رياضة

احتفالات تونسية جزائرية قبل ودية المنتخبين

وكالات: أشعلت جماهير تونس والجزائر الأجواء في شارع الحبيب بورقيبة بقلب العاصمة التونسية السبت، قبل اللقاء الودي بين المنتخبين اليوم الأحد على ملعب رادس.

شارك الخبر مع أصدقائك

وكالات:


أشعلت جماهير تونس والجزائر الأجواء في شارع الحبيب بورقيبة بقلب العاصمة التونسية السبت، قبل اللقاء الودي بين المنتخبين اليوم الأحد على ملعب رادس.

وعلى مدار اليومين الماضيين توافد الآلاف من المشجعين الجزائريين برا على تونس عبر السيارات لمؤازرة منتخب “الخضر” في لقائه غدا استعدادا لنهائيات كأس الأمم الإفريقية بغينيا الاستوائية.

وأضفى الجزائريون الملتفون بأعلام بلادهم أجواء رائعة على شوارع العاصمة فيما أطلقوا العنان للهتافات ولأبواق السيارات.

كما رفع جماهير المنتخب التونسي الذين توافدوا بكثافة على الشارع الشهير مساء اليوم السبت الأعلام وبدت الأجواء احتفالية بين مشحعي المنتخبين قبل مباراة الغد.

ورغم أن المباراة ودية لكنها اكتست بطابع حماسي بين الجارين.

وسمحت السلطات التونسية، التي تفرض قيودا على حضور الجماهير في الملاعب لأسباب أمنية منذ أحداث الثورة عام 2011، لقرابة 35 ألف مشجع لحضور المباراة من بينهم خمسة آلاف مشجع جزائري.

وسيكون اللقاء الاختبار الأخير للمنتخبين قبل التوجه إلى غينيا الاستوائية للمشاركة في النهائيات.

وتلعب تونس في المجموعة الثانية مع منتخبات زامبيا والرأس الأخضر والكونغو الديمقراطية فيما تواجه الجزائر منتخبات جنوب افريقيا وغانا والسنغال ضمن المجموعة الثالثة.

شارك الخبر مع أصدقائك