لايف

احتجاجات حاشدة في النمسا ضد قيود فيروس كورونا

ردد المتظاهرون، الذين لم يكن يضع الكثيرون منهم الكمامات والذين كانوا يتجمعون بوسط المدينة، هتافات تطالب برحيل كورتس ورفعوا لافتات تندد بالقيود المفروضة.

شارك الخبر مع أصدقائك

خرج آلاف الأشخاص إلى شوارع العاصمة النمساوية فيينا اليوم السبت للاحتجاج على القيود المفروضة على الحياة العامة في إطار الجهود الرامية لاحتواء جائحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، في الوقت الذي أجرت فيه حكومة المستشار النمساوي سيباستيان كورتس مشاورات حول تمديد الإجراءات.

وردد المتظاهرون، الذين لم يكن يضع الكثيرون منهم الكمامات والذين كانوا يتجمعون بوسط المدينة، هتافات تطالب برحيل كورتس ورفعوا لافتات تندد بالقيود المفروضة.

وتفرض النمسا التي يبلغ عدد سكانها 8.9 مليون نسمة إجراءات العزل العام للمرة الثالثة، ولا تسمح سوى للمتاجر الأساسية بفتح أبوابها. وسجلت البلاد ما يقرب من 390 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا وما يقرب من 7000 وفاة مرتبطة بكوفيد-19 منذ بدء تفشي الوباء العام الماضي.

اقرأ أيضا  الصحة: 601 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و49 وفاة

وقال خبراء الصحة العامة بعد اجتماع مع مسؤولين حكوميين إن معدلات الإصابة مرتفعة للغاية بحيث لا يمكن التفكير في تخفيف القيود في هذه المرحلة. ومن المقرر أن تعلن الحكومة خطواتها المقبلة يوم الأحد.

إصابات كورونا حول العالم

تسبب فيروس كورونا المستجد بوفاة 2.009.991 شخصا في العالم منذ أبلغ مكتب منظمة الصحة العالمية في الصين عن ظهور المرض في نهاية ديسمبر 2019، حسب تعداد أجرته وكالة فرانس برس استناداً إلى مصادر رسميّة السبت.

وأصيب أكثر من 93.803.240 شخصا في العالم بالفيروس منذ ظهور الوباء، تعافى منهم 57.889.800 مصاب على الأقل.

اقرأ أيضا  تنقيب شخص أسفل منزله يقود لكشف أثري في سوهاج

وتستند الأرقام إلى التقارير اليومية الصادرة عن السلطات الصحية في كل بلد وتستثني المراجعات اللاحقة من قبل الوكالات الإحصائية، كما في روسيا وإسبانيا والمملكة المتحدة.

ومنذ بدء تفشي الوباء، ازداد عدد الاختبارات بشكل كبير وتحسنت تقنيات الفحص والتعقب، ما أدى إلى زيادة في الإصابات المشخصة.

رغم ذلك، فإن عدد الإصابات المعلن قد لا يعكس إلا جزءاً بسيطاً من الإجمالي الفعلي، مع بقاء نسبة كبيرة من الحالات الأقل خطورة أو التي لا تظهر عليها أعراض غير مكتشفة.

الدول التي سجلت أعلى عدد وفيات جديدة حسب أرقامها الأخيرة هي الولايات المتحدة مع 3465 وفاة تليها المملكة المتحدة (1280) والبرازيل (1151).

اقرأ أيضا  ضبط شاب يمارس الطب بشهادة مزورة وفتح عيادة نساء وتوليد بالجيزة

وتأتي الولايات المتحدة في مقدمة البلدان الأكثر تضرراً جراء الوباء إذ سجلت 392.139 وفاة من أصل 23.532.037 إصابة، حسب تعداد جامعة جونز هوبكنز.

وخلف الولايات المتحدة، أكثر الدول تضررا هي البرازيل حيث سُجلت 208.246 وفاة و8.393.492 إصابة والهند مع 152.093 وفاة (10.542.841 إصابة) والمكسيك مع 139,022 وفاة (1.609.735 إصابة) والمملكة المتحدة مع 87295 وفاة (3.316.019 إصابة).

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »