سيـــاســة

احتجاج الآلاف في العراق ضد الحكومة

وهذا هو أكبر تجمع في العاصمة منذ بدء الموجة الثانية من المظاهرات المناوئة لحكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي والنخبة الحاكمة يوم الجمعة.

شارك الخبر مع أصدقائك

احتشد عشرات الآلاف من العراقيين في ساحة التحرير يوم الثلاثاء في خامس يوم على التوالي من احتجاجات بعد تقارير عن قتل قوات الأمن لمحتجين في كربلاء ليل الاثنين ورفض رئيس الوزراء الدعوة لانتخابات مبكرة، وفق رويترز.

وهذا هو أكبر تجمع في العاصمة منذ بدء الموجة الثانية من المظاهرات المناوئة لحكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي والنخبة الحاكمة يوم الجمعة.

وأطلقت قوات الأمن المتمركزة على جسر الجمهورية القريب الغاز المسيل للدموع على المحتجين الذين حاولوا اقتحام المنطقة الخضراء شديدة التحصين والتي تضم المباني الحكومية والبعثات الأجنبية.

وردد المحتجون هتافات‭‭‭ ‬‬‬“بالروح بالدم نفديك يا عراق“.

وغالبية المحتجين من الشبان الذين لف كثيرون منهم علم العراق حول أجسادهم.

واكتظت الشوارع المحيطة بالسيارات الخاصة وسيارات الأجرة والدراجات النارية ومركبات التوك توك مع تدفق مزيد من الأشخاص صوب الساحة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »