سيـــاســة

احتفالًا بعيدها الـ68.. وزيرا الداخلية والأوقاف يؤديان صلاة الجمعة بمسجد الشرطة (صور)

وألقى الخطبة، وزير الأوقاف تناول خلالها منزلة وفضل الشهادة فى سبيل الوطن والتضحيات، والجهود التى يقوم بها رجال الشرطة والقوات المسلحة تحقيقاً لإستقرار البلاد.

شارك الخبر مع أصدقائك

أدى اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، صلاة الجمعة اليوم، بمسجد الشرطة بالقاهرة الجديدة، بحضور الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، وفضيلة الدكتور شوقى علام مفتى الجمهورية، واللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة وعددٍ من قادة الشرطة والقوات المسلحة. 

وألقى الخطبة، وزير الأوقاف تناول خلالها منزلة وفضل الشهادة فى سبيل الوطن والتضحيات، والجهود التى يقوم بها رجال الشرطة والقوات المسلحة تحقيقاً لإستقرار البلاد.

 

وأكد على أهمية تخليد ذكرى شهدائنا الأبطال حتى يكونوا نبراساً تهتدى به الأجيال القادمة من أبناء الوطن. 

وتناول أهمية الاهتمام بأسر الشهداء ورعايتهم وقضاء حوائجهم تقديراً لما قدمه ذويهم من تضحيات فى سبيل أمن المجتمع، وكذا توضيح أهمية رسالة الدفاع عن الوطن.

 

وأعرب عن فخره الكبير للقائه أمس خلال احتفال الشرطة، بعيدها الوطنى بأسرة الشهيد العميد وائل طاحون، التى ضربت مثلاً فى التضحية وتقديم أكثر من شهيد فداءً للوطن، وإصرارها على إلحاق أحد أبنائها بكلية الشرطة ولميدان المواجهة لمواصلة مسيرة العطاء. 

وشدد على ضرورة الالتفاف خلف القيادة السياسية والقوات المسلحة الباسلة والشرطة الوطنية.

كانت وزارة الداخلية نظمت أمس احتفالية عيد الشرطة الـ68، داخل أكاديمية الشرطة، بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي، واللواء محمود توفيق وزير الداخلية، وعدد من الشخصيات العامة.

يأتي عيد الشرطة، تخليدًا لمعركة الإسماعيلية في 25 من يناير 1952، بعد رفض رجال الشرطة المحاصرون آنذاك تسليم مبنى المحافظة لقوات الاحتلال الإنجليزي، ما أدى لاستشهاد 50 وسقوط 80 مصابًا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »