سيــارات

اجتماع مرتقب بين «دايموند موتورز» والموزعين لبحث رد «الفروق»

قال مصدر أن إجمالى مستحقات شركته من فروق الأسعار تتعلق بما يقرب من 100 سيارة من طراز ميتسوبيشى «إكليبس كروس»، متواجدة بالمخازن قبل إعلان خصومات الوكيل المحلى.

شارك الخبر مع أصدقائك

على «إكليبس كروس 2018»

أكد شعبان الحاوى، رئيس مجلس إدارة شركة الحاوى لتجارة السيارات، الموزع المعتمد لسيارات ميتسوبيشى، أن هناك اجتماعًا مرتقبًا بين شركة دايموند موتورز، الوكيل المحلى للعلامة اليابانية والموزعين؛ لبحث رد فروق الأسعار على طراز ميتسوبيشى إكليبس كروس موديلات 2018 خلال الفترة المقبلة.

أوضح أن تلك الخطوة تأتى فى ضوء صرف تعويضات للموزعين إثر التخفيضات التى أطلقتها «دايموند موتورز» على طرازاتها بقيمة تلامس 45 ألف جنيه سابقًا.
أشار إلى أن إجمالى مستحقات شركته من فروق الأسعار تتعلق بما يقرب من 100 سيارة من طراز ميتسوبيشى «إكليبس كروس»، متواجدة بالمخازن قبل إعلان خصومات الوكيل المحلى.

أكد موزع سيارات ميتوسبيشى، أن شركته تخاطب «دايموند موتورز» لرد فروق الأسعار على طراز ميتسوبيشى إكليبس كروس، بمقدار بين 70 و100 ألف جنيه لمختلف الفئات على خلفية التخفيضات التى منحها الوكيل المحلى لإحدى موزعيها التى تسببت فى إجبار الشركات على حرق الأسعارلتصريف المخزون من «إكليبس كروس» موديلات 2018.

يذكر أن شركة دايموند موتورز منحت موزعيها «الحاوى لتجارة السيارات» خصومات سعرية على إكليبس كروس موديلات 2018 بقيمة تراوحت بين 40 و100 ألف جنيه، لمختلف الفئات بغرض تصريف المخزون منها سابقًا.

انتقد الموزع الذى رفض ذكر اسمه، الخطوة التى اتخذتها دايموند موتورز بمنح أحد موزعيها خصومات سعرية على موديلات إكليبس كروس 2018، التى تسببت فى تكبد باقى موزعى العلامة اليابانية خسائر بين 70 و100 ألف جنيه فى السيارة الواحدة.

تجدر الإشارة إلى أن العلامة «ميتسوبيشي» اليابانية احتلت المرتبة الثانية عشر بقائمة العلامات التجارية الأكثر مبيعًا لسيارات الركوب الملاكى خلال الشهور الأربعة الأولى من العام الحالى.

أظهرت الإحصاءات الصادرة عن مجلس معلومات سوق السيارات أن العلامة اليابانية استحوذت على حصة سوقية قدرها %2.4 بعد تمكنها من بيع 756 وحدة من إجمالى مبيعات سيارات الركوب الملاكى.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »