاملة بالقطاع العقاري علي أن إعداد الميزانيات وفقاً للمعايير المحاسبية المتحفظة يعد السبب الرئيسي في عدم انعكاس المبيعات الضخمة، التي تحققها علي مؤشرات الربحية، ويري عدد من مراجعي الحسابات والمديرون الماليون بالشركات والمحللون الماليون…

شارك الخبر مع أصدقائك

رضوي إبراهيم:
 
اتفق مسئولو الشركات العاملة بالقطاع العقاري علي أن إعداد الميزانيات وفقاً للمعايير المحاسبية المتحفظة يعد السبب الرئيسي في عدم انعكاس المبيعات الضخمة، التي تحققها علي مؤشرات الربحية، ويري عدد من مراجعي الحسابات والمديرون الماليون بالشركات والمحللون الماليون أن الالتزام بمعيار »تحقق الإيرادات« وعدم إدراج المبيعات غير المسلمة في الميزانيات، يؤدي إلي ضبط الميزانيات وعدم احتسابها إلا بعد انتقال المخاطر إلي المشترين والعوائد إلي الشركات، وأن الالتزام بها أيضاً سيؤدي إلي تفاوت أرباح الشركات من عام لآخر، ويدفع صغار المستثمرين بعيداً عن أسهمها لفترة لعدم وعيهم بالمعايير المحاسبية.
 
قال هشام طلعت مصطفي رئيس مجلس شركة مجموعة طلعت مصطفي القابضة إن الشركة تتبع أكثر المعايير المحاسبية تحفظاً، حيث لا يتم إدراج المبيعات في الميزانيات الخاصة بها إلا بعد تسليمها، وبلغ حجم مبيعات المجموعة وهي التعاقدات التي تمت مع العملاء المسددين لدفعات مقدمة، والتي لم يتم اثباتها بالدفاتر حتي نهاية أبريل الماضي نحو 21 مليار جنيه، بما يؤكد ــ علي حد قوله ــ قدرة الشركة علي تحقيق أرباح جيدة في العامين المقبلين باستخدام معيار الإيراد المحقق.
 
وأرجع ماهر مقصود العضو المنتدب لشركة السادس من أكتوبر للاستثمار والتنمية »سوديك« السبب في تراجع أرباح الشركة إلي قيامها بإعداد ميزانيتها وفقاً لأكثر معايير المحاسبية تحفظاً »معيار الإيراد المحقق«، وذلك بعد إدراج أرباح المشروعات قبل الانتهاء من تسليمها، ولذلك فإنه من المتوقع أن تظهر أرباح مشروع »الجريا« الذي تقيمه حالياً في مدينة الشيخ زايد بعد عامين من الآن، وتبدأ أرباح مشروعي ويست تاون وإيست تاون في الظهور في الميزانية بعد 4 سنوات من الآن، وتسعي »سوديك« حالياً لإقامة مشروعات تدر أرباحاً بشكل متتال علي ميزانيتها خلال السنوات المقبلة.

 

شارك الخبر مع أصدقائك