Loading...

اختبارات صعبة في «كامب جيب» برعاية «دايملر كرايسلر مصر»

Loading...

اختبارات صعبة في «كامب جيب» برعاية «دايملر كرايسلر مصر»
جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الأحد, 4 ديسمبر 05

المال ـ خاص:

حرصت مجموعة «دايملر كرايسلر مصر» علي إقامة «كامب جيب» مصر للعام الثاني علي التوالي تأكيداً لرغبتها في استثمار الحدث الذي لاقي إقبالاً شديداً من مالكي سيارات الجيب في مصر.

شهدت المنطقة المجاورة لمصنع AAV بمنطقة طريق السويس الصحاوي انطلاق فعاليات الكامب يوم الجمعة الماضي.

وتأكد منظمو كامب جيب مصر من اهتمام المستهلك المصري بخوض التجربة التي تقوم الشركة العالمية بتنظيم الحدث الأصلي الخاص بها سنوياً في الولايات المتحدة الأمريكية.

ويضم الكامب جيب مجموعة من الاختبارات الصعبة لمعرفة قدرة السيارة علي تحمل كافة أنواع الطرق سواء الممهدة أو الوعرة..

وقد قام فريق كرايسلر بالتعاون مع «ثعلب الجيب» في مصر حليم أبو سيف مدير شركة رادا للعلاقات الإعلامية بتنظيم الكامب في منطقة طريق السويس الصحراوي وتحديداً بجوار مصنع AAV الذي يقوم بإنتاج سيارات الجيب.

وقامت المجموعة بعمل مضمار خاص بهذه المناسبة وتم تجهيز العديد من المواقف الصعبة داخله لتحديد قدرة سيارات جيب، ومنها حوض المياه وهو عبارة عن حوض كبير يصل طوله إلي متر كامل تدخله سيارات جيب لتأكيد قدرة السيارة علي الدخول في المياه دون تلف أي من أجزائها اما العائق الثاني فهو جذع من النخل يرتفع في أحد جانبيه حوالي متر وتدخل السيارة بداخله وتسير علي جانب واحد فقط والثاني علي الأرض بحيث تصل درجة الانحدار حوالي 45 درجة وهذا يعكس قدرة السيارة علي التحمل في المنحدرات الصعبة.

اما أبرز العوائق فكان عبارة عن جسر علوي يختلف كلياً عن بقية الجسور فهو مصمم بزاوية حادة بحيث يصعب كلياً السير عليه إلا لسيارات جيب ذات الدفع الرباعي.

ولم تنس الشركة تقديم العديد من وسائل الترفيه لعملائها والزوار علي هامش الكامب جيب تم تقديم العديد من سيارات جيب المختلفة سواء الرانجير أو الليمترد بالاضافة إلي الجراند شيروكي الجديدة. وتمثل طرازات الجراند شيروكي طفرة حقيقية لسيارات الشركة فالتصميم والشكل الخارجي للجراند شيروكي الجديد يعطي الاحساس بعودة معاصرة لمظهر راق. في الأمام تم تجهيز الشبكة الأمامية بسبع فتحات وداخلها مصابيح الهالوجين الامامية الدائرية عالية الأداء التي تهيمن بجرأة علي الملمح التصميمي.

وتعطي المصابيح الأمامية الدائرية انطباعاً مميزاً ومن خلال غطاء غرفة المحرك الأطول نسبياً والمسافة الكبري بين مركز المحور الأمامي وقاعدة الزجاج الأمامي، تعطي الواجهة انطباعاً بصرياً أكثر قوة يساعد بدوره علي اعطاء مظهر أكثر رشاقة للزجاج الأمامي الانسيابي والقائم الأمامي الأكثر ميلا.

كما يساعد التصميم الكلي أيضاً علي تحسين انسيابية السيارة واقتصادية وقودها  ويتيح انكماش جسم السيارة من الأعلي ابراز رفارف العجلات القوية ومن خلال المصابيح الخلفية الطويلة في المؤخرة التي تشتمل علي عدسات حمراء وشفافة تكتسب مؤخرة السيارة مظهراً غاية في التطور.

واجمالاً، فإن الجيب جراند شيروكي 2005 تحافظ علي الابعاد المناسبة التي تعد حيوية لاستخدامات الطرق الوعرة كما تتيح أداء رشيقاً علي الطرق الممهدة.

وتجذب مقصورة الجراند شيروكي الجديدة بمواصفاتها الأنظار بلوحة أدوات وفرش باب ثنائي اللون وتشطيباتها الجديدة. أما تصميم المقاعد فهو دقيق وعملي ومريح كما ان حيز الرأس الأكبر يعطي شعوراً برحابة أكبر داخل المقصورة وتؤكد لوحة العدادات الأنيقة تميز التصميم بدرجة عالية من الدقة والتحكم.

وفي منطقة «حقيبة الأمتعة» فإن تعددية الاستخدامات وطاقة التخزين تتحسن كثيراً من خلال لوحة أرضية الحقيبة ذات الوجهين وفي الجيب جراند شيروكي الجديدة تتوافر العديد من تجهيزات الراحة الجديدة مثل، راديو بوستون أكوستيك وخاصية سمارت بيم R وبارك سنس TM ومساعدة الانتظار الخلفي.

وتتميز الجراند شيروكي الجديدة ولأول مرة في سيارات الجيب بمحرك هيمي سعة 5,7 لتر ثماني اسطوانات كما يتوافر المحرك 4,7 لتر ثماني الاسطوانات بعمود كامة علوي متوافر في الجيب جراند شيروكي.

وتعتبر الجيب جراند شيروكي أول سيارة دفع رباعي رياضية تشتمل علي نظام سعة المحرك المتغيرة (MDS ) الذي يقوم بالغاء عمل نصف سلندرات المحرك الهيمي 5,7 لتر اثناء التجوال وسط المدينة والتسارع الخفيف لزيادة اقتصادية الوقود بنسبة تصل إلي %20 اعتماداً علي ظروف القيادة.

ويتوافر %90 من أقصي عزم عند عدد دورات محرك من 2400 إلي 5100 ليوفر أداءً مثالياً أثناء جر الحمولات والسير علي الطرق الوعرة، وكذلك في المدينة وعلي الطرق الممهدة.

كما يقوم نظام تحكم خنق الكتروني متطور (ETC ) بتكييف استجابة خنق الوقود مع حركة الدواسة اعتماداً علي ظروف التشغيل، ويحافظ علي سرعة سيارة أكثر ثباتاً علي الطرق المفتوحة عندما يكون نظام مثبت السرعة نشطاً، بصورة أفضل من نظام تحكم الخنق الميكانيكي السابق.

وتتمتع السيارة بنظام تعليق وتوجيه جديد كلياً يعطي أفضل خصائص تحكم وركوب في فئته مما يساعد علي زيادة حركة التعليق الأمامي بنسبة حوالي %10 مقارنة بسيارة الجيل السابق ويقل قطر الدوران الضيق مقارنة بالجيب جراند شيروكي الحالية لتوفير استجابة أكثر رشاقة.

وتساعد هندسة التعليق الخلفي خماسي الوصلات، المشتمل علي قضيب توازن، علي تحسين مستوي الصلابة الجانبية بما يتناسب مع التعليق الأمامي لاتاحة تحكم مثالي.

كما يتوافر نظام التحكم الديناميكي الابتكاري (DHS ) مع محرك الهيمي 5,7 لتر، وهي المرة الأولي التي تستخدم فيها مجموعة كرايسلر نظام توازن نشط بتحكم هيدروليكي ويتيح نظام DHS قدراً عالياً من راحة القيادة من خلال تقليل ميل الجسم، مما ينتج عنه تحكم أكثر رياضية عند الالتفات أو المناورة مع اتاحتها لركوب أكثر نعومة عند السير في خط مستقيم.

ولأول مرة  يتم تقديم نظام الثبات الالكتروني (ESP ) بما يساعد السائق علي الحفاظ علي ثبات اتجاه السيارة أثناء المناورات الحادة علي كافة أنواع الطرق وباستخدام اشارات ترد من مجسات منتشرة في انحاء السيارة يحدد النظام ضبط الفرامل والخنق المناسب لموازنة اتجاه السيارة.

ويعطي نظام التوجيه والترس الجديد الملحق به احساس توجيه أكثر دقة ينتقل إلي السائق من خلال عدد وصلات أقل مما هو عليه الحال في نظام البلي الدوار وحتي مع زيادة المسار بمقدار 2,5 بوصة، تحافظ الجراند شيروكي علي رشاقتها وقطر دورانها الضيق مع نظام التوجيه الجديد.

جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الأحد, 4 ديسمبر 05